Prayer Books of Priests

في أدعية الكهنة

أَلّف بعض الآباء أدعية شتّى لبركة الطعام والثمار والزروع والغلاّت والبيوت والأطفال وصنوف المرضى، ومصالحة الحرِدين وتقريب القلوب، ودفع الضراء والآفات وكشف الغمم والمحن والصلاة على النفساء وغير ذلك، رأينا منها أربعة وخمسين دعاء في كتاب الرسامات بخط المطران يوسف الكرجي[1] وقد جُمعت في كتاب صغير يسمى كتاب أدعية الكهنة، وتنطوي كتب البيث كاز على طائفة منها.

[1] الخزانة الزعفرانية (عدد220).

المصدر: اللؤلؤ المنثور، ص 93.

الباب الأول

الصلوات التي تتلى على العاقرة

الباب الثاني

الصلوات التي تتلى على المرأة التي تتعسر ولادتها

الباب الثالث

الصلاة على المرأة التي يموت ولدها بدون عماد

الباب الرابع

الصلوات التي تتلى على المرأة النفساء

صلاة تتلى على الطفل

طلبة للعذراء تتلى على النفساء وطفلها

صلاة على الماء

صلاة على الحاضرين

الباب الخامس

صلوات على الطفل في البيت بعد العماد

الباب السادس

صلوات للمرأة  في الكنيسة بعد أربعين يوماً من ولادتها

الباب السابع

صلوات للأطفال المرضى (للبنين)

الباب الثامن

صلوات للأطفال المرضى (للبنات)

الباب التاسع

الصلوات التي تتلى عند حلاقة منذور

 

الباب العاشر

صلاة تتلى عند دخول البنين للمدرسة

الباب الحادي عشر

صلاة تتلى على الصبي الخامد الذهن

الباب الثاني عشر

الصلوات التي تتلى على الرجال المرضى

الباب الثالث عشر

الصلوات التي تتلى على النساء المرضى

الباب الرابع عشر

الصلوات التي تتلى على المصاب بحمى والخائف والقليل النوم (للرجال)

صلاة الحمّى

صلاة الخائف

صلاة على المرتعب

صلاة لقليل الرقاد

صلاة البركة وهي عمومية يستعملها الكاهن عندما يشاء

الباب الخامس عشر

الصلوات التي تتلى على المجانين والمصروعين

طلبتان لمار باسيليوس الكبير ومار يوحنا فم الذهب

الباب السادس عشر

مسحة  المرضى

الباب السابع عشر

الصلوات التي تتلى لأجل المشرفين على الموت أو عند النزاع

صلاة أخرى صلاة لخروج النفس

 

الباب الثامن عشر

صلاة تتلى على الثياب التي تبقى عن الميت

الباب التاسع عشر

الصلوات التي تتلى على الأشياء التي تدنَّست

الباب العشرون

صلوات على أساس بيت أو عند حفر بئر

الباب الحادي والعشرون

صلوات عند دخول الكاهن إلى بيت جديد

الباب الثاني والعشرون

الصلوات عند مصالحة عدوَّين

الباب الثالث والعشرون

صلوات على المسافرين براً أو بحراً

الباب الرابع والعشرون

صلوات عند زرع البذور

الباب الخامس والعشرون

صلاة الخطبة

الباب السادس والعشرون

صلاة للمرضى

ܨܠܘܬܐ ܥܠ ܡܝ̈ܐ ܕܟܪ̈ܝܗܐ

 

 

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين

نبتدأ بعون الله ونكتب كتاب صلوات الكاهن

الباب الأول

الصلوات التي تتلى على العاقرة

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

(1: 26 38)

26وَفِي الشَّهْرِ السَّادِسِ أُرْسِلَ جِبْرَائِيلُ الْمَلاَكُ مِنَ اللهِ إِلَى مَدِينَةٍ مِنَ الْجَلِيلِ اسْمُهَا نَاصِرَةُ 27إِلَى عَذْرَاءَ مَخْطُوبَةٍ لِرَجُلٍ مِنْ بَيْتِ دَاوُدَ اسْمُهُ يُوسُفُ. وَاسْمُ الْعَذْرَاءِ مَرْيَمُ. 28فَدَخَلَ إِلَيْهَا الْمَلاَكُ وَقَالَ: «سَلاَمٌ لَكِ أَيَّتُهَا المُمتَلئة نِعمةً! اَلرَّبُّ مَعَكِ. مُبَارَكَةٌ أَنْتِ فِي النِّسَاءِ». 29فَلَمَّا رَأَتْهُ اضْطَرَبَتْ مِنْ كَلاَمِهِ وَفَكَّرَتْ مَا عَسَى أَنْ تَكُونَ هَذِهِ التَّحِيَّةُ! 30فَقَالَ لَهَا الْمَلاَكُ: «لاَ تَخَافِي يَا مَرْيَمُ لأَنَّكِ قَدْ وَجَدْتِ نِعْمَةً عِنْدَ اللهِ. 31وَهَا أَنْتِ سَتَحْبَلِينَ وَتَلِدِينَ ابْناً وَتُسَمِّينَهُ يَسُوعَ. 32هَذَا يَكُونُ عَظِيماً وَابْنَ الْعَلِيِّ يُدْعَى وَيُعْطِيهِ الرَّبُّ الإِلَهُ كُرْسِيَّ دَاوُدَ أَبِيهِ 33وَيَمْلِكُ عَلَى بَيْتِ يَعْقُوبَ إِلَى الأَبَدِ وَلاَ يَكُونُ لِمُلْكِهِ نِهَايَةٌ».

34فَقَالَتْ مَرْيَمُ لِلْمَلاَكِ: «كَيْفَ يَكُونُ هَذَا وَأَنَا لَسْتُ أَعْرِفُ رَجُلاً؟» 35فَأَجَابَ الْمَلاَكُ: «اَلرُّوحُ الْقُدُسُ يَحِلُّ عَلَيْكِ وَقُوَّةُ الْعَلِيِّ تُظَلِّلُكِ فَلِذَلِكَ أَيْضاً الْقُدُّوسُ الْمَوْلُودُ مِنْكِ يُدْعَى ابْنَ اللهِ. 36وَهُوَذَا أَلِيصَابَاتُ نَسِيبَتُكِ هِيَ أَيْضاً حُبْلَى بِابْنٍ فِي شَيْخُوخَتِهَا وَهَذَا هُوَ الشَّهْرُ السَّادِسُ لِتِلْكَ الْمَدْعُوَّةِ عَاقِراً 37لأَنَّهُ لَيْسَ شَيْءٌ غَيْرَ مُمْكِنٍ لَدَى اللهِ». 38فَقَالَتْ مَرْيَمُ: «هُوَذَا أَنَا أَمَةُ الرَّبِّ. لِيَكُنْ لِي كَقَوْلِكَ». فَمَضَى مِنْ عِنْدِهَا الْمَلاَكُ.. والأمن

صلاة على المرأة العاقرة

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. ربَنا وإلهَنا وخَالقنا يَسوع المَسيح رازقنا ومُفَّرج الكروب الجَسدية لكَ يجبُ المجد والعظمة والعز والوقار. يا سلطان السلاطين وملك الملوك نسألك ونطلب منك يا فاطر الخلائق أنت الذي زينّت الخليقة وأبهجتها وفرضت أمر الزواج على أبينا آدم الأول وزينّت بالنور خدر أمنا حواء. أنت يا ربّ ملأت بني البشر بالحكمة ومنطقتهم بالمعرفة. أنت بسطت لهم الأرض ليفرحوا فيها وقلت لهم: انموا واكثروا واملأوا الأرض وتحكموا في حيوان البر وطيور السماء وبأمرك امتلأت جميع الخلائق كنجوم السماء. انظر يا رب من علو سمائك ومن كرسي مجدك وبارك جاريتك هذه (فلانة) بنت (فلان) وزوجها (فلان) ابن (فلان) باركهما بالبركات السماوية وقدسهما بنور وجهك المقدس وأعضدهما بيمينك وكللهما برأفتك الفائق وصفها وارزقهما أولاداً مباركين من مواهبك السماوية كما باركت آبائنا إبراهيم وسارة واسحق ورفقة ويعقوب وراحيل. وأحفظهما من جميع الآفات الرديئة واجعلهما مثل الكرم الشهي والفردوس الزاهي بأثماره وكالأرض التي تعطي الثمار اللذيذة وكالينابيع التي لا تنضب مياهها. واجعل من أولادها كهنة كهارون وليكونوا رحماء كداود وحكماء كسليمان وغيورين كإيليا وقديسين كإرميا وصيّاماً كأولاد حنانيا ودانيال ومحبين المساكين كأيوب وقابلين الغرباء كإبراهيم وأهلّهم لملكوت السماء كبطرس وبولس وتيموثاوس حتى يفرحوا ويسرّوا هما وأولادهما ويمجدوا اسمك المبارك وأباك وروحك القدوس الآن وكل أوان.

الباب الثاني

 الصلوات التي تتلى على المرأة التي تتعسر ولادتها

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

 (1: 39 56)

فَقَامَتْ مَرْيَمُ فِي تِلْكَ الأَيَّامِ وَذَهَبَتْ بِسُرْعَةٍ إِلَى الْجِبَالِ إِلَى مَدِينَةِ يَهُوذَا 40وَدَخَلَتْ بَيْتَ زَكَرِيَّا وَسَلَّمَتْ عَلَى أَلِيصَابَاتَ. 41فَلَمَّا سَمِعَتْ أَلِيصَابَاتُ سَلاَمَ مَرْيَمَ ارْتَكَضَ الْجَنِينُ فِي بَطْنِهَا وَامْتَلَأَتْ أَلِيصَابَاتُ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ 42وَصَرَخَتْ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ وَقَالَتْ: «مُبَارَكَةٌ أَنْتِ فِي النِّسَاءِ وَمُبَارَكَةٌ هِيَ ثَمَرَةُ بَطْنِكِ! 43فَمِنْ أَيْنَ لِي هَذَا أَنْ تَأْتِيَ أُمُّ رَبِّي إِلَيَّ؟ 44فَهُوَذَا حِينَ صَارَ صَوْتُ سَلاَمِكِ فِي أُذُنَيَّ ارْتَكَضَ الْجَنِينُ بِابْتِهَاجٍ فِي بَطْنِي. 45فَطُوبَى لِلَّتِي آمَنَتْ أَنْ يَتِمَّ مَا قِيلَ لَهَا مِنْ قِبَلِ الرَّبِّ».46فَقَالَتْ مَرْيَمُ: «تُعَظِّمُ نَفْسِي الرَّبَّ 47وَتَبْتَهِجُ رُوحِي بِاللَّهِ مُخَلِّصِي 48لأَنَّهُ نَظَرَ إِلَى اتِّضَاعِ أَمَتِهِ. فَهُوَذَا مُنْذُ الآنَ جَمِيعُ الأَجْيَالِ تُطَوِّبُنِي 49لأَنَّ الْقَدِيرَ صَنَعَ بِي عَظَائِمَ وَاسْمُهُ قُدُّوسٌ 50وَرَحْمَتُهُ إِلَى جِيلِ الأَجْيَالِ لِلَّذِينَ يَتَّقُونَهُ. 51صَنَعَ قُوَّةً بِذِرَاعِهِ. شَتَّتَ الْمُسْتَكْبِرِينَ بِفِكْرِ قُلُوبِهِمْ. 52أَنْزَلَ الأَعِزَّاءَ عَنِ الْكَرَاسِيِّ وَرَفَعَ الْمُتَّضِعِينَ. 53أَشْبَعَ الْجِيَاعَ خَيْرَاتٍ وَصَرَفَ الأَغْنِيَاءَ فَارِغِينَ. 54عَضَدَ إِسْرَائِيلَ فَتَاهُ لِيَذْكُرَ رَحْمَةً 55كَمَا كَلَّمَ آبَاءَنَا. لِإِبْراهِيمَ وَنَسْلِهِ إِلَى الأَبَدِ». 56فَمَكَثَتْ مَرْيَمُ عِنْدَهَا نَحْوَ ثَلاَثَةِ أَشْهُرٍ ثُمَّ رَجَعَتْ إِلَى بَيْتِهَا.. والأمن .

صلاة

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. اللهم يا مصدر المراحم الدائم فيضه، يا كنز النعم الذي لا يزول بقاؤه، يا بحر الجود والإحسان الفائق، يا ذا الخيرات الكثيرة الواسع امتداده، يا من السموات والأرض مملوءتان من مجدك، يا أيها النور الكلي ضياؤه، والشمس الحقيقية التي لا تغيب، أنت الذي ببهاء إشراقك زالت الظلمة وخزي العدو المحتال، أنت الذي تقدم إليك الخطاة فتبرروا، والضالون فاهتدوا، والعميان فأبصروا، والمظلومون فاستناروا، والموتى عندما سمعوا صوتك نهضوا بقوتك القادرة على عتق جميع المسجونين والمأسورين.

فنسألك الآن أيها الإله المحتجب عن أبصار الناظرين، والقوة المرتفعة عن كل إدراك وفهم، أن تنظر بعين الرحمة والشفقة على جاريتك هذه المتألمة. اللهم ترأف عليها لأنها خلقة يديك، أرح يا ربّ أَمتك هذه الواقعة في شدة المخاض ونجها من ألمها وخلصها من خطر الولادة خفف عنها وجع طلقها وامنحها ساعة مباركة وانظر إليها بحلمك ولطفك، وملاكاً صالحاً أرسل لعونها وبغاية السهولة وبغير ضرر افصل نفساً من نفس وفرق إنساناً من إنسان. أيها المسيح الحقيقي أنت الذي سبقت ووعدت في إنجيلك الطاهر قائلاً: ادعوني فأجيبكم اقرعوا الباب فافتح لكم. ها إننا عبيدك قد دعوناك كما وعدتنا وقرعنا بابك حسب قولك فاستمع صلواتنا لأجل جاريتك هذه المتألمة ليأتيها الفرج والمعونة والخلاص من باب مراحمك الواسعة ومواهبك الغنية وأرسل لها ملاكاً صالحاً لنجاتها وحفظها من سائر المخاطر ولك نرفع المجد والشكر ولابنك الوحيد وروحك القدوس الآن وكل أوان .

الباب الثالث

الصلاة على المرأة التي يموت ولدها بدون عماد

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

 (8: 40 48)

40وَلَمَّا رَجَعَ يَسُوعُ قَبِلَهُ الْجَمْعُ لأَنَّهُمْ كَانُوا جَمِيعُهُمْ يَنْتَظِرُونَهُ. 41وَإِذَا رَجُلٌ اسْمُهُ يَايِرُسُ قَدْ جَاءَ – وَكَانَ رَئِيسَ الْمَجْمَعِ – فَوَقَعَ عِنْدَ قَدَمَيْ يَسُوعَ وَطَلَبَ إِلَيْهِ أَنْ يَدْخُلَ بَيْتَهُ 42لأَنَّهُ كَانَ لَهُ بِنْتٌ وَحِيدَةٌ لَهَا نَحْوُ اثْنَتَيْ عَشْرَةَ سَنَةً وَكَانَتْ فِي حَالِ الْمَوْتِ. فَفِيمَا هُوَ مُنْطَلِقٌ زَحَمَتْهُ الْجُمُوعُ. 43وَﭐمْرَأَةٌ بِنَزْفِ دَمٍ مُنْذُ اثْنَتَيْ عَشْرَةَ سَنَةً وَقَدْ أَنْفَقَتْ كُلَّ مَعِيشَتِهَا لِلأَطِبَّاءِ وَلَمْ تَقْدِرْ أَنْ تُشْفَى مِنْ أَحَدٍ 44جَاءَتْ مِنْ وَرَائِهِ وَلَمَسَتْ هُدْبَ ثَوْبِهِ. فَفِي الْحَالِ وَقَفَ نَزْفُ دَمِهَا. 45فَقَالَ يَسُوعُ: «مَنِ الَّذِي لَمَسَنِي!» وَإِذْ كَانَ الْجَمِيعُ يُنْكِرُونَ قَالَ بُطْرُسُ وَالَّذِينَ مَعَهُ: «يَا مُعَلِّمُ الْجُمُوعُ يُضَيِّقُونَ عَلَيْكَ وَيَزْحَمُونَكَ وَتَقُولُ مَنِ الَّذِي لَمَسَنِي!» 46فَقَالَ يَسُوعُ: «قَدْ لَمَسَنِي وَاحِدٌ لأَنِّي عَلِمْتُ أَنَّ قُوَّةً قَدْ خَرَجَتْ مِنِّي». 47فَلَمَّا رَأَتِ الْمَرْأَةُ أَنَّهَا لَمْ تَخْتَفِ جَاءَتْ مُرْتَعِدَةً وَخَرَّتْ لَهُ وَأَخْبَرَتْهُ قُدَّامَ جَمِيعِ الشَّعْبِ لأَيِّ سَبَبٍ لَمَسَتْهُ وَكَيْفَ بَرِئَتْ فِي الْحَالِ. 48فَقَالَ لَهَا: «ثِقِي يَا ابْنَةُ. إِيمَانُكِ قَدْ شَفَاكِ. اِذْهَبِي بِسَلاَمٍ».. والأمن .

الصلاة

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها الملك القدوس الكثير الرحمة والحنان أيها الرب يسوع المسيح ابن الله الحي وكلمته يا من لا يريد موت الخاطئ إلا أن يرجع ويحيا اغفر لجاريتك هذه (فلانة) التي قد وضعت صبياً على أرض الشقاء ومات بدون رسم المعمودية المقدسة. اجعله طيراً في خدرك وعزِّ والديه لاسيما والدته هذه الطالبة غفران خطاياها، لأجله سامح ذنوبها واقبل توبتها مثلما قبلت صلاة موسى وتوبته وندامة داود. أنت يا رب اقبل جاريتك هذه التائبة عن ذنوبها وآثامها التي فعلتها بالضعف البشري واعرض عن سائر هفواتها يا من تصفح عن الذنوب وتتجاوز عن الهفوات. أنت يا رب وعدت قائلاً: لست أشاء بموت الخاطئ بل أن يرجع ويحيا. يا من عظمتك لا تقاس ورحمتك لا تحد فإن كنت بالإثم راصداً من يثبت أمامك لأنك أنت هو قابل التائبين أيها الراعي والحمل يا رافع خطايا العالم يا من منحت الخاطئة غفران خطاياها فاصفح واغفر خطايا جاريتك التي صدرت منها بسبب الوضيع الذي وضعته ومات بدون رسم المعمودية وإن كانت قد تجاوزت وعصت وصاياك لأنها لابسة جسداً وساكنة في العالم وإن كانت قد حلفت يميناً كاذباً فارتض بضعفها وأعفُ عنها بنعمتك. نعم أيها الرب اللطيف بالبشر استمع لنا نحن الطالبون إليك الضارعون إلى صلاحك وجودك لأجل جاريتك هذه (فلانة) أنقذها من العذاب الأبدي لأنك أنت قلت: كل ما ربطتموه على الأرض يكون مربوطاً في السماء وكل ما حللتموه على الأرض يكون محلولاً في السماء لأنك أنت وحدك عالماً بكل شيء ولك نصعد المجد أيها الآب والابن والروح القدس الآن وكل أوان.

الباب الرابع

الصلوات التي تتلى على المرأة النفساء

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

(1: 57 80)

57وَأَمَّا أَلِيصَابَاتُ فَتَمَّ زَمَانُهَا لِتَلِدَ فَوَلَدَتِ ابْناً. 58وَسَمِعَ جِيرَانُهَا وَأَقْرِبَاؤُهَا أَنَّ الرَّبَّ عَظَّمَ رَحْمَتَهُ لَهَا فَفَرِحُوا مَعَهَا. 59وَفِي الْيَوْمِ الثَّامِنِ جَاءُوا لِيَخْتِنُوا الصَّبِيَّ وَسَمَّوْهُ بِاسْمِ أَبِيهِ زَكَرِيَّا. 60فَقَالَتْ أُمُّهُ: «لاَ بَلْ يُسَمَّى يُوحَنَّا». 61فَقَالُوا لَهَا: «لَيْسَ أَحَدٌ فِي عَشِيرَتِكِ تَسَمَّى بِهَذَا الاِسْمِ». 62ثُمَّ أَوْمَأُوا إِلَى أَبِيهِ مَاذَا يُرِيدُ أَنْ يُسَمَّى. 63فَطَلَبَ لَوْحاً وَكَتَبَ: «ﭐسْمُهُ يُوحَنَّا». فَتَعَجَّبَ الْجَمِيعُ. 64وَفِي الْحَالِ انْفَتَحَ فَمُهُ وَلِسَانُهُ وَتَكَلَّمَ وَبَارَكَ اللهَ. 65فَوَقَعَ خَوْفٌ عَلَى كُلِّ جِيرَانِهِمْ. وَتُحُدِّثَ بِهَذِهِ الأُمُورِ جَمِيعِهَا فِي كُلِّ جِبَالِ الْيَهُودِيَّةِ 66فَأَوْدَعَهَا جَمِيعُ السَّامِعِينَ فِي قُلُوبِهِمْ قَائِلِينَ: «أَتَرَى مَاذَا يَكُونُ هَذَا الصَّبِيُّ؟» وَكَانَتْ يَدُ الرَّبِّ مَعَهُ.

67وَﭐمْتَلأَ زَكَرِيَّا أَبُوهُ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ وَتَنَبَّأَ قَائِلاً: 68«مُبَارَكٌ الرَّبُّ إِلَهُ إِسْرَائِيلَ لأَنَّهُ افْتَقَدَ وَصَنَعَ فِدَاءً لِشَعْبِهِ 69وَأَقَامَ لَنَا قَرْنَ خَلاَصٍ فِي بَيْتِ دَاوُدَ فَتَاهُ. 70كَمَا تَكَلَّمَ بِفَمِ أَنْبِيَائِهِ الْقِدِّيسِينَ الَّذِينَ هُمْ مُنْذُ الدَّهْرِ. 71خَلاَصٍ مِنْ أَعْدَائِنَا وَمِنْ أَيْدِي جَمِيعِ مُبْغِضِينَا. 72لِيَصْنَعَ رَحْمَةً مَعَ آبَائِنَا وَيَذْكُرَ عَهْدَهُ الْمُقَدَّسَ. 73ﭐلْقَسَمَ الَّذِي حَلَفَ لإِبْرَاهِيمَ أَبِينَا: 74أَنْ يُعْطِيَنَا إِنَّنَا بِلاَ خَوْفٍ مُنْقَذِينَ مِنْ أَيْدِي أَعْدَائِنَا نَعْبُدُهُ 75بِقَدَاسَةٍ وَبِرٍّ قُدَّامَهُ جَمِيعَ أَيَّامِ حَيَاتِنَا. 76وَأَنْتَ أَيُّهَا الصَّبِيُّ نَبِيَّ الْعَلِيِّ تُدْعَى لأَنَّكَ تَتَقَدَّمُ أَمَامَ وَجْهِ الرَّبِّ لِتُعِدَّ طُرُقَهُ. 77لِتُعْطِيَ شَعْبَهُ مَعْرِفَةَ الْخَلاَصِ بِمَغْفِرَةِ خَطَايَاهُمْ 78بِأَحْشَاءِ رَحْمَةِ إِلَهِنَا الَّتِي بِهَا افْتَقَدَنَا الْمُشْرَقُ مِنَ الْعَلاَءِ. 79لِيُضِيءَ عَلَى الْجَالِسِينَ فِي الظُّلْمَةِ وَظِلاَلِ الْمَوْتِ لِكَيْ يَهْدِيَ أَقْدَامَنَا فِي طَرِيقِ السَّلاَمِ»والأمن

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها الرب الإله الضابط الكل الشافي من كل مرض وضعف. أشف جاريتك هذه (فلانة) التي قد ولدت في هذا اليوم أقمها من سريرها لأنه بالآثام حبل بنا حسب ما قال داود النبي ونحن كلنا مدنسون أمامك. فاحفظها يا سيدي واحفظ الطفل الذي ولدته واسترها تحت ستار جناحك من الآن وإلى آخر حياتها. يا من ولدت من الكلية الطهر سيدتنا العذراء البتول مريم ووضعت في مذود بمنزلة طفل تحنن على جاريتك هذه وامح ذنوبها الاختيارية والكرهية وصنها من سائر التجارب واحفظ الطفل المولود منها واحرسه من كل سقم وسم قاتل ومن سائر المصائب والأرواح الخبيثة الليلية والنهارية واحفظها بيمينك العزيزة وانعم عليها بالقيام سريعاً وامنحها الطهارة واشفِ أوجاعها النفسية والجسدية وأعطها الشفاء وحصن الصحة والعافية وأحِطها بملائكة صالحين. نعم يا رب اشفها من الأمراض وكل الأسقام ومن كل عين حاسدة وارحمها وطفلها معاً بعظيم محبتك وطهرها من الدنس الجسدي ومن أنواع الأوجاع في البطن والأحشاء التي تصيبها وأقمها سريعاً برحمتك وأسرع في شفاء جسدها الضعيف وأهلها مع طفلها المولود لأننا لك ربنا ولاسمك المسجود نمجّد على الدوام آمين.

صلاة ثانية

اللهم ابسط يمينك المقدسة الممتلئة بركة وبارك جاريتك هذه الملتجئة إلى مراحمك باركها يا ربّ والطفل الذي قد وضعته. احفظهما بقوتك العظيمة وصنهما بصليبك القهار واحرسهما بملائكتك القديسين واصلح ولطف مزاجيهما وابرأ جسديهما وابعد عنهما يا ربّ الرياح المسمومة والأمراض القتالة والنزلات المضرة والحمة والسخونة لكي يمجداك ويشكراك على غزارة مواهبك كل أيام حياتهما. ثم أسألك متضرعاً إليك أيها الإله الكثير المحبة والرأفة أن تتحنن على جاريتك وابعد عنها الأهواء الشريرة والخيالات الرديئة والأحلام الكاذبة واكسر منها كل قوة العدو وحركاته. طهرها يا ربّ ونقها من كل الأدناس التي تلحقها وقد لحقتها منذ ولادتها لهذا الطفل وأهلها حتى تخدمك وبارك اسمك وترضيك كل أيام حياتك بالعافية والتقوى وبالخدمة والإكرام نجها يا ربّ من كل الأعراض والأمراض النفسية والجسدية. واشف حواسها وقلبها وروحها وجسدها وكل أوجاعها الباطنية والظاهرية واغفر ذنوبها وخطاياها و أحفظها وطفلها بقوة صليبك المقدس أيها الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين.

صلاة تتلى على الطفل

اللهم أيها الآب القادر على كل شيء. أيها الإله الشفوق المتحنن على جنس البشر. أسألك أيها الرب الرحوم بتخشع مبتهلاً إليك أن تنظر إلى هذا الطفل عبدك المولود جديداً بعين الرضى والقبول وابسط عليه يمينك الخفية غير المنظورة مع يميني أنا عبدك الخاطئ وباركه ببركاتك الإلهية التي تغمر الخليقة بأسرها. اللهم باركه بفمك المقدس واجعل علامة سيدنا يسوع المسيح عليه. اللهم نجه من التجارب وادفع عنه جميع المصائب وانعم عليه بالعافية الدائمة والقوة الثابتة واحفظه يا مخلصنا بصليبك الغالب الواهب للحياة واحرسه بملائكتك ودبره تدبيراً حسناً لكي تكون حياته قدامك بالأعمال الصالحة المرضية لك لأنك أنت الإله الرحوم ولك نرفع المجد والوقار من الآن وإلى أبد الآبدين آمين. ليبارك ربنا وإلهنا سيدنا يسوع المسيح الكثيرة الرحمة والرأفة المعلم الصالح الذي صار طفلاً وتربّى كطفل وتردد بين البشر كطفل. هو ينشئك ويربّي طفولتك السيد المسيح الذي هو خالق الأطفال وقد احتضنهم وهم سبحوه عند دخوله أورشليم. هو يحفظك كل أيام حياتك السيد المسيح مُربّي الأطفال ومُحبَّهم هو يربيك بنعمته ورأفته ويدبرك ويملأك خيراً وبركة ويمنحك العمر الطويل والعافية والفهم والمعرفة حتى تبلغ إلى نهاية الكمال وتكون مباركاً في بيت آبائك وثمرة صالحة لوالديك فيفرحان ويسران بك ويصعدان المجد….

طلبة للعذراء تتلى على النفساء وطفلها

أيتها الأم العذراء الحنونة نتوسل إليك نحن الضعفاء لتطلبي إلى ابنك الحبيب لأجل خلاصنا أيتها الأم المباركة لا تهملي الشفاعة فينا نحن أولادك البائسين لكن اسألي لنا من فيض مراحم فادينا يسوع الرحمة والخلاص من الآفات والتجارب نعم أيتها الأم العجيبة تشفعي لجاريتك هذه وطفلها لينالا البركة والغفران من ابنك والقوة للنجاة من الأمراض المعضلة وكل ما يضاد النفس والجسد وليحظيا بالعافية والهناء وينجوا من الشقاء والعناء لكي جميعاً نهتف بتهاليل المجد لابنك الحبيب سيدنا يسوع المسيح الذي له وحده ينبغي السجود والحمد ولأبيه وروحه القدوس الآن.

 هنا يرشم الكاهن الطفل برأس إبهامه بدون ميرون ولا زيت ولا ماء وهو يقول:

ܡܶܬܚܬܶܡ (ܦܠܢ) ܒܰܫܡܐ ܕܰܐܒܐ ܐܰܡܝܢ܀ ܘܕܒܪܐ ܐܡܝܢ܀ ܘܕܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ ܠܚܝ̈ܐ ܕܠܥܠܡ ܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ܀

صلاة على الماء

اللهم يا خالق جميع المياه وصانع كل شيء نافع ومفيد يا من يغير جميع الأمور. أيها الرب غير الآن هذا الماء بقوة الروح القدس واجعل فيه قوة على جميع التجارب والأعمال الرديئة وسائر الأفعال الشيطانية واجعله لمتناوليه سواء للشرب أو الاغتسال أو الرش للشفاء من الأمراض وواسطة لتطهير النفس والجسد وينالون بواسطته المراحم الإلهية. اللهم أنت بأمرك وقوتك أمرت المياه فاجتمعت إلى مكان واحد. يا رب بنعمتك ومراحمك طهر وبارك هذا الماء كما قدست وباركت ماء الأردن بعمادك المقدس وكما حليت المياه المرّة بواسطة عبدك موسى. وكما أصلحت المياه المالحة بواسطة إيليا النبي هكذا الآن يا ربنا وإلهنا أحل قوتك الخفية وبركتك الإلهية في هذا الماء شفاءً للنفس والجسد من جميع الأمراض والأسقام لكل من يشرب منه ويدهن به قصد الشفاء بإيمان صادق ينال به الرحمة والخير والبركة وتهرب عنه كل قوة الشر ويتبارك باسمك القدوس.

ثم ينفخ في الماء ثلاث مرات بشكل صليب قائلاً: ܒܰܫܡܐ ܕܰܐܒܐ ܐܰܡܝܢ܀ ܘܕܒܪܐ ܐܡܝܢ܀ ܘܕܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ ܠܚܝ̈ܐ ܕܠܥܠܡ ܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ܀

ثم يرش الماء بأربع جهات البيت وعلى النفساء والحاضرين قائلاً:

ܒ݁ܳܥܽܘ̣ܬ݂ܳܐ ܕ݂ܡܳܪܝ̱ ܝܰܥܩܽܘ̇ܒ݂

ܨܠܽܘ̇ܬ݂ܶܟ݂ܝ̱ ܥܰܡܰܢ ܐܳܘ ܡܒ݂ܰܪܰܟ݂ܬ݁ܳܐ ܨܠܽܘ̇ܬ݂ܶܟ݂ܝ̱ ܥܰܡܰܢ: ܠܰܨܠܰܘ̈ܳܬ݂ܶܟ݂ܝ̱ ܢ̣ܶܫܡܰܥ ܡܳܪܝܳܐ ܘܰܢ̣ܚܰܣܶܐ ܠܰܢ܀

ܡܰܠܝܰܬ݂ ܪ̈ܰܚܡܶܐ ܐܰܦ݁ܺܝ̣ܣܝ̱ ܘܰܒܥܳܝ ܠܰܡܠܶܐ ܪ̈ܰܚܡܶܐ: ܕ݁ܢ̣ܶܥܒ݁ܶܕ݂ ܪ̈ܰܚܡܶܐ ܥܰܠ ܢܰܦ݂ܫ̈ܳܬ݂ܳܐ ܕ݂ܫ̈ܳܐܠܳܢ ܪ̈ܰܚܡܶܐ܀

ܛܽܘ̣ܒ݂ܰܝܟ݁ܝ̱ ܡܰܪܝܰܡ ܘܛܽܘ̣ܒ݂ܳܐ ܠܢܰܦ݂ܫܶܟ݂ܝ̱ ܛܽܘ̣ܒ݂ܳܢܺܝܬ݂ܳܐ: ܕ݁ܪܰܒ݁ ܗ̱ܽܘ ܛܽܘ̣ܒ݂ܶܟ݂ܝ̱ ܐܳܦ݂ ܡܶܢ ܛܽܘ̣ܒ݂ܳܐ ܕ݂ܟ݂݀ܽܠ ܛܽܘ̣ܒ݂ܳܢ̈ܶܐ. ܛܽܘ̣ܒ݂ܰܝܟ݁ܝ̱ ܕ݁ܰܛܥܶܢ̣ܬ݁ܝ̱ ܥܰܦ݁ܶܩ̣ܬ݁ܝ̱ ܚܰܒ݁ܶܒ݂ܬ݁ܝ̱ ܐܰܝܟ݂ ܕ݁ܰܠܫܰܒ݂ܪܳܐ: ܠܓ݂ܰܢ̱ܒ݁ܳܪ ܥܳܠܡ̈ܶܐ ܕ݂ܰܛܥܺܝ̣ܢ ܠܰܐܪܥܳܐ ܒ݂ܪܶܡܙܶܗ ܟ݁ܰܣܝܳܐ܀

ܛܽܘ̣ܒ݂ܰܝܟ݁ܝ̱ ܕ݁ܡܶܢܶܟ݂ܝ̱ ܕ݁ܢ̣ܰܚ ܦ݁ܳܪܽܘ̇ܩܳܐ ܥܰܠ ܓ݁ܠܽܘ̣ܬ݂ܳܐ: ܘܰܠܫܰܒ݁ܳܝܳܗ̇ ܦ݁ܟ݂ܰܪ ܒ݁ܰܛܢܳܢܶܗ ܘܫܰܝܶܢ ܐܰܪܥܳܐ. ܛܽܘ̣ܒ݂ܰܝܟ݁ܝ̱ ܕ݁ܶܐܬ݁ܬ݁ܣܺܝ̣ܡ ܦ݁ܽܘ̣ܡܶܟ݂ܝ̱ ܕ݁ܰܟ݂ܝܳܐ ܥܰܠ ܣܶܦ݂ܘ̈ܳܬ݂ܶܗ: ܕ݁ܗܰܘ ܕ݁ܰܣܪ̈ܳܦ݂ܶܐ ܕ݂ܢܽܘ̣ܪܳܐ ܟ݂݀ܳܘܙܺܝܢ ܡܶܢ ܓ݁ܰܘܙܰܠܬ݁ܳܐ܀

ܛܽܘ̣ܒ݂ܰܝܟ݁ܝ̱ ܕ݁ܪܰܒ݁ܺܝ̣ܬ݁ܝ̱ ܒ݁ܚܰܠܒ݂ܶܟ݂ܝ̱ ܢܰܩܕ݁ܳܐ ܐܰܝܟ݂ ܕ݁ܰܠܫܰܒ݂ܪܳܐ: ܠܰܬ݂ܕ݂ܳܐ ܕ݂ܝ݀ܳܢܩܺܝ̣ܢ ܥܳܠܡ̈ܶܐ ܡܶܢܶܗ ܚܰܝ̈ܶܐ ܘܢܽܘ̣ܗܪܳܐ. ܛܽܘ̣ܒ݂ܰܝܟ݁ܝ̱ ܕ݁ܪܳܥܶܡ ܝܽܘ̇ܡ ܕ݁ܽܘ̣ܟ݂ܪܳܢܶܟ݂ܝ̱ ܒ݁ܰܐܪܒ݁ܰܥ ܦ݁ܶܢܝ̈ܳܢ: ܘܰܡܙܰܝܚܺܝ̣ܢ ܠܶܗ ܥܺܝ̣ܪ̈ܶܐ ܘܐ̱ܢܳܫ̈ܳܐ ܩܰܕ݁ܺܝ̣ܫܳܐܝ̣ܺܬ݂܀

ܫܽܘ̣ܒ݂ܚܳܐ ܠܪܳܡܳܐ ܕ݂ܰܫܒ݂ܰܩ ܠܪ̈ܳܡܶܐ ܘܟ݂݀ܽܠ ܓ݁ܰܐܝ̈ܳܬ݂ܳܐ: ܘܰܒ݂ܡܽܘ̣ܟ݁ܟ݂ܶܗ ܫ̣ܪܳܐ ܒ݂ܡܶܣܟ݁ܺܢ̱ܬ݁ܳܐ ܒ݂ܰܪ̱ܬ݂ ܚܳܕ݂ܽܘ̇ܪ̈ܶܐ. ܛ݀ܳܒ݂ܳܐ ܕ݂ܰܐܘܪܶܒ݂ ܕ݁ܽܘ̣ܟ݂ܪܳܢ ܐܶܡܶܗ ܚܰܣܳܐ ܒ݂ܪ̈ܰܚܡܰܝܟ݁: ܠܚܰܝ̈ܶܐ ܘܡܺܝ̣̈ܬ݂ܶܐ ܕ݂ܝܰܩ̣ܰܪܘ̱ ܥܺܐܕ݂ܳܗ̇ ܨܠܽܘ̇ܬ݂ܳܗ̇ ܥܰܡܰܢ܀

ܒ݁ܰܨܠܰܘ̈ܳܬ݂ܳܗ̇ ܕ݁ܗܳܝ ܕ݁ܰܛܥܶܢ̣ܬ݂ܳܟ݂ ܝܰܪ̈ܚܶܐ ܬ݂ܶܫܥܳܐ܀

ܒ݁ܰܪ ܐܰܠܳܗܳܐ ܐܰܥܒ݁ܰܪ ܡܶܢܰܢ ܫܰܒ݂̈ܛܶܐ ܕ݂ܪܽܘ̣ܓ݂ܙܳܐ܀

صلاة على الحاضرين

يا ربنا وإلهنا يسوع المسيح أنت الذي وهبتنا نحن عبيدك الخطاة غير المستحقين أن نبارك ونقدس الآتين إلى كنيستك المقدسة الساجدين لاسمك القدوس والآن يا ربّ أفض بركاتك على الحاضرين هَهنا وطهرهم بنعمتك واغفر لهم بلطفك لكي يرفعوا لك المجد والشكر ولابنك الوحيد ولروحك الحي القدوس المجيد الآن وكل آوان .

الباب الخامس

صلوات على الطفل في البيت بعد العماد

فصل من الإنجيل بحسب الرسول متى

(3: 13 17)

13حِينَئِذٍ جَاءَ يَسُوعُ مِنَ الْجَلِيلِ إِلَى الأُرْدُنِّ إِلَى يُوحَنَّا لِيَعْتَمِدَ مِنْهُ. 14وَلَكِنْ يُوحَنَّا مَنَعَهُ قَائِلاً: «أَنَا مُحْتَاجٌ أَنْ أَعْتَمِدَ مِنْكَ وَأَنْتَ تَأْتِي إِلَيَّ!» 15فَقَالَ يَسُوعُ لَهُ: «ﭐسْمَحِ الآنَ لأَنَّهُ هَكَذَا يَلِيقُ بِنَا أَنْ نُكَمِّلَ كُلَّ بِرٍّ». حِينَئِذٍ سَمَحَ لَهُ. 16فَلَمَّا اعْتَمَدَ يَسُوعُ صَعِدَ لِلْوَقْتِ مِنَ الْمَاءِ وَإِذَا السَّمَاوَاتُ قَدِ انْفَتَحَتْ لَهُ فَرَأَى رُوحَ اللَّهِ نَازِلاً مِثْلَ حَمَامَةٍ وَآتِياً عَلَيْهِ 17وَصَوْتٌ مِنَ السَّمَاوَاتِ قَائِلاً: «هَذَا هُوَ ابْنِي الْحَبِيبُ الَّذِي بِهِ سُرِرْتُ». الأمن…

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها المسيح إلهنا يا كلمة الآب المساوي الذي صرت إنساناً لأجلنا بدون تغيير وولدت في بيت لحم وخلصتنا وصرت لنا طريقاً وباباً وهادياً إلى أبيك السماوي نسجد لك ونمجدك يا من لا تجسر الملائكة التطلع إليك السرافيم يغطون وجوههم من هيبتك ومريم البتول قد حبلت بك وولدتك في بيت لحم ووضعتك في مذود الحيوانات وفاح في المسكونة عرف أطيابك واجتمع الرعاة والمجوس وآتوا لكي يسجدوا لك. يا غافر الخطايا يا من آتيت إلى العماد لكي تنقينا، يا مطهّر الأدناس الذي جاء للاغتسال لأجل تطهيرنا، يا مُقدّس الكل الذي ظهر على الأردن لأجل تقديسنا. أنت يا ربنا يسوع المسيح ضع يمينك القوية مانحة الخيرات وبارك عبدك هذا (فلان) المولود جديداً من المعمودية المقدسة لتكن له المعمودية هادية ومرشدة جميع أيام حياته إلى الملكوت السماوي وليكن محفوظاً بواسطة الملاك الحارس المرسل من روحك القدوس واجعل حياته كلها في طاعتك بفرح وسرور وآمن وسلام ليمجدك و أباك وروحك القدوس الآن وكل أوان .

صلاة ثانية

اهدِ اللهم بروحك المحيي عبدك هذا (فلان) إلى السيرة الإنجيلية، هذا الذي جعلته أخاً لابنك الوحيد بولادته من الأم الروحانية التي هي ذخيرة بنيك، لكي ينشأ بأفكار محمودة وينال في ملكوتك السماوي ذلك الإكليل المحفوظ للذين يحسنون السلوك ولا يبتعد برفعة عن معونة يمينك ليستتر ويتقوى ويتقبل إكليل الدعوة العلوية ويمجدك مع ابنك الوحيد وروحك القدوس الآن وكل آوان وإلى أبد الآبدين آمين.

الباب السادس

صلوات للمرأة  في الكنيسة بعد أربعين يوماً من ولادتها([1])

صلاة الابتداء

ܫܘܒܚܐ ܠܐܒܐ ܘܠܒܪܐ ܘܠܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ܀ ܘܥܠܝܢ ܡܚܝ̈ܠܐ ܘܚܛܝ̈ܐ܀

أيها الرب إلهنا يا من في ختام أربعين يوماً قدمت وأنت طفل إلى الهيكل الناموسي مع مريم القديسة والدتك البتول وحملك سمعان الكاهن على ذراعيه. أنت الآن يا سيدنا اقبل هذا الطفل الذي قَدِم إليك يا خالق الكل باركه وأنشأه بكل عمل صالح مُرضٍ، واطرد عنه بإشارة صليبك جميع القوات المضادة لأنك أنت الذي تحفظ الأطفال، يا رب باستحقاق المعمودية المقدسة ينال الحفظ مع قديسيك في ملكوتك وليكن محفوظاً بنعمة الثالوث الأقدس المساوي في الجوهر لأن لك ينبغي كل مجد وإكرام الآن .

فروميون

السبح والحمد والثناء لباب الرحمة المفتوح للخطاة ومعين الحياة المحيي للمائتين الحمد للزوفة المنقي للنجسين والرشاش المطهر للدنسين للذي له يليق كل مجد ووقار .

السدر

أيها الرب الإله الضابط الكل أبا ربنا يسوع المسيح يا من بكلمتك خلقتك كل طبيعة ناطقة وغير ناطقة وأخرجت كافة الأشياء من العدم إلى الوجود. منك نطلب وإليك نرغب يا من بمشيئتك خلصت أَمتك هذه (فلانة). أن تطهرها من كل خطية، وتنقيها من كل دنس، إذ قد أتت إلى بيتك المقدس لتستحق تناول أسرارك الإلهية الطاهرة بلا شجب. بارك ܀ هذا الطفل المولود منها، وربِّه ونمِّه وقدسه وامنحه عقلاً وفهماً ومعرفة، لأنك أنت الذي أخرجته من الظلام وأظهرته إلى النور المحسوس لكي يستحق النور العقلي ويُعّد في عداد رعيتك المقدسة باسم ابنك الوحيد المبارك وروحك الكي قدسه الآن وكل أوان .

ܒܩ̄ ܬܠܝܬܝܐ܆ ܡܪܗ ܕܪܡܫܐ

ܛܥܶܢܬܶܗ ܡܰܪܝܰܡ ܠܰܒܪܳܗ̇ ܒܕܪ̈ܳܥܶܝܗ̇܆ ܘܫܶܩܠܰܬ ܥܰܡܳܗ̇ ܙܰܘܓܐ ܕܫܘܦ̈ܢܝܢܐ܆ ܘܠܒܝܬ ܩܘܕܫܐ ܐܣܩܬܗ ܗܘܳܬ܆ ܐܰܝܟ ܢܡܘܣܐ ܕܣܝܡ ܗ̱ܘܐ ܠܐܝܣܪܐܝܠ܀ ܫܘ̄ܒ܀ ܐܘܪܒ ܡܪܢ ܕܘܟܪܢ ܝܠܕܬܟ܆ ܥܡ ܕܢܒܝ̈ܐ ܘܕܫܠܝ̈ܚܐ ܘܣܗ̈ܕܐ܆ ܘܫܘܬܦ ܥܡܗܘܢ ܠܥܢܝ̈ܕܐ ܡܗܝܡܢ̈ܐ܆ ܕܐܟܠܘ ܦܓܪܟ ܘܫܟܒܘ ܥܠ ܣܒܪܟ܀

العطر

أيها الرب إلهنا يسوع المسيح ابن الآب المحتجب، الذي من أجل جنسنا الضعيف نزلت من السماء إلى الأرض، فاتخذت جسداً ناسوتياً من البتول وكملّت ناموس موسى وفي اليوم الثامن قبلت الختان وبحسب التربية الجسدية كما هو مكتوب قدمت طهارة عوض طهارة. أنت هو القربان المقبول والرائحة الذكية وبك رضي الآب على جنسنا الضعيف، نزلت من السماء إلى الأرض لأجل خلاصنا. أنت الآن أيها الإله القدير امنح أَمتك هذه (فلانة) التي قد تقدمت في هذا اليوم إلى هيكلك المقدس، طهرها ونقها وامنحها غفران ذنوبها وخطاياها، وأرسل لها نعمة روحك القدوس لكي بالطهارة والقداسة تستحق أن تدخل إلى هيكل قدسك وتصعد لك المجد الآن وكل أوان .

وبعد ذلك يدخلوهما إلى الكنيسة ويقرأ عليهما تتمة الصلاة أمام باب المذبح.

ܦܬ܀ ܐܺܬܶܐ ܠܒܰܝܬܳܟ ܒܺܐܝܩܳܪܐ ܘܶܐܦܪܥܳܟ ܢܶܕܪ̈ܰܝ܆ ܡܶܕܶܡ ܕܰܦܬܰܚ̈ܝ ܣܶܦ̈ܘܳܬܝ ܗ̄܀

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

(2: 22 39)

22وَلَمَّا تَمَّتْ أَيَّامُ تَطْهِيرِهَا حَسَبَ شَرِيعَةِ مُوسَى صَعِدُوا بِهِ إِلَى أُورُشَلِيمَ لِيُقَدِّمُوهُ لِلرَّبِّ 23كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ فِي نَامُوسِ الرَّبِّ: أَنَّ كُلَّ ذَكَرٍ فَاتِحَ رَحِمٍ يُدْعَى قُدُّوساً لِلرَّبِّ. 24وَلِكَيْ يُقَدِّمُوا ذَبِيحَةً كَمَا قِيلَ فِي نَامُوسِ الرَّبِّ زَوْجَ يَمَامٍ أَوْ فَرْخَيْ حَمَامٍ.

25وَكَانَ رَجُلٌ فِي أُورُشَلِيمَ اسْمُهُ سِمْعَانُ كَانَ بَارّاً تَقِيّاً يَنْتَظِرُ تَعْزِيَةَ إِسْرَائِيلَ وَالرُّوحُ الْقُدُسُ كَانَ عَلَيْهِ. 26وَكَانَ قَدْ أُوحِيَ إِلَيْهِ بِالرُّوحِ الْقُدُسِ أَنَّهُ لاَ يَرَى الْمَوْتَ قَبْلَ أَنْ يَرَى مَسِيحَ الرَّبِّ. 27فَأَتَى بِالرُّوحِ إِلَى الْهَيْكَلِ. وَعِنْدَمَا دَخَلَ بِالصَّبِيِّ يَسُوعَ أَبَوَاهُ لِيَصْنَعَا لَهُ حَسَبَ عَادَةِ النَّامُوسِ 28أَخَذَهُ عَلَى ذِرَاعَيْهِ وَبَارَكَ اللهَ وَقَالَ: 29«ﭐلآنَ تُطْلِقُ عَبْدَكَ يَا سَيِّدُ حَسَبَ قَوْلِكَ بِسَلاَمٍ 30لأَنَّ عَيْنَيَّ قَدْ أَبْصَرَتَا خَلاَصَكَ 31ﭐلَّذِي أَعْدَدْتَهُ قُدَّامَ وَجْهِ جَمِيعِ الشُّعُوبِ. 32نُورَ إِعْلاَنٍ لِلأُمَمِ وَمَجْداً لِشَعْبِكَ إِسْرَائِيلَ». 33وَكَانَ يُوسُفُ وَأُمُّهُ يَتَعَجَّبَانِ مِمَّا قِيلَ فِيهِ. 34وَبَارَكَهُمَا سِمْعَانُ وَقَالَ لِمَرْيَمَ أُمِّهِ: «هَا إِنَّ هَذَا قَدْ وُضِعَ لِسُقُوطِ وَقِيَامِ كَثِيرِينَ فِي إِسْرَائِيلَ وَلِعَلاَمَةٍ تُقَاوَمُ. 35وَأَنْتِ أَيْضاً يَجُوزُ فِي نَفْسِكِ سَيْفٌ لِتُعْلَنَ أَفْكَارٌ مِنْ قُلُوبٍ كَثِيرَةٍ». 36وَكَانَتْ نَبِيَّةٌ حَنَّةُ بِنْتُ فَنُوئِيلَ مِنْ سِبْطِ أَشِيرَ وَهِيَ مُتَقّدِّمَةٌ فِي أَيَّامٍ كَثِيرَةٍ قَدْ عَاشَتْ مَعَ زَوْجٍ سَبْعَ سِنِينَ بَعْدَ بُكُورِيَّتِهَا. 37وَهِيَ أَرْمَلَةٌ نَحْوَ أَرْبَعٍ وَثَمَانِينَ سَنَةً لاَ تُفَارِقُ الْهَيْكَلَ عَابِدَةً بِأَصْوَامٍ وَطِلْبَاتٍ لَيْلاً وَنَهَاراً. 38فَهِيَ فِي تِلْكَ السَّاعَةِ وَقَفَتْ تُسَبِّحُ الرَّبَّ وَتَكَلَّمَتْ عَنْهُ مَعَ جَمِيعِ الْمُنْتَظِرِينَ فِدَاءً فِي أُورُشَلِيمَ.39وَلَمَّا أَكْمَلُوا كُلَّ شَيْءٍ حَسَبَ نَامُوسِ الرَّبِّ رَجَعُوا إِلَى الْجَلِيلِ إِلَى مَدِينَتِهِمُ النَّاصِرَةِ. والأمن.

خاتمة

ليبارككم ܀ جميعاً الإله الذي خلق كل شيء برحمته ويحرس الأطفال بنعمته كما هو مكتوب ليكن لكما حارساً ليلاً ونهاراً، ويرسل لكما عوناً ورأفة وليسمع صلواتنا لأجلكما وليدبركما حسب مشيئته وليصنكما من الآفات تحت أكناف صليبه وليكن لكما سوراً وحارساً وحصناً لا تزعزعه الآفات والضيقات وليطهّر خطاياكما بزوفاه وليبعد عنكما النوائب وليحفظ حياتكما من الأمراض وليكن لكما ميناءً تستريحون فيه من الأتعاب والعذابات جميع أيام حياتكما وتصعدا له المجد والشكر ولابنه الوحيد ولروحه القدوس المجيد الآن……

الباب السابع

صلوات للأطفال المرضى (للبنين)

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

(7: 1 17)

1وَلَمَّا أَكْمَلَ أَقْوَالَهُ كُلَّهَا فِي مَسَامِعِ الشَّعْبِ دَخَلَ كَفْرَنَاحُومَ. 2وَكَانَ عَبْدٌ لِقَائِدِ مِئَةٍ مَرِيضاً مُشْرِفاً عَلَى الْمَوْتِ وَكَانَ عَزِيزاً عِنْدَهُ. 3فَلَمَّا سَمِعَ عَنْ يَسُوعَ أَرْسَلَ إِلَيْهِ شُيُوخَ الْيَهُودِ يَسْأَلُهُ أَنْ يَأْتِيَ وَيَشْفِيَ عَبْدَهُ. 4فَلَمَّا جَاءُوا إِلَى يَسُوعَ طَلَبُوا إِلَيْهِ بِاجْتِهَادٍ قَائِلِينَ: «إِنَّهُ مُسْتَحِقٌّ أَنْ يُفْعَلَ لَهُ هَذَا 5لأَنَّهُ يُحِبُّ أُمَّتَنَا وَهُوَ بَنَى لَنَا الْمَجْمَعَ». 6فَذَهَبَ يَسُوعُ مَعَهُمْ. وَإِذْ كَانَ غَيْرَ بَعِيدٍ عَنِ الْبَيْتِ أَرْسَلَ إِلَيْهِ قَائِدُ الْمِئَةِ أَصْدِقَاءَ يَقُولُ لَهُ: «يَا سَيِّدُ لاَ تَتْعَبْ. لأَنِّي لَسْتُ مُسْتَحِقّاً أَنْ تَدْخُلَ تَحْتَ سَقْفِي. 7لِذَلِكَ لَمْ أَحْسِبْ نَفْسِي أَهْلاً أَنْ آتِيَ إِلَيْكَ. لَكِنْ قُلْ كَلِمَةً فَيَبْرَأَ غُلاَمِي. 8لأَنِّي أَنَا أَيْضاً إِنْسَانٌ مُرَتَّبٌ تَحْتَ سُلْطَانٍ لِي جُنْدٌ تَحْتَ يَدِي. وَأَقُولُ لِهَذَا: اذْهَبْ فَيَذْهَبُ وَلِآخَرَ: ائْتِ فَيَأْتِي وَلِعَبْدِي: افْعَلْ هَذَا فَيَفْعَلُ». 9وَلَمَّا سَمِعَ يَسُوعُ هَذَا تَعَجَّبَ مِنْهُ وَالْتَفَتَ إِلَى الْجَمْعِ الَّذِي يَتْبَعُهُ وَقَالَ: «أَقُولُ لَكُمْ: لَمْ أَجِدْ وَلاَ فِي إِسْرَائِيلَ إِيمَاناً بِمِقْدَارِ هَذَا». 10وَرَجَعَ الْمُرْسَلُونَ إِلَى الْبَيْتِ فَوَجَدُوا الْعَبْدَ الْمَرِيضَ قَدْ صَحَّ.

11وَفِي الْيَوْمِ التَّالِي ذَهَبَ إِلَى مَدِينَةٍ تُدْعَى نَايِينَ وَذَهَبَ مَعَهُ كَثِيرُونَ مِنْ تَلاَمِيذِهِ وَجَمْعٌ كَثِيرٌ. 12فَلَمَّا اقْتَرَبَ إِلَى بَابِ الْمَدِينَةِ إِذَا مَيْتٌ مَحْمُولٌ ابْنٌ وَحِيدٌ لأُمِّهِ وَهِيَ أَرْمَلَةٌ وَمَعَهَا جَمْعٌ كَثِيرٌ مِنَ الْمَدِينَةِ. 13فَلَمَّا رَآهَا الرَّبُّ تَحَنَّنَ عَلَيْهَا وَقَالَ لَهَا: «لاَ تَبْكِي». 14ثُمَّ تَقَدَّمَ وَلَمَسَ النَّعْشَ فَوَقَفَ الْحَامِلُونَ. فَقَالَ: «أَيُّهَا الشَّابُّ لَكَ أَقُولُ قُمْ». 15فَجَلَسَ الْمَيْتُ وَابْتَدَأَ يَتَكَلَّمُ فَدَفَعَهُ إِلَى أُمِّهِ. 16فَأَخَذَ الْجَمِيعَ خَوْفٌ وَمَجَّدُوا اللهَ قَائِلِينَ: «قَدْ قَامَ فِينَا نَبِيٌّ عَظِيمٌ وَافْتَقَدَ اللهُ شَعْبَهُ». 17وَخَرَجَ هَذَا الْخَبَرُ عَنْهُ فِي كُلِّ الْيَهُودِيَّةِ وَفِي جَمِيعِ الْكُورَةِ الْمُحِيطَةِ. والأمن .

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها الرب الإله الذي لما اقترب إليه الأطفال صلّى عليهم وبسط يمنيه وباركهم. يا من في جبل الزيتون أيضاً بسط يديه على تلاميذه الأطهار وباركهم وقدّسهم وأعطاهم سلطاناً أن يصلّوا على بعضهم البعض، أنت الآن يا رب ابسط يمينك المملوءة رحمة وخيراً وبركة، وبارك ܀ عبدك هذا الطالب الصلاة من ضعفنا. كن له يا رب ملجأً حصيناً وحافظاً بالليل والنهار من الشرير وكافة قواته ومن جميع فخاخه وشباكه واطرد عنه الشدائد التي تضر النفس والجسد ليتعافى بنفسه وجسده حتى يداوم على عبادتك كافة أيام حياته آمين.

صلاة ثانية

ربنا وإلهنا وسيدنا يسوع المسيح الكثير الرحمة والرأفة، الملك الصالح والمربي الكريم. امنح هذا الطفل عبدك إنعامك وخيراتك السماوية وباركه ܀ ببركاتك الإلهية وأحفظه من كل شرّ وأذى وبلية، ونجّه من كل شدّة لأنك كريم ومنعم بالبركات ومنك هي العطية الكاملة وكل موهبة صالحة، ولك نقدم الشكر والإكرام الآن وكل أوان .

الباب الثامن

صلوات للأطفال المرضى (للبنات)

فصل من الإنجيل بحسب البشير مرقس

(5: 35 43)

35وَبَيْنَمَا هُوَ يَتَكَلَّمُ جَاءُوا مِنْ دَارِ رَئِيسِ الْمَجْمَعِ قَائِلِينَ: «ﭐبْنَتُكَ مَاتَتْ. لِمَاذَا تُتْعِبُ الْمُعَلِّمَ بَعْدُ؟» 36فَسَمِعَ يَسُوعُ لِوَقْتِهِ الْكَلِمَةَ الَّتِي قِيلَتْ فَقَالَ لِرَئِيسِ الْمَجْمَعِ: «لاَ تَخَفْ. آمِنْ فَقَطْ». 37وَلَمْ يَدَعْ أَحَداً يَتْبَعُهُ إلاَّ بُطْرُسَ وَيَعْقُوبَ وَيُوحَنَّا أَخَا يَعْقُوبَ. 38فَجَاءَ إِلَى بَيْتِ رَئِيسِ الْمَجْمَعِ وَرَأَى ضَجِيجاً. يَبْكُونَ وَيُوَلْوِلُونَ كَثِيراً. 39فَدَخَلَ وَقَالَ لَهُمْ: «لِمَاذَا تَضِجُّونَ وَتَبْكُونَ؟ لَمْ تَمُتِ الصَّبِيَّةُ لَكِنَّهَا نَائِمَةٌ». 40فَضَحِكُوا عَلَيْهِ. أَمَّا هُوَ فَأَخْرَجَ الْجَمِيعَ وَأَخَذَ أَبَا الصَّبِيَّةِ وَأُمَّهَا وَالَّذِينَ مَعَهُ وَدَخَلَ حَيْثُ كَانَتِ الصَّبِيَّةُ مُضْطَجِعَةً 41وَأَمْسَكَ بِيَدِ الصَّبِيَّةِ وَقَالَ لَهَا: «طَلِيثَا قُومِي». (ﭐلَّذِي تَفْسِيرُهُ: يَا صَبِيَّةُ لَكِ أَقُولُ قُومِي). 42وَلِلْوَقْتِ قَامَتِ الصَّبِيَّةُ وَمَشَتْ لأَنَّهَا كَانَتِ ابْنَةَ اثْنَتَيْ عَشْرَةَ سَنَةً. فَبُهِتُوا بَهَتاً عَظِيماً. 43فَأَوْصَاهُمْ كَثِيراً أَنْ لاَ يَعْلَمَ أَحَدٌ بِذَلِكَ. وَقَالَ أَنْ تُعْطَى لِتَأْكُلَ.

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. ربنا وإلهنا أيها الملك الصالح نسألك أن تستجيب صلاتنا لأجل جاريتك هذه (فلانة) بنعمتك وسهّل خطواتها برأفتك، قوّم سبلها بعنايتك نجِّها من كل المصائب والمخاطر ومن كل فخاخ العدو وشراكه، أرشدها أن تسلك في طاعتك وتعمل بحسب رضاك ولتحرسها ملائكة السلامة دائماً وبلغّها إلى حد الكمال ولترضخ بشيبة صالحة وشيخوخة كاملة حتى نهاية حياتها، وفي الحياة الأبدية مع أصفيائك وقديسيك وهناك معهم تقدم لك المجد والشكر والسجود في البحابح السماوية ولأبيك المبارك ولروحك الحي القدوس الآن وكل أوان .

صلاة ثانية

أيها الآب الأزلي أيها القادر على كل شيء اللهم أسالك بواسطة سيدنا ومخلصنا يسوع المسيح ابنك الوحيد ووالدته المباركة مريم العذراء الطاهرة والقديس يوسف الآمين وكرسي عظمتك العالي الشأن والملائكة ورؤساء الملائكة وسائر الأرواح الطوباوية والخدام السماويين والأبرار والصديقين والأنبياء والصالحين وجميع القديسين وكل الذين أرضوك بأعمالهم الصالحة. أبتهل إلى مراحمك عوض جاريتك هذه (فلانة) بأن تحل عليها إنعاماتك وتفض عليها بركاتك وتغدق خيراتك ومواهبك الجزيلة ولتجنِ من عطاياك. أيها الإله الرحوم بارك ܀ جاريتك هذه ببركاتك الإلهية باركها܀ أيها الرب من فمك القدوس. باركها ܀ يا رب بيمينك الخفية المباركة لكل الخليقة. باركها ܀ يا واهب البركات والأنعام والخيرات. بارك ܀ روحها وجسدها. بارك ܀ كل تقلباتها ودبرها تدبيراً حسناً وامزج في جسدها أريج القداسة. أضرم قلبها بمحبتك احفظها ونجها بقوتك املأها سروراً وابتهاجاً بإنعامك، منطقها حلة الكرامة والقبول والعبادة من لدنك. أفض عليها مواهبك ومراحمك واكفها من كنز خيراتك العميم حصنّها بسلاح الروح اعصمها من كل نقص وكل تجربة خلصها من سائر الأضرار والأرواح الشريرة والوثبات الشيطانية واذكرها بالمعونة والعافية والنجاح. يا رب زين حياتها بالطهر والقداسة كل أيام حياتها لتقضها برضاك وطاعتك وأهلّها لآخرة صالحة فتصعد لك المجد والشكر ولأبيك وروحك القدوس الحي المجيد الآن.

الباب التاسع

الصلوات التي تتلى عند حلاقة منذور

فصل من الإنجيل بحسب البشير مرقس

(10: 13 16)

13وَقَدَّمُوا إِلَيْهِ أَوْلاَداً لِكَيْ يَلْمِسَهُمْ. وَأَمَّا التَّلاَمِيذُ فَانْتَهَرُوا الَّذِينَ قَدَّمُوهُمْ. 14فَلَمَّا رَأَى يَسُوعُ ذَلِكَ اغْتَاظَ وَقَالَ لَهُمْ: «دَعُوا الأَوْلاَدَ يَأْتُونَ إِلَيَّ وَلاَ تَمْنَعُوهُمْ لأَنَّ لِمِثْلِ هَؤُلاَءِ مَلَكُوتَ اللَّهِ. 15اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: مَنْ لاَ يَقْبَلُ مَلَكُوتَ اللَّهِ مِثْلَ وَلَدٍ فَلَنْ يَدْخُلَهُ». 16فَاحْتَضَنَهُمْ وَوَضَعَ يَدَيْهِ عَلَيْهِمْ وَبَارَكَهُمْ. والأمن .

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها الرب إلهنا يا من بكمال بركة العماد قدسّت الذين آمنوا بك وطهرتهم بكثرة خيراتك بارك ܀ هذا الصبي الحاضر أمامك ولتحل على رأسه بركاتك، وكما باركت داود الملك بواسطة صموئيل النبي بارك ܀ هامة عبدك هذا (فلان) بوضع يدي أنا الخاطئ ليأتِ عليه روحك القدوس لكي ينمو في القامة ويبلغ شيخوخة مباركة ويبصر خير أورشليم كافة أيام حياته ويصعد لك المجد والشكر

صلاة ثانية

ربنا وإلهنا المُربّي الصالح نسألك ونتضرع إليك متوسلين من مراحمك العميمة أن تشرق نور وجهك المنير على عبدك هذا الموسوم بصليب ابنك الوحيد على جبهته وقلبه لكي يستنير عقله وضميره وينتبه من غفلته ويهرب من فساد العالم وينجو من شِراكِه ويتخلص من مكر الشرير عدو جبلتنا. ألهمه يا رب ليكمل أوامرك ويحفظ وصاياك الإلهية وامنحه أن تثبت إشارتك عليه واسمك القدوس يتمجد به واحفظه يا رب من المعاشرات الرديّة والتجاديف وأدناس أهل العالم لكي ينال الوعد الصادق ويبلغ حد الكمال وبواسطة ختم المعمودية الذي عليه، منك يصير ويُرشد دائماً وهو حافظ وصاياك ولتحل عليه البركة وتنشئه وتزيد فيه النعمة ويتبارك ويخلّف نسلاً صالحاً لأنك إله رحيم ومحب لخلاص البشر ولك يجب السجود والإكرام دائماً أبداً آمين.

ثم يقص الكاهن من شعر الصبي على شكي صليب قائلاً: نقص شعر عبد الله (فلان)

ܒܰܫܡܐ ܕܰܐܒܐ ܐܰܡܝܢ܀ ܘܕܒܪܐ ܐܡܝܢ܀ ܘܕܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ ܠܚܝ̈ܐ ܕܠܥܠܡ ܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ܀

الختام

ليباركك الإله الذي ربّى اسحق منذ طفولته فظهر منه موعد الحياة وفرّح أبويه بميلاده وشرّف شيخوختهما بولادته وليشرف أبويك بتربيتك ويحفظهما بأعمال حكمتك ولتحفظك وإياهما يمين نعمته من آفات إبليس وليملك معنا سلامك إلى الأبد أيها الآب والابن والروح القدس الإله الواحد.

الباب العاشر

صلاة تتلى عند دخول البنين للمدرسة

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها الرب إلهنا يا من أكرمتنا نحن البشر بصورتك، ووضعت فينا إرادة لنكون مسلطين على ذواتنا، يا من دخلت إلى الهيكل في انتصاف العيد، وعلمت الشعب فتعجبت منك جميع الشعوب قائلين: من أين يعرف هذا الكتب ولم يتعلم؟ وقد قال داود نبيك: تقدموا إليه فتستنيروا وجوهكم ولا تُخزى، وأيضاً أيها الأولاد اسمعوني فأعلمكم خوف الرب يا من لقنّت سليمان الحكمة يا إله سائر البرايا يا أيها الكلمة ملك الكل افتح ذهن عبدك وفهمه وأنر عقله ليقبل مشيئتك ويعمل بها ونجه من كافة حيل الشيطان و أحفظه كل أيام حياته واجعله ناجحاً في تكميل وصاياك دائماً بشفاعة مريم العذراء القديسة والدتك وجميع القديسين لأنك أنت هو مفتقد أنفسنا وأجسادنا أيها السيد المسيح إلهنا و لك نقدم المجد والشكر الآن وكل أوان .

الباب الحادي عشر

صلاة تتلى على الصبي الخامد الذهن

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها الرب يسوع المسيح إلهنا يا من سكنت في قلوب الرسل الاثني عشر بلا شك، بواسطة الروح القدس النازل عليهم في نوع ألسنة نارية وفتحت شفاههم فابتدءوا يتكلمون بألسنة متنوعة. أنت أيها الرب يسوع المسيح إلهنا أرسل روحك القدوس على هذا الصبي وافتح ذهنه واغرس في إذني قلبه ليتعلم الكتب المقدسة التي دونتها يدك الطاهرة في ألواح حجرية لموسى. واحفظه ليكون غصناً مباركاً ويثمر أثماراً صالحة ويسبّح اسمك القدوس الآن وكل أوان وإلى أبد.

الباب الثاني عشر

الصلوات التي تتلى على الرجال المرضى

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

(5: 12 26)

12وَكَانَ فِي إِحْدَى الْمُدُنِ. فَإِذَا رَجُلٌ مَمْلُوءٌ بَرَصاً. فَلَمَّا رَأَى يَسُوعَ خَرَّ عَلَى وَجْهِهِ وَطَلَبَ إِلَيْهِ قَائِلاً: «يَا سَيِّدُ إِنْ أَرَدْتَ تَقْدِرْ أَنْ تُطَهِّرَنِي». 13فَمَدَّ يَدَهُ وَلَمَسَهُ قَائِلاً: «أُرِيدُ فَاطْهُرْ». وَلِلْوَقْتِ ذَهَبَ عَنْهُ الْبَرَصُ. 14فَأَوْصَاهُ أَنْ لاَ يَقُولَ لأَحَدٍ. بَلِ «ﭐمْضِ وَأَرِ نَفْسَكَ لِلْكَاهِنِ وَقَدِّمْ عَنْ تَطْهِيرِكَ كَمَا أَمَرَ مُوسَى شَهَادَةً لَهُمْ». 15فَذَاعَ الْخَبَرُ عَنْهُ أَكْثَرَ. فَاجْتَمَعَ جُمُوعٌ كَثِيرَةٌ لِكَيْ يَسْمَعُوا وَيُشْفَوْا بِهِ مِنْ أَمْرَاضِهِمْ. 16وَأَمَّا هُوَ فَكَانَ يَعْتَزِلُ فِي الْبَرَارِي وَيُصَلِّي.  17وَفِي أَحَدِ الأَيَّامِ كَانَ يُعَلِّمُ وَكَانَ فَرِّيسِيُّونَ وَمُعَلِّمُونَ لِلنَّامُوسِ جَالِسِينَ وَهُمْ قَدْ أَتَوْا مِنْ كُلِّ قَرْيَةٍ مِنَ الْجَلِيلِ وَالْيَهُودِيَّةِ وَأُورُشَلِيمَ. وَكَانَتْ قُوَّةُ الرَّبِّ لِشِفَائِهِمْ. 18وَإِذَا بِرِجَالٍ يَحْمِلُونَ عَلَى فِرَاشٍ إِنْسَاناً مَفْلُوجاً وَكَانُوا يَطْلُبُونَ أَنْ يَدْخُلُوا بِهِ وَيَضَعُوهُ أَمَامَهُ. 19وَلَمَّا لَمْ يَجِدُوا مِنْ أَيْنَ يَدْخُلُونَ بِهِ لِسَبَبِ الْجَمْعِ صَعِدُوا عَلَى السَّطْحِ وَدَلَّوْهُ مَعَ الْفِرَاشِ مِنْ بَيْنِ الأَجُرِّ إِلَى الْوَسَطِ قُدَّامَ يَسُوعَ. 20فَلَمَّا رَأَى إِيمَانَهُمْ قَالَ لَهُ: «أَيُّهَا الإِنْسَانُ مَغْفُورَةٌ لَكَ خَطَايَاكَ». 21فَابْتَدَأَ الْكَتَبَةُ وَالْفَرِّيسِيُّونَ يُفَكِّرُونَ قَائِلِينَ: «مَنْ هَذَا الَّذِي يَتَكَلَّمُ بِتَجَادِيفَ؟ مَنْ يَقْدِرُ أَنْ يَغْفِرَ خَطَايَا إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ؟» 22فَشَعَرَ يَسُوعُ بِأَفْكَارِهِمْ وَقَالَ لَهُمْ: «مَاذَا تُفَكِّرُونَ فِي قُلُوبِكُمْ؟ 23أَيُّمَا أَيْسَرُ: أَنْ يُقَالَ مَغْفُورَةٌ لَكَ خَطَايَاكَ أَمْ أَنْ يُقَالَ قُمْ وَامْشِ. 24وَلَكِنْ لِكَيْ تَعْلَمُوا أَنَّ لاِبْنِ الإِنْسَانِ سُلْطَاناً عَلَى الأَرْضِ أَنْ يَغْفِرَ الْخَطَايَا» – قَالَ لِلْمَفْلُوجِ: «لَكَ أَقُولُ قُمْ وَاحْمِلْ فِرَاشَكَ وَاذْهَبْ إِلَى بَيْتِكَ». 25فَفِي الْحَالِ قَامَ أَمَامَهُمْ وَحَمَلَ مَا كَانَ مُضْطَجِعاً عَلَيْهِ وَمَضَى إِلَى بَيْتِهِ وَهُوَ يُمَجِّدُ اللهَ. 26فَأَخَذَتِ الْجَمِيعَ حَيْرَةٌ وَمَجَّدُوا اللهَ وَامْتَلَأُوا خَوْفاً قَائِلِينَ: «إِنَّنَا قَدْ رَأَيْنَا الْيَوْمَ عَجَائِبَ!». والأمن .

صلاة

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. اللهم يا ربنا وإلهنا يسوع المسيح لتأتي يمينك وتحل على عبدك هذا تلك اليمين التي وضعتها على المرضى فتعافوا وعلى البرص فتطهروا وعلى المخلّعين فصحّوا وعلى العميان فأبصروا وعلى حماة بطرس فشفيت ولتبعد عنه سائر الأمراض والأوجاع وتلبسه قوة وعوناً ومعونة منك. آمين.

يا ربّ الشفاء وواهب القداسة يا من تعتني دائماً بحياة البشر ولا تمنع عنا عونك أحل أيها الرب الإله يمينك المملوءة رحمة ورأفة وشفاء وحياة وشجاعة وعوناً على عبدك هذا (فلان) الذي سألك العافية نفساً وجسداً وابعد عنه يا ربّ الأمراض والأوجاع والآفات وأَمِت عنه الأهواء والتجارب وألبسه قوة وصحة وأعضده ليقوم ويعافى واغفر له ذنوبه وآثامه وعامله بلطفك ورأفتك العظيمة لنشكرك ونسبحك ولأبيك وروحك الحي القدوس المجيد المساوي لك في الجوهر الآن وكل أوان.

نسألك يا سيدنا يسوع المسيح ابن الله الحي الأزلي يا من وعدتنا في إنجيلك المقدس قائلاً: باسمي يخرجون الشياطين ويتكلمون بألسنة جديدة ويحملون بأيديهم الحيات فلا تؤذيهم وإن شربوا السم القاتل فلا يضرهم ويضعون يديهم على المرضى فيشفوا ونسألك بشفاعة والدتك مريم العذراء وجميع قديسيك أن يشفى عبدك هذا من المرض وتخلصه من هذه الشدة وتنجيه من كل شر وضرر وتقيمه على بيته وتمنطقه عافية النفس والجسد ليمجدك على الدوام وأباك الصالح وروحك القدوس المساوي لكما في الكمال الآن..

الباب الثالث عشر

الصلوات التي تتلى على النساء المرضى

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

(13: 10 17)

10وَكَانَ يُعَلِّمُ فِي أَحَدِ الْمَجَامِعِ فِي السَّبْتِ 11وَإِذَا امْرَأَةٌ كَانَ بِهَا رُوحُ ضُعْفٍ ثَمَانِيَ عَشْرَةَ سَنَةً وَكَانَتْ مُنْحَنِيَةً وَلَمْ تَقْدِرْ أَنْ تَنْتَصِبَ الْبَتَّةَ. 12فَلَمَّا رَآهَا يَسُوعُ دَعَاهَا وَقَالَ لَهَا: «يَا امْرَأَةُ إِنَّكِ مَحْلُولَةٌ مِنْ ضُعْفِكِ». 13وَوَضَعَ عَلَيْهَا يَدَيْهِ فَفِي الْحَالِ اسْتَقَامَتْ وَمَجَّدَتِ اللهَ. 14فَرَئِيسُ الْمَجْمَعِ وَهُوَ مُغْتَاظٌ لأَنَّ يَسُوعَ أَبْرَأَ فِي السَّبْتِ قَالَ لِلْجَمْعِ: «هِيَ سِتَّةُ أَيَّامٍ يَنْبَغِي فِيهَا الْعَمَلُ فَفِي هَذِهِ ائْتُوا وَاسْتَشْفُوا وَلَيْسَ فِي يَوْمِ السَّبْتِ» 15فَأَجَابَهُ الرَّبُّ: «يَا مُرَائِي أَلاَ يَحُلُّ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْكُمْ فِي السَّبْتِ ثَوْرَهُ أَوْ حِمَارَهُ مِنَ الْمِذْوَدِ وَيَمْضِي بِهِ وَيَسْقِيهِ؟ 16وَهَذِهِ وَهِيَ ابْنَةُ إِبْرَهِيمَ قَدْ رَبَطَهَا الشَّيْطَانُ ثَمَانِيَ عَشْرَةَ سَنَةً أَمَا كَانَ يَنْبَغِي أَنْ تُحَلَّ مِنْ هَذَا الرِّبَاطِ فِي يَوْمِ السَّبْتِ؟» 17وَإِذْ قَالَ هَذَا أُخْجِلَ جَمِيعُ الَّذِينَ كَانُوا يُعَانِدُونَهُ وَفَرِحَ كُلُّ الْجَمْعِ بِجَمِيعِ الأَعْمَالِ الْمَجِيدَةِ الْكَائِنَةِ مِنْهُ. والأمن .

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها المسيح إلهنا الطبيب الصالح الحقيقي يا من تهون عنده جميع الأمراض الخفية والظاهرة إننا نتوسل إلى رحمتك لأجل جاريتك هذه الملقاة على سرير المرض وهي ملتجأة إلى رأفتك وطالبة من لطفك شفاءً لأوجاعها وصحة لأعضائها فانتهر يا رب الوجع واصرف عنها سائر الآفات والنوائب لكي تقوم وتشكرك على سائر نعمك إليها، ولأبيك الصالح ولروحك الحي القدوس الآن.

صلاة ثانية

نطلب منك الهم ونتضرع إليك أيها السيد الرؤوف بأن تتحنن وتشفق على جاريتك هذه (فلانة) المنحنية أمام عظمتك الإلهية، الطالبة إنعامك للخلاص والنجاة. نجّها يا رب من كل أنواع التجارب ومن العثرات. نجّها من كل الشكوك الرديّة والناس الأشرار وكل الأضرار. نجّها من كل ميل خبيث وكل سقطة وغفلة والساعة الناقصة. نجّها من الخيالات والأحلام المفزعة. نجّها من التصورات الردية والأرواح الشريرة. نجّها يا رب من فخاخ المحتال ومكايد الأعداء. نجّها يا رب من الألسنة الغادرة ومن الشفاه المتكلمة بالغش. نجّها يا رب من سائر الأمراض والأسقام ومن كل الشدائد. نجّها يا رب من كل العاهات النفسية والجسدية وكل قلق ونكد، ولا تدع العدو يقترب إليها، ولا تترك الشدة تستولي عليها، بل امنحها المعونة من لدنك والعافية الدائمة من نِعمِك والقوة والإرشاد من إحسانك، وأنر عقلها وقلبها بنورك الإلهي. أسند يا رب بقوتك ضعفها، واطرد من أمامها جميع الخيالات المرعبة، وأعطها القوة والشجاعة والنصر على الأهواء الباطلة، وأزح عنها ظلمة الخطية، وافتح قدامها أبواب رحمتك ورأفتك، وهبّها معرفة الحكمة، ونقها يا رب وطهرها يا رب من جميع الأدناس العالمية، وسهّل لها الطريق الموصلة إلى سواء السبيل، وأفعمها بمراحمك الفائضة الكاملة وأسألك أيها الرب أن تنعم على جاريتك بالفرح والابتهاج، وأهلّها لتسرع إلى تكميل وصاياك الإلهية وحفظ أوامرك المقدسة لكي تستطيع المداومة على عبادتك والصلاة في كنيستك على الدوام وتنال البركات من لدنك والخيرات من يديك الكريمة وذلك بنعمة ابنك الوحيد وروحك القدوس المجيد. الآن.

الباب الرابع عشر

الصلوات التي تتلى على المصاب بحمى والخائف والقليل النوم (للرجال)

فصل من الإنجيل بحسب الرسول يوحنا

(4: 46 54)

46فَجَاءَ يَسُوعُ أَيْضاً إِلَى قَانَا الْجَلِيلِ حَيْثُ صَنَعَ الْمَاءَ خَمْراً. وَكَانَ خَادِمٌ لِلْمَلِكِ ابْنُهُ مَرِيضٌ فِي كَفْرِنَاحُومَ. 47هَذَا إِذْ سَمِعَ أَنَّ يَسُوعَ قَدْ جَاءَ مِنَ الْيَهُودِيَّةِ إِلَى الْجَلِيلِ انْطَلَقَ إِلَيْهِ وَسَأَلَهُ أَنْ يَنْزِلَ وَيَشْفِيَ ابْنَهُ لأَنَّهُ كَانَ مُشْرِفاً عَلَى الْمَوْتِ. 48فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «لاَ تُؤْمِنُونَ إِنْ لَمْ تَرَوْا آيَاتٍ وَعَجَائِبَ!» 49قَالَ لَهُ خَادِمُ الْمَلِكِ: «يَا سَيِّدُ انْزِلْ قَبْلَ أَنْ يَمُوتَ ابْنِي». 50قَالَ لَهُ يَسُوعُ: «ﭐذْهَبْ. اِبْنُكَ حَيٌّ». فَآمَنَ الرَّجُلُ بِالْكَلِمَةِ الَّتِي قَالَهَا لَهُ يَسُوعُ وَذَهَبَ. 51وَفِيمَا هُوَ نَازِلٌ اسْتَقْبَلَهُ عَبِيدُهُ وَأَخْبَرُوهُ قَائِلِينَ: «إِنَّ ابْنَكَ حَيٌّ». 52فَاسْتَخْبَرَهُمْ عَنِ السَّاعَةِ الَّتِي فِيهَا أَخَذَ يَتَعَافَى فَقَالُوا لَهُ: «أَمْسٍ فِي السَّاعَةِ السَّابِعَةِ تَرَكَتْهُ الْحُمَّى». 53فَفَهِمَ الأَبُ أَنَّهُ فِي تِلْكَ السَّاعَةِ الَّتِي قَالَ لَهُ فِيهَا يَسُوعُ إِنَّ ابْنَكَ حَيٌّ. فَآمَنَ هُوَ وَبَيْتُهُ كُلُّهُ. 54هَذِهِ أَيْضاً آيَةٌ ثَانِيَةٌ صَنَعَهَا يَسُوعُ لَمَّا جَاءَ مِنَ الْيَهُودِيَّةِ إِلَى الْجَلِيلِ. والأمن .

صلاة الحمّى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها السيد المسيح الرب القدوس الخالق الكون بكلمته والمدبر البرايا بحكمته والضابط الكل بقدرته، إله المجد وملك الحق يا من يؤدِّب ولا يُهلك، يا من يقيم الساقطين وينهض الواقعين، يا من بحكمته وسلطانه أزال من الناس أمراضهم وأحزانهم وخلصهم من شدائدهم. فالآن يا ربّ أرسل معونتك من السماء ولتأتنا قوتك، وكن طبيباً لعبدك هذا المريض، وخلصه من شدائده وأوجاعه وانعم عليه بالعافية الكاملة وخفِّف حرارة آلامه واطرد من جسده كل مرض باطن وظاهر لأنك أنت القوي القادر على كل شيء والطبيب الشافي للأمراض والغافر لذنوبنا وخطايانا. أنت الآن انهض عبدك هذا (فلان) من سرير الحمّى واجعله معافىً صحيحاً نفساً وجسداً وبارك حياته وأيامه وقدس روحه وجسده وامح ذنوبه وآثامه لكي يكون مواظباً على كنيستك ولإرادتك، ويكون حافظاً ومتمّماً وصاياك لأنك رحوم وحنون ولك نصعد المجد والشكر الآن.

صلاة الخائف

يا ربّ يا شافي كل الأوجاع وجابر المكسورين يا من شفى المخلّع وأعطى العافية لنازفة الدم بلمس ثوبه، يا من أعطى لرسله القديسين السلطان وقال لهم: باسمي تخرجون الشياطين وتشفون المرضى، أنت يا ربّ بنعمتك وبرحمتك امنح عبدك هذا (فلان) شفاءً وشجاعة وصحة وفرجاً وتعزية، اشفِ جسده من سائر الأوجاع وطهّر نفسه من جميع الخطايا ونجّه من كل العثرات والمصائب وابعد عنه كل قوة العدو لكي يكون مُعافى بجسده وثابتاً بروحه وراسخاً بإيمانه ويصعد لك المجد والشكر ولابنك الوحيد ولروحك الحي القدوس المجيد الآن .

صلاة على المرتعب

اللهم يا ربنا القوي القادر على كل شيء يا مقوي الضعفاء يا جابر كل منكسري القلوب، أيها الإله العالي والمرتفع عن العقول استجبنا الآن لأجل عبدك هذا (فلان) الذي يدعوك ويتضرع إلى إحسانك وقد التجأ إلى مراحمك ونادى باسمك الأقدس وهو متضرع إلى والدتك الحنونة فشجعه يا ربّ بصليبك المقدس ونقي ضميره وأفكاره أيها القوي الضابط الكل المانح العزاء والسلوى لكل الخليقة. أسألك الآن يا ربّ أن تعزي قلب عبدك هذا (فلان) وتقويه ليطأ الأفاعي السامة والتنين، ويبتهج بغلبته ونصرته على قوة الشرير لكي لا يرتعب قلبه ولا يفزع فؤاده، وأعطه يا ربّ الفرح والابتهاج والشجاعة التامة التي لا تضمحل، لينال من لدنك كل خير ويرفع لك المجد والشكر الآن وكل أوان .

صلاة لقليل الرقاد

أيها الإله العظيم المُسبَّح من جميع خلائقك يا من لا تُدرك ولا يحيط بك وصف يا من جبلت الإنسان بيديك إذ أخذت تراباً من الأرض وصنعته بشبه صورتك، يا يسوع المسيح صاحب الاسم المحبوب مع أبيك الذي لا ابتداء له، وروحك الكلي قدسه الصالح ومصدر الحياة، انظر إلى عبدك هذا (فلان) وافتقده نفساً وجسداً، هوذا نحن الآن متوسلون بالقديسة المجيدة والدتك العذراء مريم وجميع قديسيك فامنحه نوماً هادئاً وأعطه الخلاص والحياة وعافية النفس والجسد وكما افتقدت خادمك أبيمالك في هيكل أغريباس ومنحته رقاداً وسلّيتَه لئلا يرى سقوط أورشليم، وأيضاً الفتية السبعة الذين أظهرتهم شهوداً ومعترفين لإعلاناتك في أيام قلاديوس الملك المعاند لما ألقيتهم في سبات عميق داخل المغارة ثلاثمائة واثنين وسبعين سنة ماكثين بغير فساد ولا اضمحلال لتسبيح وتمجيد اسمك ولإظهار إعادتنا في القيامة جميعاً، فأنت أيها الملك اللطيف أحل روحك القدوس مفتقداً عبدك هذا (فلان)، وامنحه من ينبوع رحمتك الصحة والعافية لأن منك كل موهبة وعطية صالحة، وأنت هو طبيب أنفسنا وأجسادنا ولك نصعد المجد والشكر ولأبيك وروحك الحي القدوس الآن وكل أوان .

صلاة البركة

وهي عمومية يستعملها الكاهن عندما يشاء

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. ابسط يا ربّ يمينك المقدسة المملوءة من الخيرات والبركات وبارك عبدك هذا (فلان) المنحني أمام عظمتك وطالب رحمتك هِبهُ من فيض بركاتك وخيراتك الوفيرة واسكب عليه مواهبك وعطاياك الإلهية. يمينك يا ربّ العظيمة التي جبلت البرايا وخلقت ما في الأرض والسماء وباركَتهما هي تبارك ܀ عبدك هذا وتحفظه من كافة المصائب والنقائص والبلايا والشرور. يمينك يا رب التي أخذت التراب وجبلت أبانا آدم ونفخت فيه روح الحياة هي تبارك ܀ عبدك هذا. يمينك يا رب العزيزة هي تمنع من عبدك كل مضار الأعداء المنظورة وغير المنظورة. يمينك يا رب التي باركت الخليقة هي تبارك ܀ عبدك هذا وتحفظه من كل الأضداد. يمينك يا ربّ العالية التي خلّصت سفينة نوح من الطوفان هي تبارك ܀ عبدك هذا وتخلصه وتدفع عنه كل الأمراض وسائر التجارب الصعبة. يمينك يا ربّ التي باركت الآباء والأنبياء والأبرار والصالحين هي تبارك ܀ عبدك هذا وتخلصه وتدفع عنه كل المخاطر والشدائد والأحزان. يمينك يا رب المقدسة التي امتدت وباركت المائدة التي قدمها أبونا إبراهيم هي تبارك ܀ عبدك هذا وتعطيه العافية والمعونة والقوة في كل أعضائه. يمينك يا رب القوية التي خلصت اسحق من الذبح هي تبارك ܀ عبدك هذا وتخلصه وتمنحه الأمن والسلام له والسلامة والراحة والنجاح كافة أيام حياته. يمينك يا رب القادرة التي خلّصت بني إسرائيل من ظلم أعدائهم هي تبارك ܀ عبدك هذا وتخلصه وتحفظه وتنجيه من الأشباح المرعبة. يمينك يا ربّ التي أعانت يوسف الحسن في أرض الغربة ونصرَته هي تبارك ܀ عبدك هذا وتنصره وتصونه. يمينك يا ربّ العظيمة التي شقت البحر أمام موسى النبي وبني إسرائيل وجازوا وخلص شعب الله هي تبارك ܀ عبدك هذا وتخلصه من كل العثرات والإشراك المنصوبة له ومن كل عناد الشرير. يمينك يا ربّ الخفية التي أعطت المن والسلوى لبني إسرائيل وأخرجت لهم الماء من الحجر الصوان هي تبارك ܀ عبدك وتقويه وتحفظه وتدبره وتصونه كافة أيام حياته. يمينك يا رب التي سلَّمت الكهنوت الموسوي لهارون في جبل سيناء هي تحفظ عبدك هذا. يمينك يا رب التي أعانت يشوع بن نون ونصرته على أعدائه وكل العاصين هي تبارك ܀ عبدك هذا وتنصره على الشياطين. يمينك يا ربّ التي أعانت داود النبي على جليات هي تبارك ܀ عبدك هذا وتكون معه. يمينك يا ربّ التي أعانت إيليا النبي الغيور هي تحفظ عبدك هذا وتحرسه وتنجه من كل قوة. يمينك يا ربّ القوية التي أخرجت يونان النبي من بطن الحوت بعد ثلاثة أيام هي تبارك ܀ عبدك هذا وتنشله وتصعده من كل الضيقات. يمينك يا ربّ التي أصعدت دانيال من جب الأسود هي تخلص عبدك هذا من كل شدة. يمينك يا ربّ أيها الآب الأزلي تلك التي امتدت على جبل طابور وفرّقت الخالق من مخلوقاته هي تبارك ܀ وتمتد على عبدك هذا وتبعد عنه كل المضار. يمينك يا ربّ التي نجّت يوحنا المعدان عند قتل الأطفال هي تبارك ܀ عبدك وتنجيه من حيل الشيطان. يمينك يا ربنا وسيدنا يسوع المسيح التي باركت الخبز القليل في البرية وأشبعت به جموعاً غفيرة هي تبارك ܀ عبدك هذا. يمينك يا سيدنا يسوع المسيح التي باركت الماء وصار خمراً جيداً في عرس قانا الجليل هي تبارك ܀ عبدك هذا وتنجيه من كل روح خبيث ومن كل غدر ومن جميع الأهوال. يمينك يا ربنا وإلهنا يسوع المسيح التي شفت حماة بطرس من الحمّى هي تبارك ܀ عبدك هذا وترفع عنه كل الأمراض. يمينك يا سيدنا يسوع المسيح التي باركت تلاميذك الأطهار في علية صهيون المقدسة وبها اغتنوا، تلك البركة تحل على عبدك هذا وتلازمه وتَثبُت معه كافة أيام حياته. والآن أيها الولد المُبَارَك هذه الموهبة بنفسها والبركة بعينها تحل عليك حتى تغتني بها وتحصل على الفضائل كلها وتجمع كل الأعمال الصالحة وتنال الخيرات والبركات والنعم والمنح السماوية والأرضية܀

ܒܰܫܡܐ ܕܰܐܒܐ ܐܰܡܝܢ܀ ܘܕܒܪܐ ܐܡܝܢ܀ ܘܕܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ ܠܚܝ̈ܐ ܕܠܥܠܡ ܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ܀

الباب الخامس عشر

الصلوات التي تتلى على المجانين والمصروعين

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

(8: 26 ـ 39)

26وَسَارُوا إِلَى كُورَةِ الْجَدَرِيِّينَ الَّتِي هِيَ مُقَابِلَ الْجَلِيلِ. 27وَلَمَّا خَرَجَ إِلَى الأَرْضِ اسْتَقْبَلَهُ رَجُلٌ مِنَ الْمَدِينَةِ كَانَ فِيهِ شَيَاطِينُ مُنْذُ زَمَانٍ طَوِيلٍ وَكَانَ لاَ يَلْبَسُ ثَوْباً وَلاَ يُقِيمُ فِي بَيْتٍ بَلْ فِي الْقُبُورِ. 28فَلَمَّا رَأَى يَسُوعَ صَرَخَ وَخَرَّ لَهُ وَقَالَ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ: «مَا لِي وَلَكَ يَا يَسُوعُ ابْنَ اللهِ الْعَلِيِّ! أَطْلُبُ مِنْكَ أَنْ لاَ تُعَذِّبَنِي». 29لأَنَّهُ أَمَرَ الرُّوحَ النَّجِسَ أَنْ يَخْرُجَ مِنَ الإِنْسَانِ. لأَنَّهُ مُنْذُ زَمَانٍ كَثِيرٍ كَانَ يَخْطَفُهُ وَقَدْ رُبِطَ بِسَلاَسِلٍ وَقُيُودٍ مَحْرُوساً وَكَانَ يَقْطَعُ الرُّبُطَ وَيُسَاقُ مِنَ الشَّيْطَانِ إِلَى الْبَرَارِي. 30فَسَأَلَهُ يَسُوعُ: «مَا اسْمُكَ؟» فَقَالَ: «لَجِئُونُ». لأَنَّ شَيَاطِينَ كَثِيرَةً دَخَلَتْ فِيهِ. 31وَطَلَبَ إِلَيْهِ أَنْ لاَ يَأْمُرَهُمْ بِالذَّهَابِ إِلَى الْهَاوِيَةِ. 32وَكَانَ هُنَاكَ قَطِيعُ خَنَازِيرَ كَثِيرَةٍ تَرْعَى فِي الْجَبَلِ فَطَلَبُوا إِلَيْهِ أَنْ يَأْذِنَ لَهُمْ بِالدُّخُولِ فِيهَا فَأَذِنَ لَهُمْ. 33فَخَرَجَتِ الشَّيَاطِينُ مِنَ الإِنْسَانِ وَدَخَلَتْ فِي الْخَنَازِيرِ فَانْدَفَعَ الْقَطِيعُ مِنْ عَلَى الْجُرْفِ إِلَى الْبُحَيْرَةِ وَاخْتَنَقَ. 34فَلَمَّا رَأَى الرُّعَاةُ مَا كَانَ هَرَبُوا وَذَهَبُوا وَأَخْبَرُوا فِي الْمَدِينَةِ وَفِي الضِّيَاعِ 35فَخَرَجُوا لِيَرَوْا مَا جَرَى. وَجَاءُوا إِلَى يَسُوعَ فَوَجَدُوا الإِنْسَانَ الَّذِي كَانَتِ الشَّيَاطِينُ قَدْ خَرَجَتْ مِنْهُ لاَبِساً وَعَاقِلاً جَالِساً عِنْدَ قَدَمَيْ يَسُوعَ فَخَافُوا. 36فَأَخْبَرَهُمْ أَيْضاً الَّذِينَ رَأَوْا كَيْفَ خَلَصَ الْمَجْنُونُ. 37فَطَلَبَ إِلَيْهِ كُلُّ جُمْهُورِ كُورَةِ الْجَدَرِيِّينَ أَنْ يَذْهَبَ عَنْهُمْ لأَنَّهُ اعْتَرَاهُمْ خَوْفٌ عَظِيمٌ. فَدَخَلَ السَّفِينَةَ وَرَجَعَ. 38أَمَّا الرَّجُلُ الَّذِي خَرَجَتْ مِنْهُ الشَّيَاطِينُ فَطَلَبَ إِلَيْهِ أَنْ يَكُونَ مَعَهُ وَلَكِنَّ يَسُوعَ صَرَفَهُ قَائِلاً: 39«ﭐرْجِعْ إِلَى بَيْتِكَ وَحَدِّثْ بِكَمْ صَنَعَ اللهُ بِكَ». فَمَضَى وَهُوَ يُنَادِي فِي الْمَدِينَةِ كُلِّهَا بِكَمْ صَنَعَ بِهِ يَسُوعُ. والأمن والسلام لجميعكم .

طلبتان لمار باسيليوس الكبير

ومار يوحنا فم الذهب

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. يا إله الآلهة ورب الأرباب، يا مبدع الطغمات النارية والقوات غير الهيولية، الخالق كافة المخلوقات في السماء والأرض الذي لا يستطيع أحد من البشر النظر إليه، الذي تخشاه جميع البرايا وترتعد منه، الذي لما عصاه رئيس الملائكة أنزله إلى الأرض مع جنوده الملائكة الذين طابقوا رأيه فصاروا شياطين وطرحتهم إلى أسفل الجحيم المظلم، ادحض الروح الشرير ليفر هارباً منهزماً وانتهره مع أصحابه لينتقل كلياً ولا يضر المختومين باسمك في صورتهم وعلى جباههم بل ليقهروه ويغلبوه ويدوسوا الحيات والعقارب وكل قوة العدو، أيها الآب والابن والروح القدس الآن وكل أوان.

صلاة ثانية

يا إله الأرض والسماء يا إله الأنوار يا إله الملائكة الذين أبدعتهم بقوتك، يا ربّ العلويين الذين كونّتهم بعزتك، يا إله الشهداء والقديسين الممجدين عظمتك، يا أبا ربنا يسوع المسيح يا من حررت النفس المقيدة يا من أضأت للإنسان المأسور في الظلام وأنرته بابنك الحبيب، يا من محوت أوزارنا وأبعدت عنا كل الضيقات والشدائد، يا من نشلتنا بابنك الحبيب وكلمتك الذي أحيانا بموته وشرّفنا بمجده وأنعم على البشر بنور إنجيله وبنعمة قيامته، الذي مزق بصليبه ربط خطايانا وحمل أوجاعنا وشفى أمراضنا ومهّد لنا سبيلاً مستقيماً ونقلنا من جانب الظلمة ومتّعنا بحياة السعادة، استجبني يا ربّ أنا عبدك الخاطئ الصارخ إليك بشوق وخوف يا من تذوب من هيبتك الجبال يا من يرتعد معها الجلد الذي تحت السماء ولأجل ذلك أتوسل إليك مبتهلاً وإلى جودك ومتضرعاً لحنانك أيها الرب الحنون الرحيم أن تخمد في النفس الصارخة إليك نار الشهوات وكل الأهواء السمجة وتبعد عنها كل مرض وضعف وصنها من الشكوك وضعف الإيمان ومن كل روح نجس ونجّها من محبة الفضة ومن الصلف والكبرياء، نعم يا ربّ ابعد من عبدك كل هذا، ومعه كل الأفعال السحرية والشيطانية وعبادة الأوثان والتنجيم والعرافة، انفخ فيه يا ربّ روحك الطاهر لكي إذا أُحيط بسورك الحصين يُقدِّم لك ثمار الإيمان التي هي الفضائل مع الطهر والعفة والنقاء وضبط أهواء النفس وغيرها لأنه دُعي لك عبداً ووسم باسمك المقدس وابنك الوحيد وروحك الحي القدوس، مؤمناً بالثالوث الأقدس واحفظ معه قلوبنا وصن عقولنا من التيه لأنك قوي وقادر على كل شيء ولك نصعد المجد والشكر الآن .

الباب السادس عشر

مسحة  المرضى

إذا رام الكاهن مباشرة هذا السر المقدس أولاً ليحضر شماساً وشمعتين وبخوراً وقارورة إناء المسحة المقدسة، وقبل أن يبدأ في هذه الصلاة ليوقد الشمعتين ويمسِّكهما بيد أحد أقارب المريض الموجودين وإذا لم يوجد أحد فيضعهما على كرسي إلى ناحية الشرق وينصب الصليب بين الشمعتين ويضع على الكرسي غطاء أو منديلاً ثم يباشر الكاهن بورعٍ كلي وهو لابس بدلته تماماً.

صلاة الأبتداء

ܫܘܒܚܐ ܀ ܘܥܠܝܢ ܡܚܝ̈ܠܐ ܘܚܛܝ̈ܐ܀

لا تبحث يا ربّ عن ذنوبنا ولا ينظر عدلك إلى أعمالنا وأفعالنا السمجة، لكن اصفح واعفُ عنا وثبّت خطواتنا بسبلك المستقيمة لكي نبلغ إلى ميناء الحياة، وفرِّحنا بمواعيدك الصادقة وأهلنا بالأفراح مع ملائكتك لنمجدك ونعظمك ولأبيك ولروحك القدوس المجيد الآن.

ܥܢܝܢܐ ܕܪܚܡܥܠܝ܆ ܩܕܡ̄

ܚܛܝܬ ܠܳܟ ܚܳܐܶܢ ܠܚܰܛܳܝ̈ܶܐ ܩܰܒܶܠ ܒܳܥܽܘܬܝ܆ ܘܰܫܒܽܘܩ ܠܺܝ ܣܰܟܠܽܘܬܝ܆ ܡܳܪܝܐ ܡܳܪܶܐ ܟܽܠ ܪܰܚܶܡܥܠܰܝ܀

ܚܽܘܢܰܝܢ ܒܰܡܪܰܚܡܳܢܽܘܬܳܟ ܡܳܪܳܐ ܕܪ̈ܰܚܡܰܘܗܝ܆ ܫܦܺܝܥܺܝܢ ܥܰܠ ܓܶܢܣܰܢ. ܡܳܪܝܐ ܡܳܪܶܐ ܟܽܠ ܪܰܚܶܡܥܠܰܝ܀

ܝܰܡܳܐ ܕܪ̈ܰܚܡܶܐ ܘܕܰܚܢܳܢܐ ܚܰܣܳܐ ܚܰܘ̈ܒܰܝ܆ ܘܰܫܒܽܘܩ ܒܽܘܨܳܪ̈ܰܝ܆ ܡܳܪܝܐ ܡܳܪܶܐ ܟܽܠ ܪܰܚܶܡܥܠܰܝ܀

ܫܰܟܶܢ ܠܺܝ ܡܳܪܝ ܬܝܳܒܽܘܬܐ ܘܰܬܘܳܬ ܢܰܦܫܐ܆ ܘܕܶܡ̈ܥܶܐ ܕܦܽܘܪܫܳܢܐ܆ ܕܶܐܒܟܶܐ ܘܰܐܝܠܶܠ ܥܰܠ ܣܽܘܓܳܐܐ ܕܚܰܘ̈ܒܶܐ ܕܣܶܥܪܶܬ܀

ܗܰܒܠܺܝ ܕܰܐܘܕܶܐ ܒܰܚܛܳܗ̈ܰܝ ܘܶܐܥܒܰܪ ܡܶܢܗܽܘܢ܆ ܘܺܐܚܶܐ ܒܛܰܝܒܽܘܬܳܟ. ܡܳܪܝܐ ܡܳܪܶܐ ܟܽܠ ܪܰܚܶܡܥܠܰܝ܀

ܫܽܘܒܚܐ܀ ܫܽܘܒܚܳܐ ܠܪ̈ܰܚܡܰܝܟ ܐܰܠܳܗܐ ܕܰܟܡܐ ܐܰܪܟܢܽܘܟ܆ ܡܶܛܽܠ ܦܽܘܪܩܳܢܰܢ. ܡܳܪܝܐ ܡܳܪܶܐ ܟܽܠ ܪܰܚܶܡܥܠܰܝ܀

فروميون

ܢܨܰܠܶܐ ܟܽܠܰܢ التسبيح لذلك السيد الصالح الذي يفرح بالخطاة التائبين الذين يأتون إليه، لذلك القوي الذي قوّى الضعفاء ومرتجيه ويقيم الساقطين المتوسلين إليه فيشتاقون لمراحمه ويعظِّم المتواضعين بتضميد جروحهم بكثرة لطفه الذي يليق به المجد .

السدر

لك المجد أيها المسيح إلهنا يا غافر الذنوب وداعي الخطاة إلى التوبة، يا من لا يمنع ولن يمنع مراحمه عن الساجدين له الذي يغفر بلطفه جميع خطايا بني البشر الخفيّة والظاهرة لأن سائر الخفايا هي مكشوفة أمامه ولا يُنسى شيء من الخطايا التي عملنا في هذا العالم بل ستُعلن أمام منبره حيث تقف سائر القوات أمامه وجميع الملائكة والبشر لأنه لا حدٌّ لمراحمه الفائضة، نعم نطلب منك ربنا وإلهنا العظيم عوض جميع الآباء ورؤساء الآباء لتمنحهم غفران الذنوب وصفحاً عن الخطايا والعيوب، ولذا فنحن نصرخ إليك ونتضرع إلى مراحمك إذ سبقتَ وأظهرت لنا لطفك ولم تشاء بهلاك جبلتك لكن لا تنظر إلى خطايانا وذنوبنا ولا تقمنا في يوم الدينونة عريانين خجلين أمام منبرك الرهيب ولا تجازينا حسب أفعالنا بل دِنَّا بمراحمك وليس بعدلك، ولا تطرحنا في تلك الهاوية التي ليس لها منتهى، وإلى أين نهرب منك يا سيدي وكيف نختفي من أمامك يا ربّ، لا تعاملنا كخطايانا ولا تجازينا كآثامنا ولا تغضب علينا إلى الأبد، ولا تسخط علينا إلى الأبد نحن عبيدك الخطاة، فنترجى مراحمك الكثيرة وهوذا نحني أعناقنا بخشوع وبقلب منسحق وبكاء مر، نتوسل إليك لتحل يمينك المملوءة رحمة وتخلصنا من شجب الخطية ومن العار الأبدي لأننا لا نعرف أن نقرع إلا باب مراحمك السرمدية المكتنفة بخلائقك، ممّن نلتمس المعونة وغفران الخطايا إلا من خزانتك المليئة إحساناً، لمن نتوسل إلا لنعمتك التي هي كالأم الحنونة علينا، من ينجينا من ضيقاتنا إلا قوة وحكمة جبروتك الخفية، من يغفر خطايانا ويشفي أوجاعنا المتأصلة إلا أنت أيها الطبيب السماوي، فها نحن نلتجأ إليك لكي تخلصنا من جميع الضيقات والتجارب، مَن يرعى أغنامك الناطقة ويطرد من بينها الأسود الضارية والذئاب الخاطفة إلا أنت يا راعي إسرائيل يا من لا تنام ولا تنعس ولا تترك خرافك تتبدَّر وتهلك، يا سيدي لا تتخلى عن ميراثك ولا تحرمنا من قطيعك لا تتذكر آثامنا وشرورنا التي اقترفناها في طفولَتنا، يا ربّ لا نُشجب في يوم الحكم العادل الذي ليس فيه محاباة يا سيدي لا تُطفأ نور مصابيحنا مثل العذارى الخمس الجاهلات، يا ربّ لا تصرف وجهك عنا ولا تبعدنا عن جِوارك لا تحرمنا سيدي من ميراثك ولا تنتهرنا بغضب، لا تُحني رؤوسنا في يوم الحكم الرهيب لا نكون خجلين في تلك الساعة المخيفة لا تقطع رجاءنا إلى الأبد ولا تعذبنا في الظلمة الخارجية المحفوظة لفاعلي الشرور، لا تسمع منَّا عوض الترتيل أصوات البكاء وصريف الأسنان، لا تطرحنا يا ربّ في تلك النار التي لا تُطفأ، لكن ادعنا وقرِّبنا لأجل مراحمك وامحُ صكَّ معاصينا وبدِّد عنا ظلام الخطيَّة واقشع عن أبصارنا الضباب المغشي عيوننا واقبل منا هذه التوبة التي قدمناها أمامك واقبل معها صلواتنا وطلباتنا واسمع تضرُّعنا واجعلنا حقَّاً أبناء رعيتك واجعلنا في صفوف قديسيك وأحصِنا مع خرافك وأهلّنا للحياة الأبدية مع سائر الذين أرضوك لأنك إله صالح ولطيف بالبشر ولك نصعد المجد والشكر الآن .

ܩܠܐ

ܒ݁ܩ̈ܳܠܶܐ ܕ݂ܰܡܠܶܝܢ ܬ݁ܰܘܕ݁ܺܝܬ݂ܳܐ ܡܪܰܥܶܐ ܐ̱ܢܳܐ ܠܳܟ݂. ܡܶܛܽܠ ܚܰܘܒ݁ܰܝ̈ ܘܰܚܛܳܗ̈ܰܝ ܡܶܬ݂ܟ݁ܰܫܰܦ݂ ܐ̱ܢܳܐ ܟ݂ܰܕ݂ ܓ݁ܳܥܶܐ ܐ̱ܢܳܐ. ܡܳܪܝ̱ ܘܰܐܠܳܗܝ̱ ܠܳܐ ܬ݂ܶܫܕ݁ܶܐ ܡܶܢ ܩܕ݂ܳܡܰܝܟ݁. ܬ݁ܝܳܒ݂ܽܘܬ݂ܳܐ ܘܰܬ݂ܘܳܬ݂ ܢܰܦ݂ܫܳܐ. ܕ݁ܰܡܩܰܪܶܒ݂ ܐ̱ܢܳܐ ܠܳܟ݂. ܡܶܛܽܠ ܣܽܘ̇ܓ݂ܳܐܐ ܕ݂ܣܰܟ݂ܠܘ̈ܳܬ݂ܝ̱ ܡܰܠܟ݁ܳܐ ܡܫܺܝ̣ܚܳܐ ܪܰܚܶܡܥܠܰܝ ܀

ܫܘܒ: ܚܰܣܳܐ ܚܰܘܒ݁ܰܝ̈ ܒ݁ܛܰܝܒ݁ܽܘ̣ܬ݂ܳܟ݂ ܘܰܫܒ݂ܽܘ̇ܩ ܠܺܝ̣ ܣܰܟ݂ܠܽܘ̣ܬ݂ܝ̱. ܐܰܢ̱ܬ݁ ܐܰܠܳܗܳܐ ܡܪܰܚܡܳܢܳܐ ܠܳܐ ܬ݂ܰܫܠܶܡܰܝܢܝ̱ ܠܰܒ݂ܥܶܠܕ݁ܰܪܳܐ. ܕ݁ܠܳܐ ܒ݂ܰܡܨܺܝ̣ܕ݁ܬ݁ܶܗ ܐܶܬ݂ܥܰܪܩܰܠ. ܘܢ̣ܰܗܠܽܘ̣ܢ ܒ݁ܺܝ̣ ܐܳܦ݂ ܝܳܕ݂̈ܽܘ̇ܥܰܝ. ܘܶܐ݀ܗܘܶܐ ܠܺܝ̣ ܒ݂ܶܙܚܳܐ. ܡܫܺܝ̣ܚܳܐ ܐܰܠܳܗܳܐ ܒ݂ܬ݂ܰܪܥܳܟ݂ ܢܶܩܫܶܬ݂ ܪܰܚܶܡܥܠܰܝ ܀

عطر

ابسط يا ربّ مراحمك ونقِّ ضمائرنا من أدناس الخطيّة وثبّت نفوسنا بحكمتك واستأصل من قلوبنا سائر أفكار الخطيّة وطهرنا من الأثم والخبث ومن كل أفكار البطلان وامنحنا قوة لنصنع أعمالاً صالحة طاهرة بنعمتك ونستضيء بنورك الساطع ونصعد لك المجد والشكر ولابنك الوحيد ولروحك القدوس المجيد الآن.

ܩܠܐ ܕܬܝܒܘܬܐ

ܠܝܰܡܳܐ ܕ݂ܼܪ̈ܰܚܡܰܝܟ݁ ܚܳܐܰܪ ܐ̱ܢܳܐ. ܝܚܺܝ̣ܕ݂ܳܝܳܐ ܐܰܠܳܗܳܐ ܕ݂ܰܣܓ݂ܺܝܽܘ ܚܰܘܒ݁ܰܝ̈ ܘܰܥܫܶܢܘ̱ ܒ݁ܽܘ̣ܨܳܪ̈ܰܝ. ܪܽܘ̇ܣ ܥܠܰܝ ܒ݁ܙܽܘ̇ܦ݂ܳܟ݂ ܕ݁ܰܟ݂ܝܳܐ. ܘܚܰܠܶܠܰܝܢܝ̱ ܒ݁ܕ݂̈ܶܡܥܶܐ ܕ݂ܥܰܝ̈ܢܰܝ ܒ݁ܳܥܶܐ ܐ̱ܢܳܐ ܡܳܪܝ̱ ܒ݁ܚܽܘ̣ܒ݁ܶܗ ܕ݁ܝܳܠܽܘ̇ܕ݂ܳܟ݂. ܠܳܐ ܢ̣ܰܗܠܽܘ̣ܢ ܒ݁ܺܝ ܣܳܩܽܘ̇ܪ̈ܰܝ. ܐܶܠܳܐ ܢ̣ܶܚܕ݁ܽܘ̇ܢ ܡܰܠܰܐܟ݂̈ܶܐ ܒ݂ܚܰܕ݂ ܚܰܛܳܝܳܐ ܕ݂ܬ݂ܳܐܶܒ݂ ܡܶܢ ܥܰܘܠܶܗ. ܘܢ̣ܺܐܡܪܽܘܢ ܕ݁ܰܒ݂ܪܺܝܟ݂ ܗ̱ܽܘ ܡܳܪܝܳܐ. ܕ݁ܰܦ݂ܬ݂ܺܝ̣ܚ ܬ݁ܰܪܥܶܗ ܠܬ݂ܰܝ̈ܳܒ݂ܶܐ ܗ̄ ܒ݁ܠܺܠܝܳܐ ܘܒ݂ܺܐܝܡܳܡܳܐ ܀

ܫܘܒ: ܪܓ݂ܺܝ̣ܓ݂ ܗ̱ܘܳܐ ܩܳܠܳܗ̇ ܕ݁ܚܰܛܳܝܬ݁ܳܐ. ܟ݁ܰܕ݂ ܐܳܡܪܳܐ ܠܶܗ ܠܒ݂ܰܣܳܡܳܐ ܕ݂ܗܰܒ݂ ܠܺܝ ܡܶܫܚܳܐ ܘܣܰܒ݂ ܕ݁ܰܗܒ݂ܳܐ ܛܺܝ̈ܡܰܘܗ̱ܝ. ܡܶܫܚܳܐ ܪܺܝܫܳܝܳܐ ܗܰܒ݂ ܠܺܝ. ܕ݁ܶܐ݀ܚܠܽܘ̇ܛ ܒ݁ܶܗ ܕ݁̈ܶܡܥܶܐ ܕ݂ܥܰܝ̈ܢܰܝ ܘܺܐ݀ܙܰܠ ܐܶ݀ܡܫܽܘ̇ܚ ܠܒ݂ܽܘ̣ܟ݂ܪܶܗ ܕ݁ܥܶܠܳܝܳܐ. ܘܰܬ݂ܟ݂ܺܝܠܳܢ ܥܰܠ ܐܰܠܳܗܳܐ. ܕ݁ܗܳܢ ܡܶܫܚܳܐ ܕ݂ܫ݀ܳܩܠܳܢ ܡܶܢܳܟ݂ ܒ݁ܶܗ ܡܶܫܬ݁ܰܒ݂ܩܺܝܢ ܚܰܘܒ݁ܰܝ̈ ܘܰܚܛܳܗ̈ܰܝ. ܘܟ݂ܰܕ݂ ܫܶܩܠܰܬ݂݀ ܡܶܫܚܳܐ ܘܶܐܙܰܠ̱ܬ݂݀. ܚܙܳܐ ܡܳܪܰܢ ܗܰܝܡܳܢܽܘ̣ܬ݂ܳܗ̇ ܗ̄ ܘܰܫܒ݂ܩ ܠܳܗ̇ ܚܰܘܒ݁ܶܝ̈ܗ̇ ܀

ܒܥܘܬܐ ܕܡܪܝ ܝܥܩܘܒ

ܩܳܪܶܝܢܰܢ ܠܳܟ݂ ܡܳܪܝܳܐ ܡܳܪܰܢ ܬ݁ܳܐ ܠܥܽܘ̣ܕ݂ܪܳܢܰܢ: ܫܡܰܥ ܒ݁ܳܥܽܘ̣ܬ݂ܰܢ ܘܰܥܒ݂ܶܕ݂ ܪ̈ܰܚܡܶܐ ܥܰܠ ܢܰܦ݂ܫ̈ܳܬ݂ܰܢ܀

ܠܫܽܘ̣ܒ݂ܩܳܢܳܟ ܡܳܪܝ̱ ܡܶܬ݂ܝܰܐܒ݂ ܐ̱ܢܳܐ ܕ݂ܢ̣ܺܐܬܶܐ ܨܶܐܕ݂ܰܝ: ܗܰܒ݂ܠܺܝ ܕ݂ܶܡ̈ܥܶܐ ܘܶܐܒ݂ܥܶܐ ܪ̈ܰܚܡܶܐ ܥܰܕ݂ ܐܺܝܬ ܐܰܬܪܳܐ. ܠܪ̈ܰܚܡܰܝܟ݁ ܨܗܶܐ ܐ̱ܢܳܐ ܘܰܕ݂ܠܳܐ ܗܶܢܽܘ̇ܢ ܠܳܐ ܩܳܐܶܡ ܐ̱ܢܳܐ: ܝܰܡܳܐ ܕ݂ܪ̈ܰܚܡܶܐ ܙܠܽܘ̇ܚ ܒܺ݁ܝ ܫܶܦܥ̈ܶܐ ܕ݂ܒ݂ܰܣܺܝ̣ܡܽܘ̣ܬ݂ܳܟ݂܀

ܫܠܶܡܘ ܥܶܕ̈݁ܳܢܰܝ ܟ݁ܰܕ݂ ܦܳ݁ܠܰܚ ܐ̱ܢܳܐ ܠܰܣܪܺܝ̣ܩܽܘ̣ܬ݂ܳܐ: ܒ݁ܫܽܘ̣ܠܳܡ ܙܰܒ݂ܢܳܐ ܕ݂ܚܰܝ̈ܰܝ ܩܰܒ݁ܶܠ ܘܐܶܗܘܶܐ ܕ݂ܺܝ̣ܠܳܟ݂. ܡܰܠܟ݁ܳܐ ܕ݂ܛܽܘ̣ܥܝܰܝ ܐܰܡܛܰܪ ܓ݁ܶܐܪ̈ܰܘܗ̱ܝ ܠܰܡܡܳܬ݂ܽܘ̣ܬ݂ܳܢܝ̱: ܐܰܢ̱ܬ݁ ܪܰܒ݁ ܚܰܝܠܳܐ ܛܽܘ̣ܫ ܒܺ݁ܝ ܣܰܡܳܟ݂ ܘܐܶܬ݂ܰܐܣܶܐ ܒ݂ܶܗ܀

ܥܢܺܝܢ ܐܰܠܳܗܳܐ ܥܢܺܝܢ ܐܰܠܳܗܳܐ ܘܪܰܚܶܡܥܠܰܝܢ ܘܰܐܦ݂ܢܳܐ ܠܶܒ݁ܗܽܘ̇ܢ ܕ݁ܰܒ݂ܢܰܝ̈ܢܳܫܳܐ ܠܰܬ݂ܝܳܒ݂ܽܘ̣ܬ݂ܳܐ ܀

من رسالة القديس يعقوب الرسول

(5: 7 ـ 20)

7فَتَأَنَّوْا أَيُّهَا الإِخْوَةُ إِلَى مَجِيءِ الرَّبِّ. هُوَذَا الْفَلاَّحُ يَنْتَظِرُ ثَمَرَ الأَرْضِ الثَّمِينَ مُتَأَنِّياً عَلَيْهِ حَتَّى يَنَالَ الْمَطَرَ الْمُبَكِّرَ وَالْمُتَأَخِّرَ. 8فَتَأَنَّوْا أَنْتُمْ وَثَبِّتُوا قُلُوبَكُمْ، لأَنَّ مَجِيءَ الرَّبِّ قَدِ اقْتَرَبَ. 9لاَ يَئِنَّ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ أَيُّهَا الإِخْوَةُ لِئَلاَّ تُدَانُوا. هُوَذَا الدَّيَّانُ وَاقِفٌ قُدَّامَ الْبَابِ. 10خُذُوا يَا إِخْوَتِي مِثَالاً لاِحْتِمَالِ الْمَشَقَّاتِ وَالأَنَاةِ: الأَنْبِيَاءَ الَّذِينَ تَكَلَّمُوا بِاسْمِ الرَّبِّ. 11هَا نَحْنُ نُطَّوِبُ الصَّابِرِينَ. قَدْ سَمِعْتُمْ بِصَبْرِ أَيُّوبَ وَرَأَيْتُمْ عَاقِبَةَ الرَّبِّ. لأَنَّ الرَّبَّ كَثِيرُ الرَّحْمَةِ وَرَؤُوفٌ. 12وَلَكِنْ قَبْلَ كُلِّ شَيْءٍ يَا إِخْوَتِي لاَ تَحْلِفُوا لاَ بِالسَّمَاءِ وَلاَ بِالأَرْضِ وَلاَ بِقَسَمٍ آخَرَ. بَلْ لِتَكُنْ نَعَمْكُمْ نَعَمْ وَلاَكُمْ لاَ، لِئَلاَّ تَقَعُوا تَحْتَ دَيْنُونَةٍ. 13أَعَلَى أَحَدٍ بَيْنَكُمْ مَشَقَّاتٌ؟ فَلْيُصَلِّ. أَمَسْرُورٌ أَحَدٌ؟ فَلْيُرَتِّلْ. 14أَمَرِيضٌ أَحَدٌ بَيْنَكُمْ؟ فَلْيَدْعُ شُيُوخَ الْكَنِيسَةِ فَيُصَلُّوا عَلَيْهِ وَيَدْهَنُوهُ بِزَيْتٍ بِاسْمِ الرَّبِّ، 15وَصَلاَةُ الإِيمَانِ تَشْفِي الْمَرِيضَ وَالرَّبُّ يُقِيمُهُ، وَإِنْ كَانَ قَدْ فَعَلَ خَطِيَّةً تُغْفَرُ لَهْ. 16اِعْتَرِفُوا بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ بِالّزَلاَّتِ، وَصَلُّوا بَعْضُكُمْ لأَجْلِ بَعْضٍ لِكَيْ تُشْفَوْا. طِلْبَةُ الْبَارِّ تَقْتَدِرُ كَثِيراً فِي فِعْلِهَا. 17كَانَ إِيلِيَّا إِنْسَاناً تَحْتَ الآلاَمِ مِثْلَنَا، وَصَلَّى صَلاَةً أَنْ لاَ تُمْطِرَ، فَلَمْ تُمْطِرْ عَلَى الأَرْضِ ثَلاَثَ سِنِينَ وَسِتَّةَ أَشْهُرٍ. 18ثُمَّ صَلَّى أَيْضاً فَأَعْطَتِ السَّمَاءُ مَطَراً وَأَخْرَجَتِ الأَرْضُ ثَمَرَهَا. 19أَيُّهَا الإِخْوَةُ، إِنْ ضَلَّ أَحَدٌ بَيْنَكُمْ عَنِ الْحَقِّ فَرَدَّهُ أَحَدٌ، 20فَلْيَعْلَمْ أَنَّ مَنْ رَدَّ خَاطِئاً عَنْ ضَلاَلِ طَرِيقِهِ يُخَلِّصُ نَفْساً مِنَ الْمَوْتِ، وَيَسْتُرُ كَثْرَةً مِنَ الْخَطَايَا. ܒܪܟܡܪܝ

ܦܬܓܡܐ: ܛܽܘܒܰܘܗܝ ܠܡܰܢ ܕܶܐܫܬܒܶܩ ܠܶܗ ܥܰܘܠܶܗ܆ ܘܶܐܬܟܰܣܺܝܘ ܠܶܗ ܚܛܳܗ̈ܰܘܗܝ܀

فصل من الإنجيل بحسب الرسول متى

(25: 1 13)

«حِينَئِذٍ يُشْبِهُ مَلَكُوتُ السَّمَاوَاتِ عَشْرَ عَذَارَى أَخَذْنَ مَصَابِيحَهُنَّ وَخَرَجْنَ لِلِقَاءِ الْعَرِيسِ. 2وَكَانَ خَمْسٌ مِنْهُنَّ حَكِيمَاتٍ وَخَمْسٌ جَاهِلاَتٍ. 3أَمَّا الْجَاهِلاَتُ فَأَخَذْنَ مَصَابِيحَهُنَّ وَلَمْ يَأْخُذْنَ مَعَهُنَّ زَيْتاً 4وَأَمَّا الْحَكِيمَاتُ فَأَخَذْنَ زَيْتاً فِي آنِيَتِهِنَّ مَعَ مَصَابِيحِهِنَّ. 5وَفِيمَا أَبْطَأَ الْعَرِيسُ نَعَسْنَ جَمِيعُهُنَّ وَنِمْنَ. 6فَفِي نِصْفِ اللَّيْلِ صَارَ صُرَاخٌ: هُوَذَا الْعَرِيسُ مُقْبِلٌ فَاخْرُجْنَ لِلِقَائِهِ! 7فَقَامَتْ جَمِيعُ أُولَئِكَ الْعَذَارَى وَأَصْلَحْنَ مَصَابِيحَهُنَّ. 8فَقَالَتِ الْجَاهِلاَتُ لِلْحَكِيمَاتِ: أَعْطِينَنَا مِنْ زَيْتِكُنَّ فَإِنَّ مَصَابِيحَنَا تَنْطَفِئُ. 9فَأَجَابَتِ الْحَكِيمَاتُ: لَعَلَّهُ لاَ يَكْفِي لَنَا وَلَكُنَّ بَلِ اذْهَبْنَ إِلَى الْبَاعَةِ وَابْتَعْنَ لَكُنَّ. 10وَفِيمَا هُنَّ ذَاهِبَاتٌ لِيَبْتَعْنَ جَاءَ الْعَرِيسُ وَالْمُسْتَعِدَّاتُ دَخَلْنَ مَعَهُ إِلَى الْعُرْسِ وَأُغْلِقَ الْبَابُ. 11أَخِيراً جَاءَتْ بَقِيَّةُ الْعَذَارَى أَيْضاً قَائِلاَتٍ: يَا سَيِّدُ يَا سَيِّدُ افْتَحْ لَنَا. 12فَأَجَابَ: الْحَقَّ أَقُولُ لَكُنَّ: إِنِّي مَا أَعْرِفُكُنَّ. 13فَاسْهَرُوا إِذاً لأَنَّكُمْ لاَ تَعْرِفُونَ الْيَوْمَ وَلاَ السَّاعَةَ الَّتِي يَأْتِي فِيهَا ابْنُ الإِنْسَانِ. والأمن .

ܩܠܐ ܕܬܝܒܘܬܐ

ܒ݁ܬ݂ܰܪܥܳܟ ܡܳܪܰܢ ܢܳܩܶܫ ܐ̱ܢܳܐ ܘܡܶܢ ܒ݁ܶܝܬ݂ ܓ݁ܰܙܳܟ݂. ܪ̈ܰܚܡܶܐ ܫܳܐܶܠ ܐ̱ܢܳܐ. ܚܰܛܳܝܳܐ ܐ̱ܢܳܐ ܕ݂ܰܫܢܰܝ̈ܳܐ ܣܛܺܝ݀ܬ݂ ܡܶܢ ܐܽܘ̣ܪܚܳܟ݂. ܗܰܒ݂ ܠܺܝ ܕ݂ܰܐ݀ܘܕ݁ܶܐ ܒ݂ܰܚܛܳܗ̈ܰܝ ܘܶܐ݀ܥܒ݂ܰܪ ܡܶܢܗܽܘ̇ܢ. ܘܺܐ݀ܚܶܐ ܒ݂ܛܰܝܒ݂ܽܘ̣ܬ݂ܳܟ݂܀

ܫܘܒܚܐ: ܐܰܒ݂ܳܐ ܘܰܒ݂ܪܳܐ ܘܪܽܘ̣ܚ ܩܽܘ̣ܕ݂ܫܳܐ ܗܘܺܝ ܠܰܢ ܫܽܘ̣ܪܳܐ. ܪܳܡܳܐ ܘܒ݂ܶܝܬ݂ ܓ݁ܰܘܣܳܐ. ܡܶܢ ܒ݁ܺܝ̣ܫܳܐ ܘܚܰܝܠܰܘ̈ܳܬ݂ܶܗ ܕ݁ܡ̇ܰܩܪܶܒ݂ ܥܰܡܰܢ. ܒ݁ܟ݂ܶܢ̈ܦ݂ܶܐ ܕ݂ܪ̈ܰܚܡܰܝܟ݁ ܣܰܬ݁ܰܪ ܠܰܢ ܡܳܐ ܕ݂ܡܶܬ݂ܦ݁ܰܪܫܺܝܢ. ܛܳܒ݂̈ܶܐ ܡܶܢ ܒ݁ܺܝ̣̈ܫܶܐ ܀

حينئذ يضع الكاهن يده على رأس المريض قائلاً:

أرتض يا ربنا وإلهنا بتضرعنا واقبل طلباتنا لأجل عبدك هذا (فلان) الذي أغضب روحك القدوس والآن أتاك تائباً وهو متَّكل على مواعيدك الإلهية إذ قلت لرسلك الأطهار كل ما ربطتموه على الأرض يكون مربوطاً في السماء وكل ما حللتموه على الأرض يكون محلولاً في السماء، والآن نبتهل إليك أيها المسيح إلهنا أن تحلّ جميع خطايا عبدك هذا التي عملها بإرادة وبغير إرادة بمعرفة وبغير معرفة، وحل نفسه وجسده وعقله من جميع أوثاق الخطية بواسطة هذه المسحة المقدسة التي يُمسح بها عبدك، لكي تطهر وتقدس نفسه وسائر حواسه الباطنة والظاهرة، وارض عنه لأنه رجع إلى مراحمك من كل قلبه ولا تدنه يا ربّ، لكن أضئ بوجهك الإلهي عليه وهبه المعونة من لدنك لكي يخرج من هذا العالم بأعمال صالحة ويكون من الذين يستحقون القيام عن يمينك في ملكوتك السماوي مع إبراهيم واسحق ويعقوب وسائر الأبرار والصديقين الذي استحقوا ذلك، ونحن وهم نعترف لك بقلب نقيٍّ هاهنا وهناك ولأبيك ولروحك القدوس الآن .

ثم يمسك الكاهن إناء المسحة المقدسة بيده اليمنى ويأخذ منه برأس إبهامه الأيمن ويمسح المريض في جبينه ثلاثاً بشكل صليب قائلاً:

ܬܶܬܕܰܟܶܐ ܘܬܶܬܩܰܕܰܫ ܘܢܶܫܬܰܒܩܽܘܢ ܠܳܟ݂ ܚܰܘ̈ܒܰܝܟ ܘܰܚܛܳܗܰܝ̈ܟ ܕܰܣܥܺܝܪܺܝܢ ܠܳܟ݂: ܐܶܢ ܒܨܶܒܝܳܢܳܐ ܘܶܐܢ ܕܠܳܐ ܒܨܶܒܝܳܢܳܐ. ܐܶܢ ܒܺܝܕ݂ܰܥܬ݂ܳܐ ܘܶܐܢ ܕܠܳܐ ܒܺܝܕ݂ܰܥܬ݂ܳܐ. ܘܢܶܬܛܰܠܩܽܘܢ ܡܶܢܳܟ ܟܽܠܗܽܘܢ ܚܽܘܫܳܒ̈ܶܐ ܒܺܝ̈ܫܶܐ ܘܡܰܥܒܕܶܢ̈ܘܳܬ݂ܳܐ ܣܳܛܳܢܳܝ̈ܳܬ݂ܳܐ. ܒܰܫܡܳܐ ܕܰܐܒܳܐ . ܐܰܡܺܝܢ. ܘܕܰܒܪܳܐ . ܐܰܡܺܝܢ. ܘܰܕܪܽܘܚܳܐ ܩܰܕܺܝܫܳܐ ܠܚܰܝ̈ܶܐ ܕܰܠܥܳܠܰܡ ܥܳܠܡܺܝܢ ܀ ܐܰܡܺܝܢ ܀

ثم يأخذ من دهن المسحة ويمسح عينيه قائلاً: ليرحمك الرب الإله برحمته العميمة ويغفر لك كل ما أخطأت بالنظر.

ثم يمسح أذنيه قائلاً: ليرحمك الرب الإله برحمته العميمة ويغفر لك كل ما أخطأت بالسمع.

ثم يمسح أنفه قائلاً: ليرحمك الرب الإله برحمته العميمة ويغفر لك كل ما أخطأت بالشم.

ثم يمسح فمه قائلاً: ليرحمك الرب الإله برحمته العميمة ويغفر لك كل ما أخطأت بالذوق.

ثم يمسح يديه قائلاً: ليرحمك الرب الإله برحمته العميمة ويغفر لك كل ما أخطأت باللمس.

ثم يمسح رجليه قائلاً: ليرحمك الرب الإله برحمته العميمة ويغفر لك كل ما أخطأت بالسعي.

ܟܶܢ ܐܳܡܰܪ: ܡܗܰܝܡܢܺܝܢܰܢ ܒܚܰܕ ܐܰܠܗܐ܀ ܟܶܢ ܐܳܡܪܺܝܢ: ܬܶܫܡܶܫܬܐ ܕܝܳܠܕܰܬ ܐܠܗܐ ܘܕܣܗܕ̈ܐ ܩܰܕܺܝ̈ܫܶܐ ܘܕܰܨܠܺܝܒܐ ܣܓܺܝܕܐ܀

انتهى طقس مسحة المرضى

الباب السابع عشر

الصلوات التي تتلى لأجل المشرفين على الموت أو عند النزاع

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها الرب إله آبائنا يا من بسطت السموات وزينتها وجعلتها كرسي عظمتك وأسست الأرض على أسس قوية وحسَّنتها وسمَّيتها موطئ لقدميك، وجبلت الإنسان وأحييته بنسمتك الإلهية ومنحته السلطة الذاتية وسلطته على كل الموجودات وأوصيته أن يغتني بالخيرات ويرذل الشرور، إلا إنه بإرادته الشريرة تجاوز وصيتك فتسلط عليه الموت رغم أنك سبقت وحذَّرته به إذا تعدى أمرك المقدس، والآن يا ربّ قد عرفنا أنك تشاء بخلاصنا في كل وقت وحين وأنت وحدك تعرف ماذا يفيدنا فأنر وجهك على عبدك هذا (فلان) بفيض تحننك ليخلص من الضيق الذي هو فيه بأي نوع ودعه ينطلق لأنه متسربل ثوب الجسد وجميع أعماله ظاهرة أمامك إن كان بالفكر أو بالقول أو بالفعل سرّاً أو علناً، فاغفر واعف واصفح عنه وسامحه، وتجاوز عن هفواته بنعمتك، فأن كان لابدّ أن يفارق هذه الحياة الزمنية فليفرج عنه سريعاً وينجو من هذه الشدّة المالكة عليه وأن شئت أن تنقله سريعاً من هذه الحياة فلا تدعه ينزعج في مرضه لأننا نستعين باسمك الأقدس لأجله، فترأف على عبدك هذا بواسطة مخلصنا وفادينا يسوع المسيح ابنك الوحيد الذي يليق لك المجد والشكر وإلى أبد الآبدين آمين.

صلاة أخرى

نسألك أيها الرب الرحوم الرؤوف أن تحل نفس عبدك هذا (فلان) وتأمر ملائكة السلام ليتناولوها بالرحمة ويسيروا بها لتدخل أمامك فتنظر إليها بعين الرحمة فتنال الرحمة من عزَّتك الإلهية، والآن أطلق عبدك أيها السيد حسب قولك بسلام فإن عينيَّ قد أبصرتا خلاصك، ولا يفتخر الموت على عبدك يا ربّ ولا يهزء الشيطان بعبيدك جميعاً لأنهم أكلوا جسدك المقدس وشربوا دمك الزكي واشتركوا في أسرارك المقدسة ليكن الآن جسدك ودمك عربون الحياة لعبدك هذا (فلان) المنتقل من بيننا، الآن أطلق عبدك هذا أيها السيد حسب قولك بسلام فإن عينيَّ قد أبصرتا خلاصك، المجد والشرف والبهاء الذي لبسه من المعمودية عبدك هذا (فلان) المنتقل من بيننا يكون علامة الخلاص والغلبة، علامة المجد والظفر والنجاة، فرّحه يا ربّ في مكان الأفراح والسعادة الأبدية، أنت يا ربّ يا رحوم يا من السموات والأرض مملؤتان من مجدك، أنت الشعاع الأبدي الذي لا يأفل نوره، أنت الجوَّاد المنعم، أنت هو الأول والآخر، أنت الكائن الأول وفاطر الكائنات، الآن أطلق عبدك أيها السيد بسلام حسب قولك فإن عينيّ قد أبصرتا خلاصك، أنت الذي تشفي المرضى وتشبع الجياع وتروي العطاش أنت الذي ترشد المسافرين في الطريق والبراري والبحور، أنت الذي تأتي بالضالين إلى ميناء الخلاص والسلامة، أنت الكريم الغني بالمواهب والعطايا أنت الغني الذي ليس لغناك حد ولا قياس، أنت الذي عطاياك ومواهبك وافرة جداً، أنت الذي لا يخفى عليك عمل ولا تُستر عنك خطية ولا يكتم عنك سرُّ بل جميع الأسرار والسرائر وأفعال البشر مكشوفة أمام عينيك، الآن أطلق عبدك هذا أيها السيد بسلام حسب قولك لأن عينيه قد أبصرتا خلاصك، أنت الذي لا يزول عن بالك شيء مما نعمل بل كل أعمالنا معروفة لديك وستعلنها في يوم الدين العظيم أمام العالم بأسره وجمهور ملائكتك وقديسيك، أنت الذي في محفل الدينونة الرهيب ستعلن خفايا بني البشر في ذلك الديوان العظيم أمام الأرواح الروحانية التي ترتعد من جلالك الإلهي الذي لا يُفحص وأمام البشر الناظرين إليك وهم منتظرون مراحمك الجزيلة، أنت الذي خزانتك من النِعم مليئة على الدوام ومراحمك طافية وبحر جودك زاخر ومواهبك عظيمة تفض على تيار الخطايا الجارف فتغطيه، الآن أطلق عبدك هذا أيها السيد حسب قولك بسلام فإن عينيه قد أبصرتا خلاصك وهناك يذهب ويبشّر بين المقبورين بعزِّك ويخبِّر بقوتك ومجدك ولك يليق المجد والشكر الآن

صلاة لخروج النفس

اخرجي أيتها النفس المؤمنة اخرجي من هذا الجسد المتألم اخرجي أيتها النفس المسيحيّة من هذه الجثّة البهيمة، اخرجي أيتها النفس المعمدة اخرجي للقاء سيدكِ لأن سيدكِ مستعد لاستقبالك اخرجي بأمان لله لأن الله هو حافظك اخرجي بالسلام أيتها الحمامة الوديعة اخرجي الآن ولا تخافي لأن سيدك رحوم ورحمته واسعة اخرجي يا أخت الملائكة لأن الملائكة ينتظرونك اخرجي باسم الله الضابط الكل الذي خلقك وأتى بك من العدم إلى الوجود، اخرجي باسم ابن الله الوحيد سيدنا ومخلصنا يسوع المسيح المولود من سيدتنا مريم العذراء، اخرجي بقوة الله الروح القدس الذي حلَّ عليكِ وقدَّسكِ وأفاض عليكِ مراحمه ومنحنك النعمة الخاصة، اخرجي باسم الثالوث المقدس الذي به تباركت المسكونة كلها، اخرجي بمعونة رؤساء الملائكة مار ميخائيل ومار كبرئيل اخرجي بمعونة الكاروبيم والسرافيم اخرجي بمساعدة الأنبياء والآباء والرسل اخرجي بمعونة الإنجيليين الأربع والمبشرين الاثني والسبعين والملافنة والمعلمين والأساقفة والكهنة القديسين والرهبان وكل المتدينين والزُّهاد والناسكين ولفيف البتولات والبتولين وكافة القديسات والقديسين اخرجي أيتها الروح المباركة من مسكنك هذا بأمان الله وسلامه اخرجي باسم يسوع المسيح الذي لأجلك وُلد من مريم العذراء وتأنس وتألم وصلب وذاق المرارة والعذاب الشديد ولأجلك مات على عود الصليب ودُفن في القبر اخرجي بمعونة والدة الخلاص الطاهرة السيدة مريم العذراء لكي بشفاعتها وشفاعة جميع القديسين تنالي النعيم الدائم بواسطة ربنا يسوع المسيح الذي له يجب السجود والتسبيح الآن .

صلاة أخرى

أيها الإله الرحوم والرؤوف والحنون والشفوق، ياقديس القديسين يا من تمنح أنعامك للجميع و بمراحمك تمحو أثام التائبين وتغفر زلاتهم ونقائصهم أجمعين، أنت يا ربّ انظر مترأفاً ومتحنناً على عبدك هذا (فلان) المتنيح والمنتقل من بيننا واسمع ابتهال قلبه الجريح الطالب إليك غفران لخطاياه فجدِّد فيه يا ربّ ما فسدَ بميله إلى الأرضيات ونجِّه من كل غش الشيطان وحُلَّه كالعضو الصحيح باتحاده في البيعة الرسولية، اللهم يا رحوم اسمع تنهُّدي وابتهالي واغفر له وطهره واجعله من خاصتك أهلاً للدخول إلى ملكوتك السماوية وابعد عنه كل العلامات المخيفة والأشكال المفزعة وكل الخيالات الرديّة والأرواح الخبيثة وكل طرق العدو وحيَل الشر، نجِّه يا ربّ من كل المضار وخلصه من مضاد جميع الملائكة الأشرار، انشله من المسالك المهلكة ظلّله بكنفك المقدس مبعداً عنه كل النِبال المسمومة أحفظه من سائر الأعداء الكامنين له بين الأرض والسماء، أسبل عليه سترك المقدس ومزّق سجلَّ آثامه وطهِّر روحه وجسده ولا تحاسبه على خطاياه ولا تذكر له سوالف أعماله، نقِّه من كل دنس وارضَ عنه يا ربّ واجعله من جملة المدعوين في محفلك والمقبولين في وليمتك والمتلذذين على مائدتك، يا ربّ لا تدخل معه في البحث والمحاكمة ولا تمنع مراحمك عن عبدك (فلان) المنتقل من بيننا أنت يا ربّ اقبل دموعه كما قبلت دموع الخاطئة واغفر له خطاياه كما غفرت خطايا العشار وسامحه كما سامحت اللص الذي عندما اعترف بك قلت له: اليوم تكون معي في جنان الفردوس أنت الذي تقبل كل من أخطأ وتاب راجعاً إليك بالندامة اقبل بتحننك دموع عبدك هذا المنتقل من بيننا لأنه تائب ونادم وباكٍ على خطاياه لا تتخلى عنه ولا تتركه في الذلِّ والإهانة بل انقله إلى دار السرور والأفراح وأحصه مع ملائكتك وقديسيك وهناك يتلذذ بالنعيم الدائم ومع جميع الذين أرضوك وحفظوا وصاياك يرتِّل المجد والشكران الآن .

صلاة الختام

أيها الأخ المكرَّم أنا استودعك لله الآب الضابط الكل الذي خلقك من التراب، وأسأله تعالى أن يغفر لك خطاياك ويسامحك في هذه الساعة الضيِّقة، والآن ترجع إلى خالقك الذي جبلك من التراب ليستقبلك يسوع المسيح الذي أسلم نفسه عوضاً عنك وسفك دمه الزكي لأجلك، لتشفع فيك سيدتنا العذراء وتحفظك، لتلاقيك طغمات الملائكة وتساعدك، ليعينك القديسون جميعهم، وليأتِ لعونك كل المعترفين والشهداء والمبشرين، وليَصعَد معك كل البتولين والقديسين ويسيروا معك إلى أحضان إبراهيم حيث الراحة الدائمة والأفراح الأبدية التي لا حدَّ لها ولا نهاية فتنظر بابتهاج وجه يسوع المسيح وهو أيضاً يتطلَّع إليك بفرح وسرور، وأنت بين صفوف الصديقين لا يلحقك خوف ولا تقرُبك ظلمة لأن ملائكة الرحمة تحتاطك وترافقك، أما الشيطان وجنوده وقواته فينهزمون منك ويهربون مندحرين إلى الوراء ويبادون كالدخان، السيد المسيح الذي لأجلك ذاق الموت هو يخلصك من الموت الأبدي، السيد المسيح هو الراعي الصالح يبعثك إلى الفردوس إلى مروج الراحة ويرعاك على مياه الحياة والخلاص ويحصيك في عداد خرافه الحقيقية ويسدد إلى الحق خطاك ويقيمك عن جانبه الأيمن مع الصالحين المقبولين لديه فتقوم معهم وتنظر الحق بعين نيِّرة وتقابل مخلصك وجهاً لوجه وهناك تتنعَّم مع الطوباويين وتتلذَّذ على مائدتهم إلى أبد…..

الباب الثامن عشر

صلاة تتلى على الثياب التي تبقى عن الميت

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. اللهم يا من فصلت عبدك هذا من هذه الحياة الزمنية أرح نفسه في ملكوتك السماوية وعزِّ بلطفك أبويه وأخوته وأنسبائه وأهله وعشيرته الذين فارقهم وبارك ܀ برأفتك ما بقي منه من الأثاث والثياب ولا تُهمل أهله ولا تدع الحزن والكآبة يتسلطان علينا فوق العادة، لكن أهلنا أن ننظر أخانا هذا وما له كأنك دعوته وقربته إليك وجعلته متنعماً ببهائك حيث تسربله بمجدك لكي بواسطة نعمك له نستحق معه أن نصعد لك مجداً وشكراً ولأبيك ولروحك.

الباب التاسع عشر

الصلوات التي تتلى على الأشياء التي تدنَّست

فصل من الإنجيل بحسب البشير مرقس

(7: 1 ـ 22)

وَﭐجْتَمَعَ إِلَيْهِ الْفَرِّيسِيُّونَ وَقَوْمٌ مِنَ الْكَتَبَةِ قَادِمِينَ مِنْ أُورُشَلِيمَ. 2وَلَمَّا رَأَوْا بَعْضاً مِنْ تَلاَمِيذِهِ يَأْكُلُونَ خُبْزاً بِأَيْدٍ دَنِسَةٍ أَيْ غَيْرِ مَغْسُولَةٍ لاَمُوا – 3لأَنَّ الْفَرِّيسِيِّينَ وَكُلَّ الْيَهُودِ إِنْ لَمْ يَغْسِلُوا أَيْدِيَهُمْ بِاعْتِنَاءٍ لاَ يَأْكُلُونَ مُتَمَسِّكِينَ بِتَقْلِيدِ الشُّيُوخِ. 4وَمِنَ السُّوقِ إِنْ لَمْ يَغْتَسِلُوا لاَ يَأْكُلُونَ. وَأَشْيَاءُ أُخْرَى كَثِيرَةٌ تَسَلَّمُوهَا لِلتَّمَسُّكِ بِهَا مِنْ غَسْلِ كُؤُوسٍ وَأَبَارِيقَ وَآنِيَةِ نُحَاسٍ وَأَسِرَّةٍ. 5ثُمَّ سَأَلَهُ الْفَرِّيسِيُّونَ وَالْكَتَبَةُ: «لِمَاذَا لاَ يَسْلُكُ تَلاَمِيذُكَ حَسَبَ تَقْلِيدِ الشُّيُوخِ بَلْ يَأْكُلُونَ خُبْزاً بِأَيْدٍ غَيْرِ مَغْسُولَةٍ؟» 6فَأَجَابَ: «حَسَناً تَنَبَّأَ إِشَعْيَاءُ عَنْكُمْ أَنْتُمُ الْمُرَائِينَ كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ: هَذَا الشَّعْبُ يُكْرِمُنِي بِشَفَتَيْهِ وَأَمَّا قَلْبُهُ فَمُبْتَعِدٌ عَنِّي بَعِيداً 7وَبَاطِلاً يَعْبُدُونَنِي وَهُمْ يُعَلِّمُونَ تَعَالِيمَ هِيَ وَصَايَا النَّاسِ. 8لأَنَّكُمْ تَرَكْتُمْ وَصِيَّةَ اللَّهِ وَتَتَمَسَّكُونَ بِتَقْلِيدِ النَّاسِ: غَسْلَ الأَبَارِيقِ وَالْكُؤُوسِ وَأُمُوراً أُخَرَ كَثِيرَةً مِثْلَ هَذِهِ تَفْعَلُونَ». 9ثُمَّ قَالَ لَهُمْ: «حَسَناً! رَفَضْتُمْ وَصِيَّةَ اللَّهِ لِتَحْفَظُوا تَقْلِيدَكُمْ. 10لأَنَّ مُوسَى قَالَ: أَكْرِمْ أَبَاكَ وَأُمَّكَ وَمَنْ يَشْتِمُ أَباً أَوْ أُمّاً فَلْيَمُتْ مَوْتاً. 11وَأَمَّا أَنْتُمْ فَتَقُولُونَ: إِنْ قَالَ إِنْسَانٌ لأَبِيهِ أَوْ أُمِّهِ: قُرْبَانٌ أَيْ هَدِيَّةٌ هُوَ الَّذِي تَنْتَفِعُ بِهِ مِنِّي 12فَلاَ تَدَعُونَهُ فِي مَا بَعْدُ يَفْعَلُ شَيْئاً لأَبِيهِ أَوْ أُمِّهِ. 13مُبْطِلِينَ كَلاَمَ اللَّهِ بِتَقْلِيدِكُمُ الَّذِي سَلَّمْتُمُوهُ. وَأُمُوراً كَثِيرَةً مِثْلَ هَذِهِ تَفْعَلُونَ».

14ثُمَّ دَعَا كُلَّ الْجَمْعِ وَقَالَ لَهُمُ: «ﭐسْمَعُوا مِنِّي كُلُّكُمْ وَافْهَمُوا. 15لَيْسَ شَيْءٌ مِنْ خَارِجِ الإِنْسَانِ إِذَا دَخَلَ فِيهِ يَقْدِرُ أَنْ يُنَجِّسَهُ لَكِنَّ الأَشْيَاءَ الَّتِي تَخْرُجُ مِنْهُ هِيَ الَّتِي تُنَجِّسُ الإِنْسَانَ. 16إِنْ كَانَ لأَحَدٍ أُذْنَانِ لِلسَّمْعِ فَلْيَسْمَعْ». 17وَلَمَّا دَخَلَ مِنْ عِنْدِ الْجَمْعِ إِلَى الْبَيْتِ سَأَلَهُ تَلاَمِيذُهُ عَنِ الْمَثَلِ. 18فَقَالَ لَهُمْ: «أَفَأَنْتُمْ أَيْضاً هَكَذَا غَيْرُ فَاهِمِينَ؟ أَمَا تَفْهَمُونَ أَنَّ كُلَّ مَا يَدْخُلُ الإِنْسَانَ مِنْ خَارِجٍ لاَ يَقْدِرُ أَنْ يُنَجِّسَهُ 19لأَنَّهُ لاَ يَدْخُلُ إِلَى قَلْبِهِ بَلْ إِلَى الْجَوْفِ ثُمَّ يَخْرُجُ إِلَى الْخَلاَءِ وَذَلِكَ يُطَهِّرُ كُلَّ الأَطْعِمَةِ». 20ثُمَّ قَالَ: «إِنَّ الَّذِي يَخْرُجُ مِنَ الإِنْسَانِ ذَلِكَ يُنَجِّسُ الإِنْسَانَ. 21لأَنَّهُ مِنَ الدَّاخِلِ مِنْ قُلُوبِ النَّاسِ تَخْرُجُ الأَفْكَارُ الشِّرِّيرَةُ: زِنىً فِسْقٌ قَتْلٌ 22سِرْقَةٌ طَمَعٌ خُبْثٌ مَكْرٌ عَهَارَةٌ عَيْنٌ شِرِّيرَةٌ تَجْدِيفٌ كِبْرِيَاءُ جَهْلٌ. 23جَمِيعُ هَذِهِ الشُّرُورِ تَخْرُجُ مِنَ الدَّاخِلِ وَتُنَجِّسُ الإِنْسَانَ». ܀

صلاة تتلى على مادة وشيء اختنق فيه شيء نجس أو إذا أكل أحد أو شرب شيئاً دنساً

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. اللهم يا من خلقت كل شيء نقياً لأن الكل خليقتك وكل شيء من عندك أخذ الوجود وبأمرك قائم ولم تخلق شيئاً دنساً، يا من جعلت كرنيليوس وبيته نقياً طاهراً وعلى يد سمعان بطرس أبعدت عنه نجاسة الوثنية الدنسة بظهور الإناء الذي هبط من السماء أمام رئيس الرسل، فنسألك يا ربّ أن تحلَّ بروحك القدوس وتقدِّس هذا الإناء الذي تدنَّس بأي نجاسة كانت واجعل كل مكان يُرشُّ فيه هذا الماء طاهراً مقبولاً على ضمائر الناس فإنك أنت القائل كل شيء طاهر كالأطهار، وعلى هذه ونظائرها نمجدك ولأبيك ولروحك القدوس الآن

صلاة ثانية

اللهم يا ضابط الكل وينبوع الطهر والقداسة يا من تمنح القداسة والنقاء لخلائقك بنعمتك فإنه لا نجس حيث توجد طهارتك الإلهية لذا نسألك أيها الرب الرؤوف أن تطهِّر وتبارك܀ هذا الإناء بقوتك القادرة وتجعله طاهراً لضمائر عبادك ونقِّه من كل نجاسة أصابته ممَّا يضرُّ النفس والجسد فإن ليس شيء دنس عندما يدعى باسمك القدوس ولذلك نمجدك على الدوام الآن وكل أوان .

صلاة على بئر إذا وقع فيه شيء دنس

أيها الرب إله القوات يا من صنعت الأشياء كلها حسنة جداً وقدستها وطهرتها جميعاً من كل نجاسة ودنس بقداستك الإلهية أنت الآن أيها السيد اظهر في هذه الساعة الحاضرة وطهِّر هذه البئر من كل نجاسة برسم صليبك܀ ونقِّها من كل دنس سقط فيها ممَّا يشكِّك أفكارنا ولا تدنَّا لأننا صنعنا شيئاً من السيئات بل طهرنا من كل دنس بشري وروحي وقدِّس هذا الماء بروح قدسك لأنك أنت تقدسنا ولك نقدم المجد أيها الآب والابن والروح القدس الآن.

صلاة ثانية

أيها الرب الإله العظيم العجيب، يا ذا الصلاح الذي لا يوصف، ويمُّ الجود الذي لا ينفذ، يا من بعنايتك تدبِّر حياة البشر، يا من وهبت لنا خيراتك العميمة يا من حوَّلت المياه المرة حلوة على يد موسى النبي، يا من أصلحت المياه المضرة على يد أليشع النبي، يا من أمرت رسولك بطرس في الرؤية أن لا يحسب شيئاً نجساً، أنت أيها السيد محبَّ البشر طهِّر هذا الماء من كل شيء دنس برسم صليبك ܀ وقدسه بالروح القدس ليصير نقيّاً من كل وسخ للشاربين منه، لأنك أنت هو إلهنا المبارك والمقدِّس لكافة الأشياء ولك نصعد المجد والشكر ولابنك الوحيد ولروحك الحي القدوس المجيد الآن وكل أوان .

الباب العشرون

صلوات على أساس بيت أو عند حفر بئر

فصل من الإنجيل بحب البشير لوقا

( 6: 46 ـ 49)

46وَلِمَاذَا تَدْعُونَنِي: يَا رَبُّ يَا رَبُّ وَأَنْتُمْ لاَ تَفْعَلُونَ مَا أَقُولُهُ؟ 47كُلُّ مَنْ يَأْتِي إِلَيَّ وَيَسْمَعُ كَلاَمِي وَيَعْمَلُ بِهِ 48يُشْبِهُ إِنْسَاناً بَنَى بَيْتاً وَحَفَرَ وَعَمَّقَ وَوَضَعَ الأَسَاسَ عَلَى الصَّخْرِ. فَلَمَّا حَدَثَ سَيْلٌ صَدَمَ النَّهْرُ ذَلِكَ الْبَيْتَ فَلَمْ يَقْدِرْ أَنْ يُزَعْزِعَهُ لأَنَّهُ كَانَ مُؤَسَّساً عَلَى الصَّخْرِ. 49وَأَمَّا الَّذِي يَسْمَعُ وَلاَ يَعْمَلُ فَيُشْبِهُ إِنْسَاناً بَنَى بَيْتَهُ عَلَى الأَرْضِ مِنْ دُونِ أَسَاسٍ فَصَدَمَهُ النَّهْرُ فَسَقَطَ حَالاً وَكَانَ خَرَابُ ذَلِكَ الْبَيْتِ عَظِيماً». والأمن والسلام لجميعكم والسلام .

صلاة تتلى عند وضع أساس بيت

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها الإله الضابط الكل يا من صنعت السماء وأسست الأرض، أيها الخالق ومبدع الكل انظر الآن إلى عبدك هذا الذي أراد أن يقيم له بيتاً للسُكنى وشرع الآن فيه وثبَّته على صخرة مكينة حسب قولك في إنجيلك الإلهي حيث لا ريح ولا ماء ولا شيء أخر يقدر أن يضره وارتض أن يبلغ إلى النهاية، فاعتق سكَّانه من كل مشورات إبليس لأن لك الحمد والشكر الآن .

صلاة تتلى عند حفر بئر

أيها الرب الإله الضابط الكل القادر على كل شيء يا من صنعت كافة الأشياء وأتقنتها بحكمتك التي يعجز عن وصفها اللسان وعن إدراكها العقل، يا من جعلت الصخرة تنبع ماء في الأودية وسقيت شعبك العطشان، أنت الآن يا سيد الكل استمع إلى طلباتنا نحن عبيدك غير المستحقين وأعطنا في هذا المكان ماء يصلح للشرب والاستعمال دون ضرر لكي بسببه نصعد لك المجد والشكر الآن وكل أوان.

الباب الحادي والعشرون

صلوات عند دخول الكاهن إلى بيت جديد

فصل من الإنجيل بحسب البشير لوقا

(19: 1 ـ 10)

1ثُمَّ دَخَلَ وَاجْتَازَ فِي أَرِيحَا. 2وَإِذَا رَجُلٌ اسْمُهُ زَكَّا وَهُوَ رَئِيسٌ لِلْعَشَّارِينَ وَكَانَ غَنِيّاً 3وَطَلَبَ أَنْ يَرَى يَسُوعَ مَنْ هُوَ وَلَمْ يَقْدِرْ مِنَ الْجَمْعِ لأَنَّهُ كَانَ قَصِيرَ الْقَامَةِ. 4فَرَكَضَ مُتَقَدِّماً وَصَعِدَ إِلَى جُمَّيْزَةٍ لِكَيْ يَرَاهُ لأَنَّهُ كَانَ مُزْمِعاً أَنْ يَمُرَّ مِنْ هُنَاكَ. 5فَلَمَّا جَاءَ يَسُوعُ إِلَى الْمَكَانِ نَظَرَ إِلَى فَوْقُ فَرَآهُ وَقَالَ لَهُ: «يَا زَكَّا أَسْرِعْ وَانْزِلْ لأَنَّهُ يَنْبَغِي أَنْ أَمْكُثَ الْيَوْمَ فِي بَيْتِكَ». 6فَأَسْرَعَ وَنَزَلَ وَقَبِلَهُ فَرِحاً. 7فَلَمَّا رَأَى الْجَمِيعُ ذَلِكَ تَذَمَّرُوا قَائِلِينَ: «إِنَّهُ دَخَلَ لِيَبِيتَ عِنْدَ رَجُلٍ خَاطِئٍ». 8فَوَقَفَ زَكَّا وَقَالَ لِلرَّبِّ: «هَا أَنَا يَا رَبُّ أُعْطِي نِصْفَ أَمْوَالِي لِلْمَسَاكِينِ وَإِنْ كُنْتُ قَدْ وَشَيْتُ بِأَحَدٍ أَرُدُّ أَرْبَعَةَ أَضْعَافٍ». 9فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ: «ﭐلْيَوْمَ حَصَلَ خَلاَصٌ لِهَذَا الْبَيْتِ إِذْ هُوَ أَيْضاً ابْنُ إِبْرَاهِيمَ 10لأَنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ قَدْ جَاءَ لِكَيْ يَطْلُبَ وَيُخَلِّصَ مَا قَدْ هَلَكَ». والأمن .

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. أيها السيد المخلص يا يسوع المسيح يا من أهَّلت زكا للدخول إلى بيته وصار له الخلاص لكل أهله، أنت الآن أحفظ الراغبين في سُكنى هذا البيت من كل مضرَّة واجعلهم أن يسكنوا به فرحين مسرورين بواسطة الطلبات والابتهالات التي نقدمها إليك نحن الضعفاء، وباركهم ܀ واحرس حياتهم لأن لك ينبغي المجد والشكر ولأبيك ولروحك الحي القدوس الآن  .

صلاة ثانية

أحل يا ربّ يمينك في هذا البيت ولتكن السلامة مستقرَّة فيه والأمان مع الهدوء والسكينة وليَسدده للنجاح والتَّقوى والخلاص وليكن خالياً من كل المخاطر والشرور، ولينل جميع سكانه الصحة والسعادة والهناء ولتطرد منه كل الشرور والأوجاع وكل الأمراض والمصائب ولتهرب عنه كل الأرواح الرديئّة بجاه اسمك القدوس وبحق ربنا يسوع المسيح أيها الرب القادر علي كل شيء، أسألك أن تبارك هذا المكان وتكرِّسه بروحك الحي القدوس وتطهره من كافة الأدناس ويكون محل للخير والنعمة وكافة الفضائل وهذه البركة تثبت فيه وفي ساكنيه بالمسيح يسوع ربنا إلى أبد الآبدين آمين.

صلاة ثالثة

اللهم يا من باركت الخبز القليل في البرية وأشبعت منه ألوفاً كثيرة، ومن جرَّة الطحين وكوز الزيت في بيت الأرملة على يد إيليا النبي، وباركت الماء وصار خمراً في عرس قانا الجليل. فالآن يا ربنا وإلهنا ضع يمينك المملوءة رحمة مع يمين عبدك الضعيف وبارك ܀ هذا البيت والغلة التي فيه من حنطة وزيت وخمر وغير ذلك كما باركت مساكن الآباء الأولين مع مقتنياتهم وهم إبراهيم واسحق ويعقوب ويوسف وأيوب وداود وموسى، كذلك يا ربّ أكثر مواهبك وبركاتك وخيراتك في غلات وأرزاق عبيدك وساجديك، ومن أفواه جميعنا نصعد لك المجد ولابنك الوحيد ولروحك القدوس المجيد الآن .


الباب الثاني والعشرون

الصلوات عند مصالحة عدوَّين

فصل من الإنجيل بحسب الرسول متى

(18: 12 ـ 35)

12مَاذَا تَظُنُّونَ؟ إِنْ كَانَ لِإِنْسَانٍ مِئَةُ خَرُوفٍ وَضَلَّ وَاحِدٌ مِنْهَا أَفَلاَ يَتْرُكُ التِّسْعَةَ وَالتِّسْعِينَ عَلَى الْجِبَالِ وَيَذْهَبُ يَطْلُبُ الضَّالَّ؟ 13وَإِنِ اتَّفَقَ أَنْ يَجِدَهُ فَالْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ إِنَّهُ يَفْرَحُ بِهِ أَكْثَرَ مِنَ التِّسْعَةِ وَالتِّسْعِينَ الَّتِي لَمْ تَضِلَّ. 14هَكَذَا لَيْسَتْ مَشِيئَةً أَمَامَ أَبِيكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ أَنْ يَهْلِكَ أَحَدُ هَؤُلاَءِ الصِّغَارِ

15«وَإِنْ أَخْطَأَ إِلَيْكَ أَخُوكَ فَاذْهَبْ وَعَاتِبْهُ بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ وَحْدَكُمَا. إِنْ سَمِعَ مِنْكَ فَقَدْ رَبِحْتَ أَخَاكَ. 16وَإِنْ لَمْ يَسْمَعْ فَخُذْ مَعَكَ أَيْضاً وَاحِداً أَوِ اثْنَيْنِ لِكَيْ تَقُومَ كُلُّ كَلِمَةٍ عَلَى فَمِ شَاهِدَيْنِ أَوْ ثَلاَثَةٍ. 17وَإِنْ لَمْ يَسْمَعْ مِنْهُمْ فَقُلْ لِلْكَنِيسَةِ. وَإِنْ لَمْ يَسْمَعْ مِنَ الْكَنِيسَةِ فَلْيَكُنْ عِنْدَكَ كَالْوَثَنِيِّ وَالْعَشَّارِ. 18اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: كُلُّ مَا تَرْبِطُونَهُ عَلَى الأَرْضِ يَكُونُ مَرْبُوطاً فِي السَّمَاءِ وَكُلُّ مَا تَحُلُّونَهُ عَلَى الأَرْضِ يَكُونُ مَحْلُولاً فِي السَّمَاءِ. 19وَأَقُولُ لَكُمْ أَيْضاً: إِنِ اتَّفَقَ اثْنَانِ مِنْكُمْ عَلَى الأَرْضِ فِي أَيِّ شَيْءٍ يَطْلُبَانِهِ فَإِنَّهُ يَكُونُ لَهُمَا مِنْ قِبَلِ أَبِي الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ 20لأَنَّهُ حَيْثُمَا اجْتَمَعَ اثْنَانِ أَوْ ثَلاَثَةٌ بِاسْمِي فَهُنَاكَ أَكُونُ فِي وَسَطِهِمْ».

21حِينَئِذٍ تَقَدَّمَ إِلَيْهِ بُطْرُسُ وَقَالَ: «يَا رَبُّ كَمْ مَرَّةً يُخْطِئُ إِلَيَّ أَخِي وَأَنَا أَغْفِرُ لَهُ؟ هَلْ إِلَى سَبْعِ مَرَّاتٍ؟» 22قَالَ لَهُ يَسُوعُ: «لاَ أَقُولُ لَكَ إِلَى سَبْعِ مَرَّاتٍ بَلْ إِلَى سَبْعِينَ مَرَّةً سَبْعَ مَرَّاتٍ. 23لِذَلِكَ يُشْبِهُ مَلَكُوتُ السَّمَاوَاتِ إِنْسَاناً مَلِكاً أَرَادَ أَنْ يُحَاسِبَ عَبِيدَهُ. 24فَلَمَّا ابْتَدَأَ فِي الْمُحَاسَبَةِ قُدِّمَ إِلَيْهِ وَاحِدٌ مَدْيُونٌ بِعَشْرَةِ آلاَفِ وَزْنَةٍ. 25وَإِذْ لَمْ يَكُنْ لَهُ مَا يُوفِي أَمَرَ سَيِّدُهُ أَنْ يُبَاعَ هُوَ وَامْرَأَتُهُ وَأَوْلاَدُهُ وَكُلُّ مَا لَهُ وَيُوفَى الدَّيْنُ. 26فَخَرَّ الْعَبْدُ وَسَجَدَ لَهُ قَائِلاً: يَا سَيِّدُ تَمَهَّلْ عَلَيَّ فَأُوفِيَكَ الْجَمِيعَ. 27فَتَحَنَّنَ سَيِّدُ ذَلِكَ الْعَبْدِ وَأَطْلَقَهُ وَتَرَكَ لَهُ الدَّيْنَ. 28وَلَمَّا خَرَجَ ذَلِكَ الْعَبْدُ وَجَدَ وَاحِداً مِنَ الْعَبِيدِ رُفَقَائِهِ كَانَ مَدْيُوناً لَهُ بِمِئَةِ دِينَارٍ فَأَمْسَكَهُ وَأَخَذَ بِعُنُقِهِ قَائِلاً: أَوْفِنِي مَا لِي عَلَيْكَ. 29فَخَرَّ الْعَبْدُ رَفِيقُهُ عَلَى قَدَمَيْهِ وَطَلَبَ إِلَيْهِ قَائِلاً: تَمَهَّلْ عَلَيَّ فَأُوفِيَكَ الْجَمِيعَ. 30فَلَمْ يُرِدْ بَلْ مَضَى وَأَلْقَاهُ فِي سِجْنٍ حَتَّى يُوفِيَ الدَّيْنَ. 31فَلَمَّا رَأَى الْعَبِيدُ رُفَقَاؤُهُ مَا كَانَ حَزِنُوا جِدّاً. وَأَتَوْا وَقَصُّوا عَلَى سَيِّدِهِمْ كُلَّ مَا جَرَى. 32فَدَعَاهُ حِينَئِذٍ سَيِّدُهُ وَقَالَ لَهُ: أَيُّهَا الْعَبْدُ الشِّرِّيرُ كُلُّ ذَلِكَ الدَّيْنِ تَرَكْتُهُ لَكَ لأَنَّكَ طَلَبْتَ إِلَيَّ. 33أَفَمَا كَانَ يَنْبَغِي أَنَّكَ أَنْتَ أَيْضاً تَرْحَمُ الْعَبْدَ رَفِيقَكَ كَمَا رَحِمْتُكَ أَنَا؟. 34وَغَضِبَ سَيِّدُهُ وَسَلَّمَهُ إِلَى الْمُعَذِّبِينَ حَتَّى يُوفِيَ كُلَّ مَا كَانَ لَهُ عَلَيْهِ. 35فَهَكَذَا أَبِي السَّمَاوِيُّ يَفْعَلُ بِكُمْ إِنْ لَمْ تَتْرُكُوا مِنْ قُلُوبِكُمْ كُلُّ وَاحِدٍ لأَخِيهِ زَلَّاتِهِ».

صلاة أولى

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. نشكرك أيها السيد مُحِب البشر يا ملك الدهور ومانح النِعم وواهب الخيرات والثالم لسياج العداوة يا معطي المواهب والسلام للبشر، امنح الصلح لعبديك هذين وأحل خوفك في قلبيهما وثبتهما على المحبة لبعضهما وأطفأ منهما نار البُغضة والحسد وانزل منهما كل شر وشقاق، لأنك أنت هو سلامنا ولك نقدم المجد والشكر الآن وكل أوان .

صلاة ثانية

أسألك أيها الإله الحليم المتعطِّف على جنس البشر واطلب إلى مراحمك أن تسامح وتغفر لعبديك هذين وتقلع من قلبيهما البُغضة والحقد لبعضهما وطهرهما يا ربّ من كل خطيّة الغضب ومن الأخلاق الشاذة وابعد عنهما كل روح غاشة ومعاندة واستأصل من قلبيهما أيضاً رائحة المكر والخداع والنميمة وكل فكر يضاد العدل والصواب، لأنك إله الأمن والسلام لجميعنا ورب الوئام والألفة والمحبة ولك نصعد المجد والشكر ولابنك الوحيد ولروحك القدوس .

الباب الثالث والعشرون

صلوات على المسافرين براً أو بحراً

فصل من الإنجيل بحسب الرسول متى

( 10:  16 ـ 23)

16«هَا أَنَا أُرْسِلُكُمْ كَغَنَمٍ فِي وَسَطِ ذِئَابٍ فَكُونُوا حُكَمَاءَ كَالْحَيَّاتِ وَبُسَطَاءَ كَالْحَمَامِ. 17وَلَكِنِ احْذَرُوا مِنَ النَّاسِ لأَنَّهُمْ سَيُسْلِمُونَكُمْ إِلَى مَجَالِسَ وَفِي مَجَامِعِهِمْ يَجْلِدُونَكُمْ. 18وَتُسَاقُونَ أَمَامَ وُلاَةٍ وَمُلُوكٍ مِنْ أَجْلِي شَهَادَةً لَهُمْ وَلِلأُمَمِ. 19فَمَتَى أَسْلَمُوكُمْ فَلاَ تَهْتَمُّوا كَيْفَ أَوْ بِمَا تَتَكَلَّمُونَ لأَنَّكُمْ تُعْطَوْنَ فِي تِلْكَ السَّاعَةِ مَا تَتَكَلَّمُونَ بِهِ 20لأَنْ لَسْتُمْ أَنْتُمُ الْمُتَكَلِّمِينَ بَلْ رُوحُ أَبِيكُمُ الَّذِي يَتَكَلَّمُ فِيكُمْ. 21وَسَيُسْلِمُ الأَخُ أَخَاهُ إِلَى الْمَوْتِ وَالأَبُ وَلَدَهُ وَيَقُومُ الأَوْلاَدُ عَلَى وَالِدِيهِمْ وَيَقْتُلُونَهُمْ 22وَتَكُونُونَ مُبْغَضِينَ مِنَ الْجَمِيعِ مِنْ أَجْلِ اسْمِي. وَلَكِنِ الَّذِي يَصْبِرُ إِلَى الْمُنْتَهَى فَهَذَا يَخْلُصُ. 23وَمَتَى طَرَدُوكُمْ فِي هَذِهِ الْمَدِينَةِ فَاهْرُبُوا إِلَى الأُخْرَى. فَإِنِّي الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ لاَ تُكَمِّلُونَ مُدُنَ إِسْرَائِيلَ حَتَّى يَأْتِيَ ابْنُ الإِنْسَانِ. والأمن والسلام.

صلاة للمسافر برَّاً

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. يا إلهنا يا من أنت هو الطريق الحقيقي المحيي، يا من رافقت يوسف صفيَّك وخادمك، هكذا أيها السيد اصحب عبدك هذا (فلان) ونجِّه من المحن والتجارب ومن كافة الأهوال ومن كل صدمة وامنحه السلامة والصحة والعافية واجعله محاطاً بعنايتك وارتض أن يكون مملوءاً من الخيرات السماوية فيذهب ويرجع بطمأنينة، لأن لك المُلك أيها الآب والابن والروح القدس الآن .

صلاة للمسافر بحراً

أيها الرب الإله يا من أهَّلت تلاميذك القديسين لمرافقتك بالسفينة وانتهرت الريح الشديدة، وأمرت أمواج البحر فهدأت، اصحب المسافرين في هذه السفينة وسكِّن كل ريح تضاِدها ولتهب بأمرك الرياح المعتدلة، كن لهم مدبراً في كل مكان واصرف عنهم كل شر وأوصلهم بأمن وسلام إلى ميناء السلامة والنجاة وارتض أن يرجعوا من هناك رجوعاً موافقاً مكملين مقاصدهم حسب نواياهم الصالحة فرحين مسرورين لنفرح بهم نحن أيضاً، لأن لك ينبغي المجد والشكر الآن .

الباب الرابع والعشرون

صلوات عند زرع البذور

فصل من الإنجيل بحسب الرسول متى

(13: 24 ـ  35)

24قَالَ لَهُمْ مَثَلاً آخَرَ: «يُشْبِهُ مَلَكُوتُ السَّمَاوَاتِ إِنْسَاناً زَرَعَ زَرْعاً جَيِّداً فِي حَقْلِهِ. 25وَفِيمَا النَّاسُ نِيَامٌ جَاءَ عَدُّوُهُ وَزَرَعَ زَوَاناً فِي وَسَطِ الْحِنْطَةِ وَمَضَى. 26فَلَمَّا طَلَعَ النَّبَاتُ وَصَنَعَ ثَمَراً حِينَئِذٍ ظَهَرَ الزَّوَانُ أَيْضاً. 27فَجَاءَ عَبِيدُ رَبِّ الْبَيْتِ وَقَالُوا لَهُ: يَا سَيِّدُ أَلَيْسَ زَرْعاً جَيِّداً زَرَعْتَ فِي حَقْلِكَ؟ فَمِنْ أَيْنَ لَهُ زَوَانٌ؟. 28فَقَالَ لَهُمْ: إِنْسَانٌ عَدُوٌّ فَعَلَ هَذَا فَقَالَ لَهُ الْعَبِيدُ: أَتُرِيدُ أَنْ نَذْهَبَ وَنَجْمَعَهُ؟ 29فَقَالَ: لاَ! لِئَلَّا تَقْلَعُوا الْحِنْطَةَ مَعَ الزَّوَانِ وَأَنْتُمْ تَجْمَعُونَهُ. 30دَعُوهُمَا يَنْمِيَانِ كِلاَهُمَا مَعاً إِلَى الْحَصَادِ وَفِي وَقْتِ الْحَصَادِ أَقُولُ لِلْحَصَّادِينَ: اجْمَعُوا أوَّلاً الزَّوَانَ وَاحْزِمُوهُ حُزَماً لِيُحْرَقَ وَأَمَّا الْحِنْطَةَ فَاجْمَعُوهَا إِلَى مَخْزَنِي».

31قَالَ لَهُمْ مَثَلاً آخَرَ: «يُشْبِهُ مَلَكُوتُ السَّمَاوَاتِ حَبَّةَ خَرْدَلٍ أَخَذَهَا إِنْسَانٌ وَزَرَعَهَا فِي حَقْلِهِ 32وَهِيَ أَصْغَرُ جَمِيعِ الْبُزُورِ. وَلَكِنْ مَتَى نَمَتْ فَهِيَ أَكْبَرُ الْبُقُولِ وَتَصِيرُ شَجَرَةً حَتَّى إِنَّ طُيُورَ السَّمَاءِ تَأْتِي وَتَتَآوَى فِي أَغْصَانِهَا».

33قَالَ لَهُمْ مَثَلاً آخَرَ: «يُشْبِهُ مَلَكُوتُ السَّمَاوَاتِ خَمِيرَةً أَخَذَتْهَا امْرَأَةٌ وَخَبَّأَتْهَا فِي ثَلاَثَةِ أَكْيَالِ دَقِيقٍ حَتَّى اخْتَمَرَ الْجَمِيعُ». 34هَذَا كُلُّهُ كَلَّمَ بِهِ يَسُوعُ الْجُمُوعَ بِأَمْثَالٍ وَبِدُونِ مَثَلٍ لَمْ يَكُنْ يُكَلِّمُهُمْ 35لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِالنَّبِيِّ: «سَأَفْتَحُ بِأَمْثَالٍ فَمِي وَأَنْطِقُ بِمَكْتُومَاتٍ مُنْذُ تَأْسِيسِ الْعَالَمِ». والأمن .

صلاة على بذار الزرع

باسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد آمين. الإله الذي بارك زرع أبينا إبراهيم واسحق ويعقوب وصار الواحد منه ثلاثين وستين ومائة، هو يبارك هذا البذار ويملأه بركات، فيُزرع بالراحة ويُحصد بالفرح ويُجمع بالسرور، ولتمتلئ منه البيادر وتفيض المخازن وتُصعد منه القرابين والتقدمات لسيد الخلائق كلها لأن له ينبغي السجود والإكرام الآن.

صلاة عند زرع البذور

أيها الرب إلهنا يا من منحتنا يمينك الطاهرة الجزيل غناها، هذا البذار الموضوع أمامك، ها إنّا نستودعه في يديك أيها السيد طالبين منك وراغبين إليك لأننا قد وثقنا أن ندفنه في الأرض الجامدة ممتثلين أمر عظمتك إذ قد أمرت الأرض أن تلد وتفرع وتعطي الزارع زرعاً والآكل خبزاً، فالآن نتضرع إليك يا إلهنا لتستجيب لنا نحن المتوسلين إليك وتفتح لنا خزائنك الغنية السماوية التي تضمُّ كل خير وتسكب علينا بركاتك لنقول حسبنا حسبنا، وابعد عنا يا ربّ كافة المضار والآفات المفسدة لأرضنا وأزل كل بلية وتجربة عنا وأغدق علينا مراحمك وازرع أمنك وسلامك في أبناء رعيتك المقدسة وجلببنا جميعاً بنعمة ابنك الوحيد ومحبته الذي أنت معه مبارك مع روحك القدوس الآن .

الباب الخامس والعشرون

صلاة الخطبة

بارك أيها الرب الإله بنعمتك السماوية عبدك (فلان) وعبدتك (فلانة) واجعلهما ختماً صالحاً لخطبتهما، وباركهما أيها المسيح ختن الحق كما باركت خاتم الآباء الأولين وبلِّغ عهدهما إلى حسن العقبى وأتمم فرحهما وصنهما من أصناف المضار وأهلهما للوصول إلى يوم إكليلهما بالخير والنعمة والبركة فيزداد والدَّيهما فرحاً وسروراً بخيراتك السماوية ولآلِئك الأزلية فيتمجد بهما اسم أبيك السماوي الذي له الحمد وعلينا بركته ورحمته إلى أبد.

ܡܒܰܖ̈ܟܢ ܐܢܝܢ ܥܙ̈ܩܬܐ ܗܠܝܢ ܠܫܘܡܠܝ ܚܕ̈ܘܬܐ ܕܒܢ̈ܝܐ ܕܥܕܬܐ ܩܕܝܫܬܐ:

ܡܫܡܫܢܐ: ܒܪܟܡܪܝ

ܟܗܢܐ: ܒܫܡܐ ܕܐܒܐ ܐܡܝܢ ܘܕܒܪܐ ܐܡܝܢ ܘܕܪܘܚܐ ܚܝܐ ܘܩܕܝܫܐ ܠܚܝ̈ܐ ܕܠܥܠܡ ܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ

ܩܘܩܠܝܘܢ ܕܝܠܕܬ ܐܠܗܐ ܘܫܪܟܐ܀

الباب السادس والعشرون

صلاة للمرضى

إنجيل للمرضى بحسب القديس يوحنا

(5: 1 ـ 18)

1وَبَعْدَ هَذَا كَانَ عِيدٌ لِلْيَهُودِ فَصَعِدَ يَسُوعُ إِلَى أُورُشَلِيمَ. 2وَفِي أُورُشَلِيمَ عِنْدَ بَابِ الضَّأْنِ بِرْكَةٌ يُقَالُ لَهَا بِالْعِبْرَانِيَّةِ «بَيْتُ حِسْدَا» لَهَا خَمْسَةُ أَرْوِقَةٍ. 3فِي هَذِهِ كَانَ مُضْطَجِعاً جُمْهُورٌ كَثِيرٌ مِنْ مَرْضَى وَعُمْيٍ وَعُرْجٍ وَعُسْمٍ يَتَوَقَّعُونَ تَحْرِيكَ الْمَاءِ. 4لأَنَّ ملاَكاً كَانَ يَنْزِلُ أَحْيَاناً فِي الْبِرْكَةِ وَيُحَرِّكُ الْمَاءَ. فَمَنْ نَزَلَ أَوَّلاً بَعْدَ تَحْرِيكِ الْمَاءِ كَانَ يَبْرَأُ مِنْ أَيِّ مَرَضٍ اعْتَرَاهُ. 5وَكَانَ هُنَاكَ إِنْسَانٌ بِهِ مَرَضٌ مُنْذُ ثَمَانٍ وَثلاَثِينَ سَنَةً. 6هَذَا رَآهُ يَسُوعُ مُضْطَجِعاً وَعَلِمَ أَنَّ لَهُ زَمَاناً كَثِيراً فَقَالَ لَهُ: «أَتُرِيدُ أَنْ تَبْرَأَ؟» 7أَجَابَهُ الْمَرِيضُ: «يَا سَيِّدُ لَيْسَ لِي إِنْسَانٌ يُلْقِينِي فِي الْبِرْكَةِ مَتَى تَحَرَّكَ الْمَاءُ. بَلْ بَيْنَمَا أَنَا آتٍ يَنْزِلُ قُدَّامِي آخَرُ». 8قَالَ لَهُ يَسُوعُ: «قُمِ. احْمِلْ سَرِيرَكَ وَامْشِ». 9فَحَالاً بَرِئَ الإِنْسَانُ وَحَمَلَ سَرِيرَهُ وَمَشَى. وَكَانَ فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ سَبْتٌ.

10فَقَالَ الْيَهُودُ لِلَّذِي شُفِيَ: «إِنَّهُ سَبْتٌ! لاَ يَحِلُّ لَكَ أَنْ تَحْمِلَ سَرِيرَكَ». 11أَجَابَهُمْ: «إِنَّ الَّذِي أَبْرَأَنِي هُوَ قَالَ لِي احْمِلْ سَرِيرَكَ وَامْشِ». 12فَسَأَلُوهُ: «مَنْ هُوَ الإِنْسَانُ الَّذِي قَالَ لَكَ احْمِلْ سَرِيرَكَ وَامْشِ؟». 13أَمَّا الَّذِي شُفِيَ فَلَمْ يَكُنْ يَعْلَمُ مَنْ هُوَ لأَنَّ يَسُوعَ اعْتَزَلَ إِذْ كَانَ فِي الْمَوْضِعِ جَمْعٌ. 14بَعْدَ ذَلِكَ وَجَدَهُ يَسُوعُ فِي الْهَيْكَلِ وَقَالَ لَهُ: «هَا أَنْتَ قَدْ بَرِئْتَ فلاَ تُخْطِئْ أَيْضاً لِئَلَّا يَكُونَ لَكَ أَشَرُّ». 15فَمَضَى الإِنْسَانُ وَأَخْبَرَ الْيَهُودَ أَنَّ يَسُوعَ هُوَ الَّذِي أَبْرَأَهُ.

16وَلِهَذَا كَانَ الْيَهُودُ يَطْرُدُونَ يَسُوعَ وَيَطْلُبُونَ أَنْ يَقْتُلُوهُ لأَنَّهُ عَمِلَ هَذَا فِي سَبْتٍ. 17فَأَجَابَهُمْ يَسُوعُ: «أَبِي يَعْمَلُ حَتَّى الآنَ وَأَنَا أَعْمَلُ». 18فَمِنْ أَجْلِ هَذَا كَانَ الْيَهُودُ يَطْلُبُونَ أَكْثَرَ أَنْ يَقْتُلُوهُ لأَنَّهُ لَمْ يَنْقُضِ السَّبْتَ فَقَطْ بَلْ قَالَ أَيْضاً إِنَّ اللَّهَ أَبُوهُ مُعَادِلاً نَفْسَهُ بِاللَّهِ. الأمن والسلام لجميعكم .

ܨܠܘܬܐ ܩܕܡܝܬܐ

ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ ܚܕ ܐܠܗܐ ܫܪܝܪܐ ܐܡܝܢ܀

ܝܡܝܢܗ ܕܡܪܢ ܝܫܘܥ ܡܫܝܚܐ ܗܳܝ ܕܐܬܬܣܝܡܬ ܥܠ ܟܪ̈ܝܗܐ ܘܐܬܐܣܝܘ ܘܥܠ ܓܪ̈ܒܐ ܘܐܬܕܟܝܘ ܘܥܠ ܡܫܪ̈ܝܐ ܘܐܬܚܠܡܘ ܘܥܠ ܣܡ̈ܝܐ ܘܐܬܦܰܬܚܘ ܘܥܠ ܚܡܳܬܗ ܕܦܛܪܘܣ ܘܡܢ ܐܫܳܬܐ ܐܬܐܣܝܬ܆ ܗܝ ܬܐܬܐ ܘܬܐܓܢ ܥܠ ܥܒܕܟ ܗܢܐ ܘܬܪܕܘܦܝ ܘܬܒܛܠܝ ܡܢܗ ܟܐܒ̈ܐ ܘܟܘܪ̈ܗܢܐ ܘܢܣܝܘ̈ܢܐ ܥܣܩ̈ܐ ܘܬܠܒܫܝܘܗܝ ܚܝܠܐ ܘܥܘܕܪܢܐ ܘܣܘܝܥܐ ܕܡܢ ܠܘܬܟ܆ ܒܫܡܐ ܕܐܒܐ ܀ ܘܕܒܪܐ ܀ ܘܕܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ ܀ ܗܫܐ ܘܒܟܠܙܒܢ ܠܥܠܡܝܢ ܀

ܨܠܘܬܐ ܬܪܝܢܝܬܐ

ܡܪܐ ܕܟܠܗ̇ ܐܣܝܘܬܐ ܘܝܗܘܒܐ ܕܟܠܗ̇ ܩܕܝܫܘܬܗ̇ ܡܰܢ ܕܒܟܠܙܒܢ ܥܠ ܚܝ̈ܐ ܕܒܢܝܢ̈ܫܐ ܒܛܝܠ ܠܗ ܘܠܐ ܟܠܐ ܡܢܢ ܥܘܕܪ̈ܢܘܗܝ܆ ܐܢܬ ܡܪܝܐ ܐܠܗܐ ܐܓܢ ܝܡܝܢܟ ܕܡܠܝܐ ܪ̈ܚܡܐ ܘܚܢܢܐ ܘܐܣܝܘܬܐ ܘܢܦܐܫܐ ܘܠܘܒܒܐ ܘܥܘܕܪܢܐ ܥܠ ܥܒܕܟ ܗܢܐ ܕܫܐܠ ܡܢܟ ܚܘܠܡܢܐ ܕܢܦܫܐ ܘܕܦܓܪܐ ܘܒܰܛܶܠ ܡܢܗ ܡܪܝܐ ܡܪ̈ܥܐ ܘܟܘܪ̈ܗܢܐ ܘܐܥܒܪ ܣܩܘܒ̈ܠܐ ܘܢܟܝܢ̈ܐ܆ ܐܡܝܬ ܡܢܗ ܟܐܒ̈ܐ ܘܢܣܝܘ̈ܢܐ ܘܐܠܒܫܝܗܝ ܚܝܠܐ ܘܚܘܠܡܢܐ ܘܣܡܘܟܝܗܝ ܕܢܩܘܡ ܘܢܫܬܪܪ ܘܫܒܘܩ ܠܗ ܚܘܒܘ̈ܗܝ ܘܚ̈ܛܗܘܗܝ ܘܥܒܕ ܥܡܗ ܐܝܟ ܣܘܓܐܐ ܕܛܝܒ̈ܘܬܟ ܘܪ̈ܚܡܐ ܣܓܝ̈ܐܐ ܕܢܘܕܐ ܠܟ ܘܢܫܒܚܟ ܘܠܐܒܘܟ ܘܠܪܘܚܟ ܚܝܐ ܘܩܕܝܫܐ ܗܫܐ ܘܒܟܠܙܒܢ ܠܥܠܡܝܢ ܀

ܣܐܡ ܐܝܕܐ ܥܠ ܪܝܫ ܟܪܝܗܐ ܘܐܡܪ:

ܒܫܡ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܚܝܐ ܩܕܝܫܐ ܚܕ ܐܠܗܐ ܫܪܝܪܐ ܐܡܝܢ܀

ܣܐܡ ܐܢܐ ܐܝܕܐ ܕܝܠܝ ܡܚܝܠܬܐ ܥܠ ܥܒܕܟ ܗܢܐ (ܦܠܢ) ܐܝܟܢܐ ܕܒܝܕ ܣܒܪܐ ܗܢܐ ܬܐܓܢ ܥܠܘܗܝ ܝܡܝܢܐ ܕܝܠܟ ܚܝܠܬܢܝܬܐ ܘܡܠܝܬ ܥܘܕܪ̈ܢܐ ܘܬܣܥܪܝܘܗܝ ܐܝܟ ܣܓܝܐܘܬܐ ܕܪ̈ܚܡܐ ܘܪܚܡܬ ܐܢܫܘܬܐ ܕܝܠܟ܆ ܘܐܫܦܥ ܥܠܘܗܝ ܚܢܢܟ ܘܪܫܘܡ ܛܝܒܘܬܟ ܥܠ ܡܚܝܠܘܬܗ ܘܫܟܢ ܠܢ ܥܘܕܪܢܐ ܕܡܢܟ ܘܚܙܘܩܝܗܝ ܒܣܒܪܐ ܘܒܫܪܪܐ ܠܐ ܡܙܕܟܝܢܐ ܕܝܠܟ ܘܒܛܠ ܡܢܗ ܟܠܗܘܢ ܟܐܒ̈ܐ ܘܟܘܪ̈ܗܢܐ ܘܡܚܘ̈ܬܐ ܡܫܝܡܢܝ̈ܬܐ ܘܢܣܝܘ̈ܢܐ ܕܥܒܪܝܢ ܠܚܝܠܐ ܘܗܒ ܠܗ ܚܝܠܐ ܫܪܝܪܐ ܘܚܘܠܡܢܐ ܫܪܝܪܐ ܕܡܢ ܠܘܬܟ ܘܚܰܕܐ ܘܐܦܨܚ ܟܡܝܪܘܬܗ ܒܦܘܪܩܢܟ ܐܝܟܢܐ ܕܢܩܘܡ ܩܕܡܝܟ ܙܕܝܩܐܝܬ ܘܢܘܕܐ ܕܠܐ ܫܠܘܐ ܠܛܝܒܘܬܟ܆ ܢܣܓܘܕ ܘܢܫܒܚ ܠܐܠܗܬܟ ܡܪܢ ܘܐܠܗܢ ܠܥܠܡܝܢ ܀

ܨܠܘܬܐ ܥܠ ܡܝ̈ܐ ܕܟܪ̈ܝܗܐ

ܒܪܘܝܐ ܕܡܝ̈ܐ ܘܥܒܘܕܐ ܕܟܠܡܕܡ܆ ܗܰܘ ܕܥܳܒܶܕ ܘܰܡܫܰܚܠܶܦ ܟܠܡܕܡ ܠܛܒܬܐ ܕܣܳܓܘ̈ܕܘܗܝ ܒܰܪܶܟ ܀ ܠܡܝ̈ܐ ܗܠܝܢ ܒܚܝܠܐ ܕܪܘܚܟ ܩܕܝܫܐ ܘܣܝܡ ܒܗܘܢ ܚܝܠ ܠܘܩܒܰܠ ܟܠ ܡܥܒܕܢܘܬܗ ܕܗܰܘ ܕܠܩܘܒܠܐ ܘܗܒ ܕܢܗܘܽܘܢ ܠܐܝܠܝܢ ܕܢܣܒܝܢ ܡܢܗܘܢ ܐܘ ܡܬܚܫܚܝܢ ܒܗܘܢ ܒܐܝܢܐ ܙܢܐ ܕܗܘ ܠܚܘܠܡܢܐ ܕܢܦܫܐ ܘܕܦܓܪܐ ܘܠܪ̈ܚܡܐ ܥܬܝܪ̈ܐ ܕܡܢ ܠܘܬܟ ܕܢܣܩ ܠܟ ܫܘܒܚܐ ܥܠ ܐܦܝ̈ ܛܝܒܘ̈ܬܟ ܗܫܐ ܀

ܨܠܘܬܐ ܕܡܘܪܒܐ ܕܠܠܝܐ

ܩܕܫ ܠܢ ܒܩܘܕ̈ܫܶܐ ܕܡܢܟ ܩܕܝܫܐ ܕܨܒܐ ܘܐܬܝܠܕ ܩܕܝܫܐܝܬ ܡܢ ܒܬܘܠܬܐ ܩܕܝܫܬܐ ܡܪܝܡ ܐܝܟܢܐ ܕܩܕܝܫܐܝܬ ܢܫܰܡܠܐ ܠܕܘܟܪܢܗ̇ ܘܢܬܚܢܢ ܒܨܠܘ̈ܬܗ̇ ܘܢܬܥܕܪ ܒܬܟܫܦܬܗ̇ ܚܢܢ ܟܝܬ ܘܥܢܝܕ̈ܝܢ ܘܗܳܢܘܢ ܕܡܛܠܬܗܘܢ ܡܬܩܪܒ ܠܟ ܩܘܪܒܢܐ ܝܘܡܢܐ܀

ܣܕܪܐ ܓܘܳܢܝܐ

ܦܪܘܡܝܘܢ: ܬܫܒܘܚܬܐ ܠܗ̇ܘ ܫܒܝܚܐ ܘܡܫܒܚܐ ܕܐܘܪܒ ܕܘܟܪܢ ܝܠܕܬܗ ܒܫܡܝܐ ܘܒܐܪܥܐ ܘܢܨܚ ܕܘܟܪܢ ܩܕܝܫܘ̈ܗܝ ܒܟܠ ܐܬܪ ܘܦܢܝ̈ܢ ܘܛܠܐ ܕܪ̈ܚܡܐ ܘܕܚܢܢܐ ܪܣܣ ܥܠ ܓܪ̈ܡܝܗܘܢ ܕܥܢܝܕ̈ܐ ܡܗܝܡܢ̈ܐ ܕܠܗ ܝܐܐ ܫܘܒܚܐ

ܣܕܪܐ: ܟܕ ܥܘܗܕܢܐ ܪܚܝܡܐ ܘܚܒܝܒܐ ܘܡܝܩܪܐ ܥܒܕܝܢܢ܆ ܠܗ̇ܝ ܫܘܝܬ ܠܛܘܒ̈ܐ ܘܫܒܝܚܬ ܡܢ ܟܠܗܝܢ ܫܪ̈ܒܬܐ ܕܐܪܥܐ ܩܕܝܫܬܐ ܘܡܫܒܚܬܐ ܘܡܒܪܟܬܐ ܘܡܥܠܝܬܐ ܘܒܬܘܠܬ ܒܟܠܙܒܢ ܛܘܒܢܝܬܐ ܝܳܠܕܬ ܐܠܗܐ ܡܪܝܡ ܥܡܗ̇ ܕܝܢ ܢܬܥܗܕ ܠܢܒܝ̈ܐ ܩܕܝ̈ܫܐ ܘܠܫܠܝ̈ܚܐ ܟܪ̈ܘܙܐ܆ ܠܐܘܢܓܠܝ̈ܣܛܐ ܘܠܣܗܕ̈ܐ ܘܠܡܘܕܝܢ̈ܐ܆ ܠܟܐܢ̈ܐ ܘܠܟܗ̈ܢܐ ܘܠܐܒܗ̈ܬܐ ܩܕ̈ܝܫܐ ܘܪ̈ܥܘܬܐ ܫܪܝܪ̈ܐ ܘܡܠܦܢ̈ܐ ܬܪ̈ܝܨܝ ܫܘܒܚܐ ܒܬܘ̈ܠܐ ܘܩܕ̈ܝܫܐ ܘܢܟܦ̈ܐ ܘܨܝܡ̈ܐ܆ ܝܚܝܕܝ̈ܐ ܘܕܝܪ̈ܝܐ ܘܟܠܗܘܢ ܣܥܪ̈ܝ ܫܦܝܪ̈ܬܐ܆ ܒܨܠܘ̈ܬܗܘܢ ܫܡܝ̈ܥܬܐ ܘܒܬܟܫ̈ܦܬܗܘܢ ܡܩܒ̈ܠܬܐ܆ ܚܘܪ ܒܢ ܒܥܝܢܐ ܡܪܚܡܳܢܝܬܐ ܘܫܒܘܩ ܚܘܒܝ̈ܢ ܘܚܣܐ ܚܛܗܝ̈ܢ ܘܐܫܘܐ ܠܢ ܘܠܥܢܝܕ̈ܝܢ ܕܒܓܘܕ̈ܝܗܘܢ ܕܩܕܝ̈ܫܝܟ ܢܬܛܟܣ ܘܒܣܝܥܳܬܗܘܢ ܢܬܚܠܛ ܘܒܝܢܬܗܘܢ ܢܗܘܐ ܘܥܡܗܘܢ ܢܣܩ ܠܟ ܫܘܒܚܐ ܘܬܘܕܝܬܐ ܘܠܐܒܘܟ ܘܠܪܘܚܟ ܩܕܝܫܐ ܗܫܐ ܘܒܟܠܙܒܢ ܠܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ܀

ܒܬܪ ܬܫܒܘܚܬܐ ܕܡܠܐܟ̈ܐ ܟܗܢܐ ܐܡܪ

ܫܘܒܚܐ ܠܐܒܐ ܘܠܒܪܐ ܘܠܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ܀

ܨܠܘܬܐ ܕܫܘܪܝܐ

ܐܫܘܐ ܠܢ ܡܪܝܐ ܐܠܗܐ ܡܪܚܡܢܐ ܘܪܚܡ ܐ̱ܢܫܐ ܕܥܡ ܝܕܥܬܐ ܘܕܚܠܬܐ ܘܫܦܝܪܘܬ ܡܛܟܣܘܬܐ ܪܘܚܢܝܬܐ ܢܩܘܡ ܩܕܡܝܟ ܕܟܝܐܝܬ ܘܩܕܝܫܐܝܬ ܘܢܫܡܫܟ ܐܝܟ ܕܠܡܪܐ ܘܥܒܘܕܐ ܕܡܬܬܚܝܒܐ ܠܗ ܣܓܕܬܐ ܡܢ ܟܠ ܐܒܐ ܘܒܪܐ ܘܪܘܚܐ ܩܕܝܫܐ ܗܫܐ ܘܒܟܠܙܒܢ ܠܥܠܡܝܢ܀ ܘܐܡܪ ܡܙܡܘܪܐ ܕܪܚܡܥܠܝ

ܨܠܝܒܐ ܣܓܝܕܐ

ܨܠܝܒܐ ܣܓܝܕܐ ܕܒܪܐ ܕܐܠܗܐ܆ ܗ̇ܘ ܕܐܝܬܘܗܝ ܕܚܝܠܐ ܥܠ ܫ̈ܐܕܐ܆ ܘܡܝܩܪܐ ܥܠ ܡܠܐܟ̈ܐ ܘܫܘܪܐ ܬܩܝܦܐ ܠܡܗܝ̈ܡܢܐ ܫܪܝܪ̈ܐ܀

ܗܘ ܢܗܘܐ ܥܡܢ ܘܒܝܢܬܢ ܘܢܢܛܪ ܠܢ ܘܢܣܬܪ ܠܢ ܒܠܠܝܐ ܘܒܐܝܡܡܐ ܒܪܡܫܐ ܘܒܨܦܪܐ ܘܒܛܗܪܐ ܒܟܠܙܒܢ ܘܒܟܠ ܥܕܢ ܡܢ ܚܡܬܐ ܒܝܫܬܐ ܕܒܢܝ̈ܢܫܐ ܒܝ̈ܫܐ ܘܡܢ ܚܣܡܗܘܢ ܕܫ̈ܐܕܐ ܘܕܚܢܦ̈ܐ ܘܡܢ ܫܘܠܛܢ̈ܐ ܛܳܠܘ̈ܡܐ ܘܡܢ ܐܝܕ̈ܝܐ ܕܡܳܪ̈ܝܳܐ ܠܐ ܡܪ̈ܚܡܢܐ ܘܡܢ ܟܠܗܘܢ ܒܥܠܕ̈ܒܒܝܢ ܟܣܝ̈ܐ ܘܓܠܝ̈ܐ ܘܡܢ ܐܝܕܐ ܩܛܝܪܝܬܐ ܘܡܢ ܪܓܠܐ ܢܘܟܪܝܬܐ ܘܡܢ ܦܰܚܘ̈ܗܝ ܕܣܛܢܐ ܘܡܢ ܟܠܗܘܢ ܚܫ̈ܐ ܫܟܝܪ̈ܐ ܐܝܠܝܢ ܕܠܢܦܫܐ ܘܠܦܓܪܐ ܡܣܓܦܝܢ ܘܡܢ ܟܠܗ ܚܝܠܐ ܕܚܛܝܬܐ ܢܬܦܪܩ ܘܢܫܬܘܙܒ ܡܠܘܢ ܕܝܢ ܒܝܕ ܨܠܘ̈ܬܗ̇ ܘܒܥܘ̈ܬܗ̇ ܕܗ̇ܝ ܐܡܐ ܥܛܝܦܬ ܙܟܘܬܐ ܒܬܘܠܬܐ ܕܠܐ ܡܘܡ ܩܕܝܫܬܐ ܝܳܠܕܬ ܐܠܗܐ ܡܪܝܡ܀

ܘܒܚܝܠܗ ܪܒܐ ܕܨܠܝܒܐ ܙܟܝܐ ܘܦܪܘܩܝܐ ܘܡܥܒܕ ܚܝ̈ܐ ܢܬܢܛܪ ܘܢܫܬܘܙܒ܀

ܘܒܨܠܘ̈ܬܗܘܢ ܕܢܒܝ̈ܐ ܘܕܫܠܝ̈ܚܐ ܘܕܣܗܕ̈ܐ ܘܕܡܘܕܝܢ̈ܐ ܘܕܟܐܢ̈ܐ ܘܕܟܗܢ̈ܐ ܘܕܐܒܗ̈ܬܐ ܩܕ̈ܝܫܐ ܘܕܪ̈ܥܘܬܐ ܫܪ̈ܝܪܐ ܘܡܠܦܢ̈ܐ ܬܪ̈ܝܨܝ ܫܘܒܚܐ܀

ܘܒܨܠܘܬ ܟܠܗ ܚܘܕܪܐ ܕܩܕܝ̈ܫܐ ܕܪܚܡܘܗܝ ܠܡܪܢ ܘܢܛܪܘ̱ ܦܘܩܕ̈ܢܘܗܝ ܘܒܨܠܘ̈ܬܗ ܕܐܒܘܢ ܛܘܒܬܢܐ ܡܪܢ ܡܪܝ̱ ܐܝܓܢܐܛܝܘܣ ܕܒܪ̈ܝܫܝܢ ܩܳܐܡ ܝܘܡܢܐ܆ ܘܕܚܣܝܐ ܕܝܠܢ ܐܒܘܢ ܡܪܝ̱ ()܆ ܘܕܝܠܟܘܢ ܐܒܗ̈ܬܐ ܡܥܠܝ̈ܐ ܘܕܝܠܟܘܢ ܐܚܝ̈ܢ ܘܪ̈ܒܢܝܢ ܘܫܰܡܠܝܬܘܢ ܥܡܢ ܠܥܠܡܝܢ ܘܒܪܟܡܪܝ̱܀

ܒܪܝܟܝܢ ܐܢܬܘܢ ܟܠܟܘܢ ܠܡܪܝܐ ܗ̇ܘ ܕܥܒܕ ܫܡܝܐ ܘܐܪܥܐ܆ ܐܠܗܐ ܢܒܪܟ ܘܢܚܣܐ ܘܢܙܗܶܐ ܘܢܕܟܶܐ ܠܟܠ ܡܢ ܕܐܬܛܝܒ ܥܡܢ ܒܬܫܡܫܬܐ ܗܳܕܐ ܪܘܚܢܝܬܐ ܘܢܚܣܐ ܠܥܢܝܕ̈ܘܗܝ ܡܗܝܡܢ̈ܐ܀

ܫܡܝ̈ܥܬܐ ܘܡܩܒ̈ܠܬܐ ܥܒܕ ܐܢܝܢ ܡܪܝܐ ܐܠܗܐ ܠܨܠܘ̈ܬܐ ܕܝܠܢ ܡܚܝ̈ܠܬܐ ܘܬܚܘ̈ܒܬܐ ܩܕܡ ܒܐܡܐ ܕܝܠܟ ܕܚܝܠܬܐ ܘܡܪܰܝܰܡܬܐ ܠܥܠܡܥܠܡܝܢ܆ ܐܡܝܢ܀

ܥܛܪܐ

ܥܰܡ ܥܶܛܪܳܐ ܕܒܶܣ̈ܡܶܐ ܡܚܰܣܝܳܢܳܐ ܗܳܟܺܝܠ ܡܕܰܟܝܳܢܳܐ ܘܫܳܒܽܘܩܳܐ ܘܥܳܛܽܘܝܳܐ ܘܠܳܚܽܘܝܳܐ ܘܠܐܳ ܡܶܬܥܰܗܕܳܢܳܐ ܠܒܺܝܫܽܘܬܰܢ ܠܚܺܝ ܐܰܢܬ ܡܳܪܝܳܐ ܐܠܗܳܐ ܒܰܡܪܰܚܡܳܢܽܘܬܶܗ ܕܚܽܘܒܳܟ ܠܰܚܛܳܗ̈ܰܝ ܡܳܪܝ ܣܰܓܺܝ̈ܐܶܐ ܘܪܰܘܪ̈ܒܶܐ ܕܠܐܳ ܡܶܬܡܢܶܝܢ ܘܠܰܚܛܳܗܰܘ̈ܗܝ ܕܟܽܠܶܗ ܥܰܡܳܐ ܕܺܝܠܳܟ ܡܗܰܝܡܢܳܐ ܚܽܘܣ ܛܳܒܳܐ ܘܶܐܬܪܰܚܰܡܥܠܰܝܢ ܀ ܐܶܬܕܰܟܪܰܝܢ ܡܳܪܝܳܐ ܐܠܗܳܐ ܒܪ̈ܰܚܡܶܐ ܕܡܶܢܳܟ ܘܶܐܬܕܰܟܪ ܒܶܗ ܬܽܘܒ ܠܢܰܦ̈ܫܳܬܰܢ ܘܢܰܦ̈ܫܳܬܳܐ ܕܰܐܒܳܗ̈ܰܝܢ ܘܕܰܐܚܰܝ̈ܢ ܘܰܕܪ̈ܰܒܳܢܰܝܢ ܘܰܕܡܰܠܦܳܢܰܝ̈ܢ ܘܰܕܥܰܢܺܝܕ̈ܰܝܢ ܘܰܕܟܽܠܗܽܘܢ ܥܰܢܺܝܕ̈ܶܐ ܡܗܰܝܡ̈ܢܶܐ ܝܰܠܕ̈ܶܝܗ̇ ܕܥܺܕܬܳܐ ܕܺܝܠܳܟ ܩܰܕܺܝܫܬܳܐ ܘܰܡܫܰܒܰܚܬܳܐ ܀ ܐܰܢܺܝܚ ܡܳܪܝܳܐ ܐܠܗܳܐ ܢܰܦ̈ܫܳܬܗܽܘܢ ܘܪ̈ܽܘܚܳܬܗܽܘܢ ܘܦܰܓܪ̈ܰܝܗܽܘܢ ܘܪܽܘܣ ܛܰܠܐܳ ܕܪ̈ܰܚܡܶܐ ܘܕܰܚܢܳܢܳܐ ܥܰܠ ܓܰܪ̈ܡܰܝܗܽܘܢ ܘܚܽܘܣܳܝܳܐ ܘܰܡܚܰܣܝܳܢܳܐ ܗܘܺܝ ܠܰܢ ܘܰܠܗܽܘܢ ܡܫܺܝܚܳܐ ܡܰܠܟܰܢ ܡܳܪܝܳܐ ܡܳܪܰܢ ܡܳܪܳܗ̇ ܕܬܶܫܒܽܘܚܬܳܐ ܀ ܥܢܺܝ ܠܰܢ ܡܳܪܝ ܘܬܳܐ ܠܐܺܝܳܠܰܢ ܘܬܳܐ ܠܥܽܘܕܪܳܢܰܢ ܘܰܦܪܽܘܩ ܠܰܢ ܘܩܰܒܶܠ ܨܠܰܘ̈ܳܬܰܢ ܘܬܰܟܫ̈ܦܳܬܰܢ ܘܰܐܥܒܰܪ ܒܪ̈ܰܚܡܰܝܟ ܡܶܢܰܢ ܠܟܽܠܗܶܝܢ ܡܰܪ̈ܕܘܳܬܳܐ ܩܰܫ̈ܝܳܬܳܐ ܘܰܠܫܰܒ̈ܛܶܐ ܡܫܺܝ̈ܡܳܢܶܐ ܕܪܽܘܓܙܳܐ ܡܶܢܰܢ ܒܰܡܪܰܚܡܳܢܽܘܬܳܟ ܡܳܪܝܳܐ ܟܠܺܝ ܘܰܐܥܒܰܪ ܀ ܘܰܠܚܰܪܬܳܐ ܛܳܒܬܳܐ ܗܳܝ ܕܺܐܝܬܶܝܗ̇ ܠܓܰܒܪ̈ܶܐ ܕܰܫܠܳܡܳܐ ܡܳܪܳܐ ܕܫܰܝܢܳܐ ܘܕܰܫܠܳܡܳܐ ܐܰܫܘܳܐ ܠܟܽܠܰܢ ܘܰܠܫܽܘܠܳܡܳܐ ܡܫܺܝܚܳܝܳܐ ܗ̇ܘ ܕܠܳܟ ܪܚܺܝܡ ܘܰܦܐܶܐ ܘܫܳܦܰܪ ܠܐܺܝܩܳܪ ܡܳܪܽܘܬܳܟ ܫܰܟܶܢ ܠܰܢ ܘܠܳܟ ܫܽܘܒܚܳܐ ܘܬܰܘܕܺܝܬܳܐ ܡܰܣܩܺܝܢܰܢ ܗܳܫܳܐ ܘܰܒܟܽܠܙܒܰܢ ܠܥܳܠܡܺܝܢ܀

العطر

امنَحنا اللّهم عفواً وغفراناً وتطهيراً صافحاً عنا ومتغاضياً عن آثامِنا واغفِرْ لي خطاياي الكثيرةَ والعظيمةَ التي لا تحصى متجاوزاً عن ذنوبِ عِبادك المؤمنين، وارأفْ بنا أيّها الجواد وارحمنا ܀

تذكّرْنا اللّهمَّ ذاكراً نفوسَنا وأنفسَ آبائِنا وإخواتِنا ورؤسائِنا ومعلمينا وموتانا وأنفسَ الموتى المؤمنين أبناءِ البيعةِ المقدسةِ المجيدة܀

أرحْ ياربُّ أنفسَهُم وأرواحَهُم وأجسادهم راضياً، وانضحْ عظامَهم من حنانِك راحماً، وتعطف علينا أيها المسيح إلهنا وملكنا رب الجلالة ܀ استجبنا أيُّها الربُّ ربُّنا وكن لنا ومعيناً وخلصنا وتقبَّلْ دعواتِنا وابتهالاتَنا كرماً. وأكفنا برحمتك وحلمك جميع العقوبات الشديدة والضربات المؤذية، ووفقنا يارب الأمن والسلام جميعاً إلى الآخرة الصالحة المحفوظة لآل السلام ܀

وامنحنا نهاية مسيحية تحبها وترضاها وتليق بجلالك الإلهي، وإياك نحمد مسبحين الآن وإلى أبد الآبدين܀


عند الاعتراف بالخطايا أمام الكاهن

أنا أعترف للّه الآب الضابط الكل. وابنه الحبيب سيدنا يسوع المسيح وروحه القدوس. وأعترف بإيمان المجامع الثلاثة المقدسة. في نيقية وقسطنطينية وأفسس. على رجاء الكهنوت الشريف المسلم إليك يا أبي الكاهن، وبه تحل وتربط. إنني أخطأت بحواسي الباطنة والظاهرة، بالقول والفعل والفكر. خطيتي عظيمة، عظيمة جداً. وأنا نادم عليها ندامة كاملة. وقاصد ألا أرجع إليها أبداً، راضياً بالموت أحرى من أن أقبل الخطية. فأسألك بسلطان الكهنوت المقدس. أن تحلني وتسامحني بذنبي. سائلاً اللّه أن يغفر لي بنعمته آمين܀

صلاة التحليل

فليرحمك الرب الإله ويقودك إلى الحياة الأبدية. بسلطان الكهنوت الشريف الذي سلمه ربنا يسوع المسيح إلى رسله القديسين ومنهم وصل جيل بعد جيل إليَّ أنا الضعيف. بذلك السلطان أحلك أيها الابن الروحي من جميع الخطايا التي اعترفت بها وأنت نادم عليها وتقصد ألا ترجع إليها أبداً وليقبل الله توبتك، كما قبل توبة مريم الخاطئة ولص اليمين وجميع التائبين܀

ܬܬܕܟܐ ܘܬܬܩܕܫ܆ ܒܰܫܡܐ ܕܰܐܒܐ ܐܰܡܝܢ܀ ܘܕܒܪܐ ܐܡܝܢ܀ ܘܕܪܘܚܐ ܚܰܝܳܐ ܘܩܰܕܺܝܫܐ ܠܚܝ̈ܐ ܕܠܥܠܡ ܥܠܡܝܢ ܐܡܝܢ܀

صلاة العطر من أجل الموتى

ربنا يا معدن الغفران وميناء العفو وكنز المعونات والخيرات تقبل بفضلك هذه الصلاة التي نقدمها أمامك وامنح بوساطتها راحة وغفراناً ونعيماً للأنفس والأرواح التي تقدم عنها وعزاءً وعوناً للذين يقدمونها وحين تظهر علامة ألوهتك أهل عبدك (فلان) الراقد على رجائك ليقف عن يمينك ويحظى برأفتك وليرفع إليك حمداً وشكراً إلى ابد الآبدين܀

صلاة من أجل الموتى

نسألك أيها الإله الكريم، أن تغفر لآبائنا وإخوتنا الموتى ولا تذكر لهم زلاتهم ولا تحرمهم في الموقف الأخير نصيب الصالحين لأنهم اقتبلوك من الماء والروح في المعمودية المقدسة واشتركوا بالقربان المقدس، لكن ضمّهم إلى صفوف أوليائك يوم النشور حسب كثرة مراحمك، ايها الآب ورأفة وحيدك سيدنا يسوع المسيح وروحك الحي القدوس، آمين܀



[1] تقرأ عليها أولاً أمام باب الكنيسة خارجاً وهي حاملة طفلها على يديها وبيدها شمعتان موقدتان.